Close ad

الشعب والشوري يفتحان ملفات الصحافة وتدهور الخدمات الصحية الأسبوع الحالي

17-3-2012 | 15:03
جمال عصام الدين
لأول مرة يشهد هذا الأسبوع قيام مجلسي الشعب والشوري بعقد جلسات عامة وبصورة متوازية فى أيام واحدة، يقوم مجلس الشوري يوم غد الأحد وبعد غد الإثنين بعقد جلسات لمناقشة عدد من الموضوعات على رأسها موضوع انتشار مرض الحمي القلاعية فى المحافظات، والتصديق على قرارات اللجنة العامة بالمجلس والخاصة بالإبقاء على رؤساء تحرير الصحف القومية فى مواقعهم وتكليف عدد من لجان المجلس على رأسها لجنة الشئون الدستورية والتشريعية ببحث تعيين رؤساء تحرير جدد، وكذلك الإبقاء على التشكيل الحالي للمجلس القومي لحقوق الإنسان، وتعيين رئيس جديد للشركة القومية للتوزيع.
موضوعات مقترحة


من جانبه يعقد مجلس الشعب جلسات أيام الإثنين والثلاثاء والأربعاء، ومن المنتظر أن يقوم المجلس يوم بعد غد الإثنين بتحديد ميعاد لمناقشة 16 استجوابا جديدة تم تقديمها من عدد من النواب . وتتناول هذه الاستجوابات مواضيع عن تبوير أراض فى محافظة شرم الشيخ ووجود فساد مالي وإداري فى التعيينات والمرتبات والمكافآت داخل مكتبة الإسكندرية، وعدم تعيين أوائل خريجي كليات الحقوق والشريعة والقانون فى النيابة العامة رغم حصولهم على تقدير جيد جدا فى حين تم تعيين أبناء المستشارين رغم حصولهم على تقدير أقل منهم.

كما تتعرض الاستجوابات الجديدة لخسارة مصر نحو 70 مليار جنيه سنويا نتيجة لانخفاض نسب ومستوي تعليم النساء وضعف مساهمتهن فى قوة العمل ، وعن تبديد آثار مصر نتيجة لتسفيرها إلى الخارج ، وضياع حقوق شباب مصر من الراضي التى كانت مخصصة لهم بعد أن استولي عليها رجال الحزب الوطنى السابقين ، وموقف الحكومة من جامعة النيل ومشروع زويل للتكنولوجيا ، و تدهور حالة بحيرة المنزلة ، توقف العمل بمستشفي طوارىء كفر سعد بمحافظة دمياط .

كما تتناول استجوابات أخري مواضيع أخري حول إهدار المعايير الموضوعية فى تعيين معاونى النيابة العامة وتوريث المناصب القضائية لأبناء القضاة ، وعدم تنفيذ الحكم الصادر بعودة شركة العربية للتجارة الخارجية للدولة ، وإضراب العاملين فى بعض الشركات التابعة لوزارة البترول ومنها شركة بتروجيت ، وعن وجود بعض الضباط المتهمين فى قتل الثوار والمتظاهرين فى الخدمة رغم إثباتهم هاربين ولم يتم القبض عليهم.

وفى يوم الإثنين يناقش المجلس مشروع قانون حول تعديل نظام العاملين المدنيين بالدولة رقم 47 لسنة 1978.

وفى يوم الثلاثاء يناقش مجلس الشعب 28 طلب إحاطة لوزير الصحة عن تدهور منظومة الخدمات الصحية فضلا عن زيادة أسعارها ، و48 طلب إحاطة عن النقص فى الوحدات الصحية ، 28 طلب إحاطة عن صعوبة استخراج قرارات العلاج على نفقة الدولة ، وطلبات إحاطة عن تدهور خدمات التأمين الصحي من حيث المستشفيات والأدوية و النقص فى الأدوية وضعف حوافر الممرضين والممرضات فى المناطق النائية وعجز بنوك الدم و عدم إجراء عمليات إحلال وتجديد.

كما يناقش المجلس فى نفس اليوم تقرير لجنة الصحة حول زيارة اللجنة لسجن طرة وضرورة توزيع رموز النظام السابق من المسجونين على السجون المختلفة.

وفى يوم الأربعاء يناقش المجلس تقارير عن شركة بوتاجاسكو وعن الأخطاء الواردة فى كتاب مادة الدراسات الاجتماعية بالصف السادس الابتدائي.
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة