الصيادلة الحكوميون يهددون بالامتناع عن استلام العهدة من بداية يوليو المقبل

14-6-2011 | 11:37

 

محمد علي

هدد المشاركون في ورشة العمل، التي نظمتها النقابة العامة للصيادلة حول الجمعية العمومية الطارئة، بالامتناع عن استلام العهدة مع بداية العام المالي الجديد من مطلع شهر يوليو المقبل، في حال عدم حدوث تقدم في أزمة العهدة في الاجتماع القادم للجنة الاستشارية العليا للصيدلة والدواء.

وشهدت ورشة العمل اختلافا في الرأي حول فكرة عقد الجمعية الطارئة من عدمها، خاصة أنها تأتي في أجواء انتخابية تنافسية ستجعلها "مجالاً للمزايدات ويقلل من احتمالات تحقيقها لأهدافها"، بحسب المعارضين الذين شكلوا غالبية الحضور.
وانتهى المجتمعون إلى إعادة طرح المسألة على مجلس النقابة، الذي يعقد اجتماعه غدا الأربعاء لاستعرض كافة وجهات النظر واتخاذ القرار المناسب.
كانت النقابة عقدت لقاء مع الصيادلة الحكوميين بتاريخ 23 مايو الماضي لمناقشة مطالبهم وسبل تحقيقها ودور النقابة في ذلك، انتهى الاجتماع إلى 3 قرارات، هي ضرورة اعتذار الدكتور اشرف حاتم وزير الصحة عما بدر منه في حق الصيادلة ومهنة الصيدلة، والمطالبة بإقالة أصحاب المصالح الخاصة الذين يشغلون مناصب بالوزارة تتعارض طبيعتها مع تلك المصالح و مطالبة مجلس النقابة بالدعوة لجمعية عمومية طارئة خلال النصف الأول من يونيو.
وأوضحت النقابة أن ذلك اللقاء اجتماع بين هيئة مكتب النقابة ووزير الصحة د.أشرف حاتم في 26 مايو، ناقش ضرورة اعتماد مسار وظيفي للصيدلي الحكومي يضمن الترقي الوظيفي، طبقا للخبرات والدراسات العلمية التي يحصل عليها، أسوة بما يتم مع باقي أعضاء الفريق الطبي.

شارك برأيك

توقع من سيتوج بكأس الأميرة الإفريقية ؟

مادة إعلانية

[x]