الخميس 6 من شعبان 1432 هـ   7 يوليو 2011 السنة 135 العدد 45503
رئيس مجلس الادارة
لبيب السباعى
رئيس التحرير
عبد العظيم حماد
تطبيق الاهرام علي ايفون
تطبيق الاهرام علي الموبايل
اعلانات

الصفحة الأولى | الوطن العربي
 
القائد العام لقوة دفاع البحرين‏:‏
مصر عمق إستراتيجي للخليج وحافظة لأمنه

المنامة‏-‏ مسعود الحناوي‏:‏
2678
 
عدد القراءات

أكد المشير الشيخ خليفة بن أحمد آل خليفة القائد العام لقوة دفاع البحرين أن مصر هي القادرة فقط علي حفظ أمن الخليج مشيرا إلي أن التاريخ والحاضر يؤكدان أنها عمق استراتيجي لنا‏.‏

وأضاف- في لقاء مع رؤساء أقسام الشئون العربية بالصحف المصرية- أن القاهرة هي الأقرب للتعاون مع دول الخليج في ظل المصالح المشتركة بين الجانبين, داعيا إلي ضرورة التفكير في إمكانية انضمام مصر إلي مجلس التعاون الخليجي بعد دعوة المغرب والأردن إلي عضوية المجلس وتجربة مشاركة اليمن في بعض مؤسساته.
وقال القائد العام لقوة دفاع البحرين إن مصر بعد ثورة52 يناير تحتاج من الجميع دعما غير محدود وفي جميع المجالات خاصة في المجال الاقتصادي, مشيرا إلي أن الظروف الراهنة زادت من أهمية الدور المصري علي المستوي العربي عموما والخليجي بصفة خاصة.
وحول التقارب بين القاهرة وطهران أكد الشيخ خليفة بن أحمد آل خليفة أنه ليس مطلوبا من مصر اتخاذ موقف عدائي مع إيران ونحن من جانبنا نرحب بأي حوار بين البلدين لصالح الاستقرار في المنطقة.
ونفي المشير الشيخ خليفة ماتردد عن بدء انسحاب قوات درع الجزيرة من البحرين موضحا أن وجود هذه القوات في البحرين يأتي في اطار اتفاقية التعاون الخليجي المشترك, مشيرا إلي أنها لم تشارك بفرد واحد في أية مهمة قامت بها قوات الأمن الداخلي في البحرين, بل اقتصرت مهمتها علي حماية المنشآت الحيوية فقط.
وأكد أن الوضع في البحرين عاد إلي الهدوء والاستقرار, مشيرا إلي أن القيادة السياسية لم تلجأ إلي فرض حالة الطواريء أو تطبيق الأحكام العرفيه ولم تعطل العمل بالدستور أوتحل مجلس النواب والشوري في ظل قناعة بالقدرة علي استعادة الأمن.
وكشف القائد العام لقوة دفاع البحرين أنه تم' إفشال مخطط كبير لم يكن يستهدف البحرين فقط ولكن كل المنطقة'
وقال إن أحداث البحرين خلال الأشهر الماضية كانت مختلفة تماما عن ماجري في دول عربية أخري ومن بينها مصر من ثورات تمثل تطلعات شعوبها وآمالها.
وأكد أن احداث البحرين كانت مؤامرة بكل المقاييس اشتركت فيها إيران بدعم أمريكي, مشيرا إلي أن المنطقة تتعرض لمحاولة رسم خريطة جديدة ومعدة من قبل وهو ما أكدته كوندليزا رايس في جلسات الاستماع أمام الكونجرس للموافقة علي تعيينها وزيرة للخارجية في5002 عندما تحدثت عن تغيير الأنظمة في الشرق الاوسط وهي التي طرحت من قبل فكرة' الفوضي الخلاقة'.
وأضاف:' واهم من يتحدث عن خلافات بين أمريكا وايران ومصالحهما المشتركة واسعة وفي مجالات مختلفة ولاتستهدف الصالح العربي'
وحول إشكالية القبول بفكرة وجود دور أمريكي داعم لحالة عدم الاستقرار في البحرين ووجود قاعدة أمريكية للأسطول الخامس في المنامة قال الشيخ المشير خليفة' مانقدمه هي تسهيلات بحرية للسفن الامريكية وليس هناك قوات برية أو قاعدة بالمعني المتعارف عليه,' ويخطئ من يظن أن القطاعات البحرية الأمريكية موجودة لحماية البحرين وهناك وقائع عديدة تؤكد ذلك, كما أن وجودها مرتبط باستراتيجية أمريكية لحماية مصالحها في الحفاظ علي إمدادات النفط من المنطقة.

Share/Bookmark      طباعة
 

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام،و يحظر نشر أو توزيع أو طبع أى مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
راسلنا على البريد الاليكترونى ahramdaily@ahram.org.eg