الوجه الآخر

43015‏السنة 127-العدد2004سبتمبر13‏28 رجب 1425 هـالأثنين

التجمعات التجارية الإقليمية‏:‏
من السوق الأوروبية الأكثر نجاحا وواقعية‏..‏
إلي آسيان وأبيك آسيويا‏..‏ والكوميسا والإيكواس إفريقيا

أصبحت التجمعات التجارية الدولية والإقليمية بحق‏'‏ موضة‏'‏ عصر العولمة‏,‏ والدليل علي ذلك التزايد المستمر في عدد اتفاقيات تحرير التجارة بين دول العالم‏,‏ وفي عدد المناطق الحرة التي يتم إنشاؤها يوما بعد يوم‏,‏ وكذلك في عدد التجمعات الإقليمية التي يتم إنشاؤها من أجل ربط اقتصادات دول منطقة بعينها ببعضها البعض عن طريق تحرير التجارة البينية وفتح الأسواق وتصريف المنتجات والبضائع وزيادة فرص العمل وتبادل الاستثمارات‏.‏

وأهم هذه التجمعات الإقليمية هي‏:‏
‏*‏ أبيك‏:‏ هي منتدي التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادي‏,‏ يبلغ عدد أعضائها‏21‏ دولة من دول منطقة آسيا والمحيط الهادي‏,‏ تأسست في عام‏1989,‏ وتمثل دولها نحو خمسين في المائة من حجم التجارة العالمية حاليا‏.‏ والدول الأعضاء في أبيك هي‏:‏ أستراليا وبروناي وكندا وتشيلي والصين كوريا الجنوبية وهونج كونج وإندونيسيا واليابان والولايات المتحدة وماليزيا والمكسيك ونيوزيلاندا وغينيا الجديدة وبيرو والفلبين وروسيا وسنغافورة وتايوان وتايلاند وفيتنام‏.‏

‏*‏ الآسيان‏:‏ هي كلمة تعبر اختصارا عن رابطة دول جنوب شرق آسيا‏,‏ وهدفها تسريع التكامل الاقتصادي لدول هذه المنطقة التي يعيش فيها نحو‏530‏ مليون نسمة‏,‏ ويبلغ إجمالي حجم التجارة في دولها نحو‏720‏ مليار دولار سنويا‏,‏ وتأمل في تحقيق هذا الهدف في بعض المجالات بحلول عام‏2005‏ القادم‏,‏ وأن يتحقق الهدف في جميع القطاعات بحلول عام‏2008,‏ وتعتمد هذه الرابطة بصورة عامة علي انتهاج النموذج الأوروبي للإنتاج الواحد والسوق الواحدة‏,‏ أملا في أن يتحقق ذلك بالفعل في عام‏2020,‏ مع تحرير تدفق البضائع وصيد الأسماك والخدمات والاستثمارات في المنطقة‏.‏ وتضم الرابطة كلا من‏:‏ ميانمار وبروناي وكمبوديا وإندونيسيا ولاوس وماليزيا والفلبين وسنغافورة وتايلاند وفيتنام‏.‏

‏*‏ نافتا‏:‏ تجمع اقتصادي أقامته الولايات المتحدة في أغسطس عام‏1992‏ تحت مسمي الاتفاقية العامة للتجارة الحرة في أمريكا الشمالية لتغطي منطقة أمريكا الشمالية بما فيها كندا والمكسيك‏,‏ وهي المنطقة التي يبلغ عدد سكانها نحو‏363‏ مليون نسمة‏,‏ وتم في هذه الاتفاقية الاتفاق علي إزالة الحواجز الجمركية بين الدول المشاركة فيها وإقامة سوق واحدة تنتقل فيها رؤوس الأموال والعمالة دون قيود‏.‏

‏*‏ سارك‏:‏ هي رابطة دول جنوب آسيا للتعاون الإقليمي‏,‏ وتأسست في عام‏1985‏ من عدد من دول جنوب القارة الآسيوية وأبرزها الهند وباكستان ومعهما بنجلاديش وبوتان ونيبال وسريلانكا‏,‏ وتبني زعماء دول المجموعة اتفاقية لإقامة منطقة للتجارة الحرة في المنطقة من شأنها أن تحسن العلاقات بين البلدين الجارين‏.‏ ولكن الجديد في الموضوع هو أن الصين وأفغانستان تقدمتا في القمة الأخيرة لسارك بطلبي انضمام إلي المجموعة‏,‏ وذلك في خطوة وصفها المحللون بأنها محاولة من الصين لفرض سيطرتها علي دول المنطقة ولعب دور أكبر يؤهلها لأن تكون قوة عظمي‏.‏

‏*‏ الكوميسا‏:‏ التجمع الاقتصادي لدول شرق أفريقيا‏,‏ أنشيء منذ عشر سنوات‏,‏ وأعضاؤه يمتدون من مصر شمالا حتي زيمبابوي شرقا وناميبيا جنوبا‏,‏ واتفق قادة دول الكوميسا في اجتماعهم الأخير في العاصمة الأوغندية كمبالا علي ما يسمي بخريطة طريق لتنفيذ مشروع الاتحاد الجمركي الصعب بين دول المجموعة التي يقطنها نحو أربعمائة مليون نسمة‏.‏

‏*‏ الإيكواس‏:‏ التجمع الاقتصادي لدور غرب أفريقيا‏,‏ تأسست في عام‏1975‏ من خمس عشرة دولة‏,‏ وهدفه دعم وتطوير التكامل الاقتصادي بين الدول الأعضاء في مختلف المجالات الاثتصادية‏,‏ وخاصة المجال الصناعي ومجال النقل والاتصالات والطاقة والزراعة والموارد الطبيعية والتجارة وغيرها‏.‏

والدول الأعضاء في هذا التجمع هي‏:‏ بنين وبوركينا فاسو وليبيريا ومالي والرأس الأخضر والنيجر وكوت ديفوار ونيجيريا وتوجو وغينيا وغينيا بيساو وغانا وسيراليون والسنغال وجامبيا‏.‏

‏*‏ السوق العربية المشتركة‏:‏ نص البيان الختامي للقمة العربية السادسة عشرة التي عقدت في تونس في مايو الماضي علي عدة بنود من بينها البند رقم‏28‏ الذي يتعلق بإقامة السوق العربية المشتركة‏.‏ كما ورد ذكر التجارة البينية العربية في البند رقم‏34‏ في البيان نفسه ومع ذلك فلايبدو ان هذه الاتفاقية ستدخل حيز التنفيذ قليلا‏.‏

‏*‏ السوق الأوروبية المشتركة‏:‏ يمكن القول إن فكرة توحيد أوروبا اقتصاديا لم تبدأ إلا بعد نجاح مشروع مارشال الأمريكي في بناء الاقتصادات الأوروبية بعد الحرب العالمية الثانية‏,‏ وكانت أبرز ثمار هذا المشروع بروز فكرة السوق الأوروبية المشتركة منذ عام‏1957,‏ والتي توجت في النهاية في عام‏2000‏ بالوحدة النقدية الأوروبية وإصدار العملة الموحدة اليور‏,‏ والتي باتت أكثر قوة من الدولار الأمريكي‏.‏ وتبقي تجربة السوق الأوربية المشتركة هي التجربة الأكثر نجاحا وواقعية في صعيد التجمعات الاقتصادية والتجارية الإقليمية‏,‏ وتبقي هي النموذج الأحق أن يتبع في مناطق أخري‏.‏

بداية الصفحة

تقارير المراسلين العالم الوطن العربي مصر الصفحة الأولي
ثقافة و فنون الرياضة إقتصاد قضايا و أراء تحقيقات
المرأة و الطفل ملفات الأهرام أعمدة الكتاب القنوات الفضائية
موضوعات في نفس الباب
~LIST~