مصر

43092‏السنة 127-العدد2004نوفمبر29‏16 من شوال 1425 هـالأثنين

في قضية أحداث النخيلة‏:‏
الرهائن‏:‏ عزت حنفي أمر رجاله بإخلاء سبيلنا ثم تناول السم
شاهدنا شظايا أنابيب البوتاجاز تتطاير والنيران تلتهم أشجار النخيل

متابعة‏:‏ بهـاء مباشـر
واصلت امس محكمة أمن الدولة العليا طوارئ مناقشة شهود الاثبات في احداث النخيلة حيث استمعت الي اقوال‏13‏ رهينة من الرجال الذين تم احتجازهم داخل منازل المتهم الاول عزت حنفي وشقيقه حمدان واكدوا انهم عقب اقتيادهم من منازلهم تحت تهديد الاسلحة واحتجازهم داخل منازل المتهمين التي مكثوا بها لمدة‏7‏ ايام تمت معاملتهم معاملة حسنة في الايام الثلاثة الاول إلا ان المعاملة تبدلت للأسوأ في الايام الاخيرة بعد ان ضاق الخناق علي افراد عائلة حنفي‏.‏

واكد بعض الشهود انهم في اخر ايام احتجازهم امر المتهم الاول عزت حنفي اعوانه بإطلاق سراح الرهائن حيث انهم لا ذنب لهم وفي تلك الاثناء علموا بأنه تناول كمية من السم‏,‏ قررت المحكمة تأجيل القضية الي جلسة اليوم‏.‏ عقدت الجلسة برئاسة المستشار ربيع الشيمي وعضوية المستشارين عصام محمد علي وحمدي طه خليل بحضور اشرف العشماوي وعمرو فوزي رئيسي نيابة أمن الدولة وأمانة سر احمد محفوظ الجمال ومحمد فرغلي الرياني‏.‏

وكانت المحكمة قد عقدت جلستها أمس والتي استغرقت قرابة الساعات الاربع متواصلة لاستكمال سماع شهود الاثبات في القضية حيث استمعت الي اقوال الرهائن من الرجال والذين اكدوا بانهم فوجئوا بمجموعة من رجال المتهم الاول عزت حنفي يطرقون عليهم ابواب منازلهم واجبروهم مع نسائهم والاطفال علي الخروج معهم تحت تهديد السلاح واقتادوهم الي منازل المتهمين عزت حنفي وشقيقه حمدان واحتجزوهم في مجموعات كبيرة داخل هذه المنازل وكان ذلك يتم بمعرفة المتهم الاول والذي كان يتابع بنفسه عملية اقتياد الرهائن من منازلهم‏.‏

وأكد الشهود ان رجال عزت حنفي اعتادوا اهانتهم وتهديدهم بالموت إذا اطبق رجال الشرطة قبضتهم عليهم‏. واضاف الشهود انهم لم يشاهدوا المتهم الاول إلا مرات قليلة وانه كان يحسن معاملتهم ويكثر من طمأنتهم بعودتهم الي منازلهم خلال يوم او يومين علي الاكثر واكد الشهود في روايات مختلفة ان المتهمون اجبروا الشباب من الرجال والفتيات علي اقتلاع اشجار البانجو المزروعة علي مساحات شاسعة بجوار منزل المتهم بعد ان اوهمهم المتهمين بطلب الشرطة بينما ذكر البعض الآخر أن ذلك كان بسبب حضور مصورين من قناة فضائية لتصوير جزيرة النخيلة للتأكد من عدم وجود زراعات مخدرة لهم‏.‏

واضاف الشهود أنهم في اثناء هروبهم من منازل المتهمين والذي تم بناء علي تعليمات من المتهم الأول عزت حنفي لرجاله بالسماح للرهائن بالخروج بينما تم الهروب من منزل المتهم الثاني بعد ان تمكن الرهائن من كسر الابواب‏.‏وأجمع الشهود بأنهم اثناء هروبهم شاهدوا اجزاء من انابيب البوتاجاز تتطاير واعدادا من اشجار النخيل وقد اشتعلت بها النيران‏.‏

بداية الصفحة

تقارير المراسلين العالم الوطن العربي مصر الصفحة الأولي
ثقافة و فنون الرياضة إقتصاد قضايا و أراء تحقيقات
المرأة و الطفل ملفات الأهرام أعمدة الكتاب القنوات الفضائية
موضوعات في نفس الباب
~LIST~