أنوار رمضان

42360‏السنة 126-العدد2002نوفمبر28‏23 من رمضان 1423 هـالخميس

التفسير الإشاري للقرآن الكريم
بقلم : فؤاد حمدو الدقس
باحث اسلامي سوري

التفسير الإشاري هو تأويل آيات القرآن الكريم علي معني غير المعني الذي يظهر منه بمقتضي إشارات خفية تظهر لأرباب السلوك‏,‏ ولكن ذلك لايتم إلا بمعيار يضبطه وهو‏:‏

‏1‏ـ أن يكون له شاهد شرعي يؤيده من غير تعارض‏.‏

‏2‏ـ أن يصح التفسير الإشاري علي مقتضي الظاهر والمقرر في لسان العرب‏.‏

‏3‏ـ ألا يكون له معارض شرعي أو عقلي‏.‏

‏4‏ـ أن لايدعي أن التفسير الإشاري هو المراد وحده دون الظاهر‏,‏ بل لابد من الاعتراف بالمعني الظاهر أولا إذ لايطمع في الوصول إلي الإشارة قبل إحكام العبارة‏,‏ ومن ادعي فهم أسرار القرآن الكريم ولم يضع نصب عينيه التفسير الظاهر والواضح والجلي يكون كمن ادعي بلوغ صدر البيت قبل أن يجاوز بابه‏,‏ ومن أهم كتب التفسير الاشاري كتابان هما تفسير القرآن العظيم للتستري‏,‏ ولطائف الإشارات للقشيري‏.‏

بداية الصفحة

تقارير المراسلين العالم الوطن العربي مصر الصفحة الأولي
ثقافة و فنون الرياضة إقتصاد قضايا و أراء تحقيقات
المرأة و الطفل ملفات الأهرام أعمدة الكتاب القنوات الفضائية