الزند: من يهاجمون القضاة "غربان تنعق ولا يطرب نعيقهم السامعين"

13-5-2011 | 18:53

 

هشام عبد اللطيف

وصف المستشار أحمد الزند ، رئيس نادى ال قضاة من يهاجمون ال قضاة فى الإعلام ويتهمونهم بالفساد ويشككون في طهارتهم بأنهم ينعقون كالغربان ولا يطرب نعيقهم السامعين، وقال إن الرد عليهم سيعلى من شأنهم، لذلك لا يجب الاهتمام بما يقولونه والتركيز فقط على جدول أعمال الجمعية العمومية المنعقدة لمناقشة الاعتداءات السافرة من قبل البلطجية والخارجين على القانون ضد رجال القضاء وأعضاء النيابة خلال ال محاكم ات.

جاء ذلك ردا منه على اقتراح المستشار عزت خميس رئيس محكمة استئناف القاهرة بضرورة أن يهتم اجتماع الجمعية العمومية اهتماما أكبر بمحاولة الهدم المعنوى للقضاء والتحريض عليه من خلال بعض من يتهمونه بالفساد ويشككون فى طهارته ومن يساوونه بذلك ببقية الجهات والسلطات فى الدولة والتى شابها الفساد.
فقال له الزند إنه يختلف معه ويرى أن هذا الأمر ليس له أى أهمية ورد عليه بالكلام السابق.
وعرض الزند على ال قضاة العاملين خلال اجتماع الجمعية اليوم ما تم من إجراءات لتأمين ال محاكم من قبل الجهات المعنية، وأكد أن وزير العدل أبلغه بأنه يهتم بتلك الظاهرة الآثمة حتى قبل أن يجتمع ال قضاة ويهددوا بالإضراب.. كما أن مجلس القضاء الأعلى اجتمع أمس وأدان تلك الظاهرة، بينما رئيس محاكم الاستئناف أصدر رخصة لل قضاة مثلما أصدر الزند بحقهم قانونا فى تأجيل الجلسات إذا ما استشعروا أى خلل أمنى وأن وزير الداخلية أرسل خطابا للزند عقب اجتماعه به أكد فيه أنه وجه جميع مديرى الأمن على مستوى الجمهورية بتأمين ساحات ال محاكم تأمينا كاملا وأن قرار المجلس العسكرى فى السماح لرجال لشرطة باستخدام القوة فى أى خروج على القانون، أظهر آثار إيجابية فى تأمين ال محاكم .
وقال إن الوزير طلب إعطاءه مهلة شهرا، لتنفيذ مطالب ال قضاة .

شارك برأيك

توقع من سيتوج بكأس الأميرة الإفريقية ؟

مادة إعلانية

[x]