السبت 12 من ربيع الثاني 1439 هــ 30 ديسمبر 2017 السنة 142 العدد 47871

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

الأمن يتصدى لهجوم إرهابى على كنيسة مارمينا بحلوان 
تحديد هوية منفذ الحادث والقبض على آخر حاول اختراق الحاجز الأمنى
استشهاد 9 بينهم أمين شرطة وإصابة 5 آخرين فى تبادل لإطلاق النار

كتب ــ فاطمة الدسوقى ــ محمود فؤاد ــ محمد صبرى
> سيارات الاسعاف والمواطنين أثناء محاولة إنقاذ لضحايا الحادث

أحبطت قوات الأمن المكلفة بحراسة وتأمين كنيسة مارمينا العجايبى بحلوان هجوما إرهابيا  خسيسا  على الكنيسة، حيث تصدت القوات لأحد العناصر الإرهابية الذى أطلق النيران بشكل عشوائى على القوة الأمنية المكلفة بحراستها حيث قامت القوات بالتعامل الفورى معه ونجحت فى إلقاء القبض عليه عقب إصابته وضبط معه أسلحة وعبوة متفجرة قبل قيامه بمحاولة إلقائها على الكنيسة .. أسفر ذلك عن استشهاد أمين شرطة و8 مواطنين وإصابة 5 آخرين من بينهم أمين شرطة تم نقلهم للمستشفى لتلقى العلاج ، وتبين  أن الإرهابى قبل القيام بمحاولته بالهجوم على الكنيسة كان قد أطلق  فى أثناء سيره عددا من الأعيرة النارية تجاه أحد المحال التجارية بمنطقة مساكن أطلس مما أسفر عن استشهاد مواطنين كانا داخل المحل.


وكانت الأجهزة المعنية لتأمين كنيسة مارمينا العجايبى بحلوان قد فوجئت فى أثناء قيامها بمتابعة الحالة الأمنية بالنطاق الخارجى والحرم الأمنى بمحيط الكنيسة بمحاولة إرهابى يستقل دراجة بخارية اختراق النطاق الأمنى وإطلاق النيران بشكل عشوائى على القوات التى بادلته إطلاق النيران ونجحت فى إصابته والقبض عليه ، حيث أسفر الهجوم الإرهابى الغاشم عن استشهاد احد أمناء الشرطة المكلفين بحراسة الكنيسة ومواطنين آخرين تصادف مرورهم فى أثناء وقوع الحادث بالإضافة إلى مواطنين آخرين تبين قيام الإرهابى بقتلهما داخل احد المحال التجارية بمنطقة مساكن اطلس بعدما أطلق عليهما النار خلال  توجهه إلى الكنيسة لارتكاب جريمته الإرهابية ، كما نجحت القوات فى إحباط مخطط إرهابى بتفجير الكنيسة بعدما عثرت على عبوة ناسفة بحوزة الإرهابى المقبوض عليه قبل قيامه بإلقائها داخل الكنيسة وهو الأمر الذى فشل فيه نتيجة التشديدات والتمركزات الأمنية فى محيط الكنائس.


 كما عثرت القوات بحوزة الإرهابى على سلاح آلى و 5 خزن بداخلها 150 طلقة ،  وكشفت المعلومات أن الإرهابى المقبوض عليه كان يستهدف اختراق النطاق الأمنى من خلال إطلاق أعيرة نارية ثم تفجير العبوة الناسفة بالقرب من الكنيسة بهدف إحداث أكبر قدر من الوفيات والمصابين إلا أن سرعة رد فعل القوات وتبادلها إطلاق النيران حال دون ذلك ..  كما كشفت المعلومات أن الإرهابى المقبوض عليه من أبرز العناصر الإرهابية النشطة وسبق له القيام بالعديد من الحوادث الإرهابية والتى أسفرت عن استشهاد عدد من رجال الشرطة والمواطنين
فى الوقت نفسه انتقل اللواء خالد عبدالعال مساعد وزير الداخلية لقطاع أمن القاهرة واللواء محمد منصور مدير  المباحث لمكان الحادث حيث تم فرض كردون أمنى بمحيط منطقة الحادث حتى يتمكن فريق النيابة العامة وخبراء الأدلة الجنائية من معاينة مكان الواقعة،وقام خبراء المفرقعات بالقاهرة بتمشيط محيط الكنيسة للبحث عما إذا كان هناك أية مفرقعات أو قنابل والتعامل معها لتفكيكها.
وقال أحد شهود العيان إنه قد استيقظ على أصوات إطلاق رصاص كثيف بصورة عشوائية بمحيط منطقة كنيسة مار مينا، وشاهد حالات من الكر والفر وبعدها علمنا بوقوع الحادث الإرهابى الجبان، إلا أن يقظة قوات تأمين الكنيسة قد أحبطت الهجوم الارهابى الخسيس .
كما أكد شهود العيان ان كنيسة مارمينا العجايبى من اكبر الكنائس بمنطقة حلوان ويتردد عليها المئات من المسيحيين لتأدية الصلوات داخلها وتعد هذه هي  المرة الأولى التى تتعرض فيها  لهجوم إرهابي.

 



تورط فى تنفيذ عدة اعتداءات
الأمن يكشف هوية منفذ الهجوم الإرهابى

كشفت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية هوية منفذ الحادث الإرهابي وهو إبراهيم إسماعيل إسماعيل مصطفى من مواليد ٤ يوليو عام 1984، عامل ألوميتال، وله محل إقامة بشارع منشية السد بحلوان.
وأوضحت أن الإرهابى اتخذ عدد من المناطق الزراعية بمحافظات الصعيد أوكاراً لإختبائه، ومن أبرز العناصر الإرهابية الهاربة والخطرة والذى تزعم العناصر المنفذة لحادث التعدى على «ميكروباص» تابع لقسم شرطة حلوان عام 2016 (سبق ضبط عدد منهم )، وأسفر عن استشهاد أحد الضباط و7 جنود.
كما أكدت التحريات أن الارهابي سبق قيامه منفرداً بتنفيذ عدة حوادث إرهابية على وهي، حادث التعدى على منفذ تحصيل رسوم الطريق بنطاق مركز الواسطى بمحافظة بنى سويف مساء أمس الاول والذى أسفر عن استشهاد 3 من العاملين بالمنفذ، بالاضافة إلي التعدى على أحد المقاهى بنطاق قرية العامرية بدائرة مركز العياط بتاريخ 23 ديسمبر الجارى، والذى أسفر عن استشهاد 3 أشخاص وإصابة 5 آخرين  نظراً لقناعته بتكفير لاعبى «الطاولة» بالمقاهى، وكذلك التعدى على منفذ تحصيل الرسوم بالطريق الإقليمى بنطاق مركز العياط بالجيزة في 5 يوليو الماضى والذى أسفر عن استشهاد  3 من العاملين بالمنفذ.
وكشفت التحريات عن تورط الارهابي في مقتل مواطن والاستيلاء على سيارته بمنطقة حلوان بالقاهرة بتاريخ 8 أغسطس 2016، كما أكدت نتائج الفحص الفنى للسلاح المضبوط بحوزة الإرهابى المذكور عن تطابقه مع السلاح المستخدم فى العمليات الإرهابية السابق الإشارة إليها، وتم إتخاذ الإجراءات القانونية.

 


أسماء الشهداء والمصابين وحالاتهم

أصدرت وزارة الصحة تقريرا  أمس بأسماء الشهداء والمصابين وحالاتهم في حادث كنيسة «مارمينا العجايبى» بحلوان.وأوضحت أن المصابين نقلوا إلى مستشفيات النصر بحلوان والشرطة بالعجوزة والإنتاج الحربى وحلوان العام.
أسماء المصابين وحالاتهم


١- محمد السيد محمد (30 سنة) مصاب بطلق نارى فى البطن
٢- كرستين وديع (20 سنة٩ مصابة بطلق نارى فى الكتف الايسر
٣- عماد فرج فتحى (45 سنة) مصاب بطلق نارى فى البطن
٤- عواطف خاطر ميخائيل (74 سنة) حالتها خطيرة وخضعت لعملية جراحية
٥- إبراهيم إسماعيل (34 سنة) وخضع لعملية جراحية
أسماء الشهداء
1- عماد عبد الشهيد 45 سنة
2- صفاء عبد الشهيد 43 سنة
3- وديع القمص مرقس 65 سنة
4- ايفلين شكر الله 52 سنة
5- وجيه اسحق 90 سنة
6- رضا عبد الرحمن 45  سنة من القوة الامنية
7- نرمين صادق موسى 30 سنة
 8- رومانى شاكر 38 سنة (صاحب محل أجهزة منزلية بالمنطقة)
9- عاطف شاكر 26 سنة (شقيق رومانى)

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    مصرى حر
    2017/12/30 06:31
    0-
    2+

    الامن والشعب معا قادرون على دحر الحثالة بالحساب والقلم
    محزونون حقا على الشهداء الابرياء ونقدم خالص العزاء والمواساة لذويهم واسرهم ومحبيهم وجميع المصريين ،،،ولكن فرغم هذا الحزن الذى يغلفنا نقول للخونة كلاب اهل النار: إن قتلتم 100 مواطن يوميا فكم من الوقت ستحتاجون لقتل 100 مليون مصرى؟!... ستحتاجون اكثر من 25 الف سنة أيها الجهلة المتخلفون،،أما إن كنتم رجالا وواجهتم الشعب فسوف يسحقكم فى فيمتو ثانية،،،الخلاصة مصر إن شاء الله ستظل قوية كيانا وعددا وعتادا وقوة ولن يفلح حثالة الكائنات فى زعزعة ثباتها ورسوخها
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق