الأثنين 14 من ربيع الأول 1436 هــ 5 يناير 2015 السنة 139 العدد 46781

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

المناورات المشتركة والاستفادة من الخبرات القتالية

ليلى مصطفى
شهد عام 2014 العديد من المناورات الضخمة للقوات المسلحة منها البرية والبحرية والجوية بالذخيرة الحية بمشاركة مختلف الأسلحة والقوات لتوصيل رسالة تطمئن الشعب المصرى على حماية أمنه وحدوده

كما جاءت تلك المناورات بهدف حرص القوات المسلحة علي مواكبة وحدات وتشكيلات الدفاع لأحدث النظم التكنولوجية عالميا، فضلاً عن امتلاك منظومة متكاملة من الاسلحة والصواريخ ونظم الاستطلاع والإنذار وآليات القيادة والسيطرة المتطورة بما يدعم قدرتها على تأمين المجال الجوى المصري، والتصدى لأى تهديدات قد توجه ضد مصر،

بالإضافة إلى تعزيز علاقات التعاون العسكرى وتبادل الخبرات بين القوات المشاركة من كلا الجانبين، خاصة أن الفرد المقاتل هو الأساس خلال منظومة القتال العسكرية ويتم التركيز عليه كأولوية قصوى ضمن تاريخ عريق للمؤسسة العسكرية التى تمتد لمئات السنين، والعمل على تحقيق اقصى استفادة ممكنة من خلال التخطيط والتنفيذ والتقييم لادارة العمليات المشتركة للقواتنا المشاركة وفيما يلى نسرد أهم المناورات التى اجريت خلال عام 2014.

المناورة " بدر 2014 "

تعد المناورة بدر 2014 أكبر مناورة إستراتيجية قامت بها القوات المسلحة في إطار التخطيط التدريبى الإستراتيجي التعبوى لعام 2014 والتى استمرت لمدة 27 يومًا بمشاركة كل أسلحة القوات المسلحة، والتى بدأت في 11 أكتوبر واستمرت حتى السادس من نوفمبر الماضى، وشارك فيها ضعف الاعداد التي شاركت في المناورة الضخمة السابقة بدر 1996، ولم تكن بدر 2014 موجهة ضد أحد لأنها تمت داخل الحدود والأراضى المصرية على مرحلتين الأولى افتتاحية: وشملت الاعداد والتجهيز ورفع الاستعداد القتالى والإستراتيجي والتعبوى التى تعد من اهم المراحل الرئيسية فى اعمال التحول للمعركة، أما الثانية: فقد شملت إدارة عملية دفاعية إستراتيجية.

وبدأت التشكيلات والوحدات التابعة للجيوش الميدانية والمناطق العسكرية المشاركة فى تنفيذ مهام الفتح الاستراتيجى والتعبوى وتنفيذ جميع التحركات البرية والبحرية والجوية فى توقيت متزامن تحت ستر وسائل وأسلحة الدفاع الجوي على جميع الاتجاهات الاستراتيجية بالدولة، فضلاً عن تنفيذ مركز البحث والإنقاذ الرئيسى للقوات المسلحة تجربة عملية لإنقاذ ونجدة احدى السفن الغارقة بالبحر الاحمر بمشاركة عدد من القطع البحرية والطائرات الهليكوبتر، بهدف التأكد من قدرة وجاهزية عناصر البحث والإنقاذ التابعة للقوات المسلحة على التعامل مع الكوارث والحوادث البحرية المختلفة والتدخل السريع لإنقاذ المنكوبين وانتشال الغرقى والمصابين.

" ذات الصوارى"

أما المناورة البحرية "ذات الصواري" فقد نفذتها القوات البحرية المصرية بالذخيرة الحية أمام سواحل الاسكندرية بمشاركة عشرات القطع البحرية من مختلف الطرازات، وبمشاركة عناصر من الصاعقة البحرية والمقاتلات متعددة المهام من طراز "اف 16" والهليكوبتر المسلح، والتى شهدها الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة والفريق صدقى صبحى وزير الدفاع وكبار رجال الدولة.

المشروع التعبوى .. " باهر 19 "

كما نفذت تشكيلات ووحدات الجيش الثانى الميداني المرحلة الرئيسية للمشروع التعبوى "باهر 19" وجاء ذلك فى إطار الخطة السنوية للتدريب القتالى لتشكيلات ووحدات القوات المسلحة، وشملت المرحلة الرئيسية للمشروع اجراءات تنظيم التعاون وعرض القرارات لقادة الوحدات والتشكيلات وفقا للمنظومة المتكاملة لمعركة الأسلحة المشتركة الحديثة.

المناورات المشتركة .. " زايد 1"

وفى خطوة تعكس عمق العلاقات الاستراتيجية بين مصر والامارات قامت القوات المسلحة بتنفيذ المناورة المصرية الإماراتية المشتركة " زايد 1" بمشاركة وحدات من القوات البحرية والجوية والخاصة من البلدين الشقيقتين، وتضمنت المناورة التدريب علي العديد من الأنشطة لتوحيد المفاهيم القتالية، وتبادل الخبرات، والتدريب علي إدارة أعمال القتال الجوي المشترك باستخدام أحدث التكتيكات الجوية وأساليب القتال الحديثة. وقد شهد الرئيس عبدالفتاح السيسى أثناء توليه وزارة الدفاع المرحلة النهائية للمناورة .

"خليفة 1 " .. مناورة بحرية

أما المناورة المشتركة الثانية بين القوات البحرية المصرية والقوات الإماراتية "خليفة 1"، فقد استضافتها مصر بنطاق قاعدة البحر الأحمر، بحضور عدد من قادة القوات البحرية بالبلدين، وشارك في تدريباتها قوات الصاعقة البحرية فى البلدين، وتم خلالها تنفيذ تأمين نطاق الحدود البحرية وحركة النقل البحري والأهداف الاقتصادية في البحر وعلى الساحل، من خلال التدريب على تخطيط وإدارة أعمال هجومية ودفاعية، وتدريب القوات على الاعتراض البحرى والتصدي لمخاطر العائمات السريعة التي تعترض السفن التجارية والوحدات البحرية أثناء الإبحار في الممرات والخطوط الملاحية، حيث تصدت إحدى القطع البحرية لهجوم عدد من العائمات السريعة المعادية لأغراض القرصنة، بالإضافة إلى تدريب الوحدات الخاصة من الجانبين على مهاجمة وتأمين الأهداف الساحلية وتنظيم الكمائن والإغارات الناجحة ضد الأهداف المعادية.

"سهام الحق" .. بالذخيرة الحية

وكانت المناورة الثالثة "سهام الحق المشتركة مع الإمارات الشقيقة والتى استضافتها فى منتصف اكتوبر الماضى فقد جاءت تأكيدا لعلاقات الشراكة والتعاون الاستراتيجى بين البلدين، حيث شارك فى التدريب عناصر من القوات المسلحة فى البلدين، وتعد المناورتين " زايد-1" بالإمارات و"خليفة - 1" التى تم تنفيذها فى مصر بهدف نقل وتبادل الخبرات فى مجالات التدريب والاستعداد القتالى، وبما يعكس عمق العلاقات الاستراتيجية المصرية - الاماراتية فى العديد من المجالات ولكن الأمر المؤسف أن المناورة شهدت فى نهاية التدربيات سقوط أحدى طائرات التدريب التى راح ضحيتها أربعة ضباط أثنيين مصريين واثنيين اماراتين.

" اليكساندربوليس 2014"

.. مناورة مع اليونان

شاركت قواتنا المسلحة فى فعاليات المناورة البحرية المصرية - اليونانية "اليكساندربوليس 2014" التى اجرتها وحدات من القوات البحرية المصرية والبحرية اليونانية بنطاق المياه الاقليمية اليونانية ، وشارك بها عدد من الدول العربية بصفة مراقب، كما شارك فى التدريب عدد من الوحدات والقطع البحرية وشملت المدمرات ولنشات الصواريخ وسفن النقل والامداد وطائرات مكافحة الغواصات من الجانبين لتنفيذ العديد من الأنشطة منها قيام الجانبين بتخطيط وادارة اعمال قتال مشتركة نهارا وليلا بالتعاون معا لتأمين النطاق البحرى بالبحر المتوسط ، والتدريب على أعمال الاعتراض البحرى واعمال الامداد والتزود بالوقود ومكافحة الغواصات، وكذلك اعمال مكافحة التهريب والقرصنة البحرية والهجرة غير الشرعية، وتنفيذ حق الزيارة والتفتيش واقتحام السفن المشتبه بها بمشاركة عناصر من القوات الخاصة البحرية من الجانبين .

" تحية النسر" .. مناورة بحرية مع الإمارات وأمريكا

أما المناورة البحرية المشتركة "تحية النسر" فقد جرت بالمياه الإقليمية المصرية بالبحر الأحمر، وكانت بمشاركة القوات البحرية لعدد من الدول منها مصر وأمريكا والإمارات. وشهدت التدريب على مكافحة الإرهاب البحري والقرصنة وطرق تفتيش المراكب والسفن، وتعد تلك هى المرة الاولى التى تشارك فيها البحرية الإماراتية في المناورة، حيث وصل عدد من القطع البحرية الاماراتية للمشاركة في المناورة ، وتجدر الإشارة إلى أن المناورة تحية النسر تجري بين البحرية الأمريكية والمصرية منذ عام 1991، ولكن هذا العام انضم إليها بحرية الأمارات.

" الربط الأساسى 2014"

.. مصرية - بحرينية

تأكيدا للعلاقات التاريخية والإستراتيجية التي تربط مصر والبحرين، شاركت القوات الجوية في التدريب المشترك "الربط الأساسي 2014"، الذي اقيم بالمنامة عاصمة البحرين بمشاركة 11 دولة عربية وأجنبية، و حضرها اللواء الركن طيار الشيخ حمد بن عبدالله آل خليفة قائد سلاح الجو الملكى البحرينى ووفود وممثلى الدول المشاركة فى التدريب، وتعد مشاركة القوات المصرية هي المرة الأولي في تاريخ التدريب والذي يمثل أحد أقوي وأكبر التدريبات المشتركة بمنطقة الخليج العربي، والذى يهدف الى دعم وتعزيز التعاون العسكرى والتنسيق المشترك بين القوات الجوية للدول المشاركة، وقياس مدى جاهزية واستعداد القوات لتنفيذ عمليات جوية مشتركة ضد الأهداف المعادية، ونقل وتبادل الخبرات وتوحيد المفاهيم بين جميع القوات المشاركة بما يساهم فى تحقيق أمن واستقرار منطقة الخليج العربي. وشهدت المناورة هذا العام مشاركة واسعة من العديد من الدول من بينها مصر والسعودية والإمارات وسلطة عمان والكويت والأردن وتركيا وباكستان والولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا،

بالإضافة إلى الدولة المضيفة البحرين التى حرصت على توفير جميع الإمكانات من أجل إنجاح المناورة وتحقيق الأهداف المطلوبة منها.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق