الجمعة 20 من صفر 1436 هــ 12 ديسمبر 2014 السنة 139 العدد 46757

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

«سهام الحق» مناورات مصرية ـ إماراتية بالذخيرة الحية

القاهرة- محمد حسن- دبى- شريف أحمد شفيق:
نفذت عناصر مشتركة من القوات المسلحة المصرية والإماراتية بيانا عمليا بالذخيرة الحية ضمن أنشطة وفعاليات التدريب المشترك «سهام الحق» والذى تستضيفه دولة الإمارات، ويعد التدريب الثالث من نوعه بين البلدين خلال هذا العام بعد تدريبى «زايد 1» بالامارات و«خليفة 1» بمصر ، بما يعكس عمق العلاقات التاريخية والاستراتيجية بين مصر والامارات، ويعزز الروابط العسكرية الثنائية المشتركة، ويسهم فى رفع الجاهزية لمواجهة مختلف التحديات والمخاطر التى تمر بها المنطقة.

وتضمن البيان الذى شهده اللواء أركان حرب محسن الشاذلى رئيس هيئة العمليات للقوات المسلحة واللواء الركن سيف مصبح عبدالله المسافرى رئيس هيئة العمليات الإماراتى ، العديد من الأنشطة التدريبية التى نفذتها عناصر مشتركة من الجانبين أظهرت المستوى المتميز للتنسيق والتكامل فى الاداء ، والمهارات القتالية والميدانية العالية للقوات المنفذة ، وقدرتها على تنفيذ كل المهام والواجبات المكلفة بها تحت مختلف الظروف ، باستخدام أحدث التكتيكات والمنظومات التكنولوجية المتطورة وأسلحة القتال الحديثة .

وفى نهاية البيان أشادت القيادتان المصرية والاماراتية بالجهد المبذول والمستوى المتميز للقوات المنفذة للتدريب من الجانبين وقدرتهم على تنفيذ كل المهام المكلفين بها.

وألقى اللواء أ.ح محسن الشاذلى رئيس هيئة عمليات القوات المسلحة كلمة نقل فيها تحية وتقدير الفريق أول صدقى صبحى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والانتاج الحربى واعتزازة بالتعاون المشترك بين القوات المسلحة لكلا البلدين ، مؤكدا اهمية التدريب الذى يعكس قوة ومتانة العلاقات المصرية الاماراتية فى العديد من المجالات .

ويأتى التدريب المشترك «سهام الحق» ضمن خطة التدريبات المشتركة التى تجريها البلدان مع العديد من الدول العربية الشقيقة لاثراء وتبادل الخبرات بمختلف الوحدات المشاركة ، وتطويرقدرتها على استيعاب متطلبات العمل العسكرى المشترك لما له من أهمية ودور فاعل فى رفع مستوى الكفاءة العسكرية عن طريق تبادل الخبرات والمهارات العسكرية بين البلدين الشقيقين فى مختلف العمليات العسكرية القتالية ومواصلة زيادة عمليات التنسيق المشترك وتحقيق التكامل المنشود مع رفع المستوى العملياتى لمختلف القوات المشاركة ويؤكد التقارب والتحالف وتعميق الصداقة واكتساب المزيد من الخبرات الميدانية والقدرات القتالية للقوات المسلحة لكلتا الدولتين.

حضر البيان عدد من قادة وضباط القوات المسلحة المصرية والاماراتية .

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق