الخميس 8 من ذي الحجة 1435 هــ 2 أكتوبر 2014 السنة 139 العدد 46686

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

لسداد جانب من مستحقات الشركاء الأجانب
١٠ مليارات جنيه من البنوك المصرية لـقطاع البترول

كتب ـ ياسر مهران :
جانب من توقيع تحالف البنوك مع البترول
تم أمس التوقيع على قرض بقيمة ١٠ مليارات جنيه من تحالف البنوك المصرية بقيادة البنك الأهلى المصرى إلى قطاع البترول ، يستخدم فى سداد جزء من مستحقات الشركاء الأجانب ، فى إطار خطة الوزارة لتخفيض تلك المستحقات ، من أجل تحفيزهم على ضخ المزيد من الاستثمارات ، وتكثيف عمليات البحث والاستكشاف وسرعة تنمية الاكتشافات لزيادة معدلات الإنتاج لتأمين احتياجات البلاد من المنتجات البترولية والغاز الطبيعى .

 تضمن القرض شريحة دولارية مقدارها ٥٥٠ مليون دولار ، يتم سدادها على فترة ٤ سنوات ، تتضمن فترة سماح لمدة عام ، و٦٠٤٠ مليون جنيه مصرى ، يتم سدادها على ٥ سنوات مع فترة سماح لمدة عام لمصلحة شركتى مصر للبترول والتعاون للبترول المملوكتين لهيئة البترول .

وأوضح المهندس شريف إسماعيل وزير البترول والثروة المعدنية - الذى شهد توقيع العقد - أن عرض تحالف البنوك المصرية كان أفضل العروض فى المناقصة التى تم طرحها بين البنوك الوطنية لترتيب القرض ، ويضم تحالف البنوك الممولة للقرض البنك الأهلى المصرى ( وكيلاً للتمويل ) والبنك التجارى الدولى والبنك العربى الإفريقى الدولى وبنك مصر وبنك قطر الوطنى الأهلي، كاشفا عن أن هذه البنوك ستقوم بتوفير قيمة القرض شريحة واحدة وهو يعد من أكبر القروض التى تم ترتيبها بين البنوك المحلية لمصلحة شركتى مصر والتعاون للبترول .وقع العقد هشام عكاشة رئيس البنك الأهلى ، وهشام عز العرب رئيس البنك التجارى ، ومحمد الديب رئيس بنك قطر ، وحسن عبد الله العضو المنتدب البنك العربى الإفريقى الدولى ، وأحمد أبو العز القائم بأعمال رئيس بنك مصر ، والمحاسب سعيد مصطفى رئيس شركة مصر للبترول ، والكيميائى سمير رزق القائم بأعمال رئيس شركة التعاون للبترول ، بحضور المهندس طارق الملا الرئيس التنفيذى لهيئة البترول ، والمحاسب سمير عازر وكيل وزارة البترول للشئون المالية والاقتصادية ، والمحاسب أيمن حجازى نائب رئيس الهيئة للشئون المالية والاقتصادية .

وأكد وزير البترول أن المنافسة بين البنوك المحلية لترتيب القرض تؤكد ثقة البنوك فى قدرة قطاع البترول على سداد القرض الذى سيتم استخدامه فى سداد جزء من مستحقات الشركاء الأجانب لتحفيزهم على ضخ المزيد من الاستثمارات وتكثيف عمليات البحث والاستكشاف وسرعة تنمية الاكتشافات لزيادة معدلات الإنتاج لتأمين احتياجات البلاد من المنتجات البترولية والغاز الطبيعى .

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق