أحمد السيد النجار
محمد عبد الهادي علام
تنسيق مصرى ـ أردنى لاستئناف عملية السلام .. محادثات مكثفة للرئيس مع وزير الخارجية الأمريكية ومستشار الأمن القومى
5 أبريل 2017
واشنطن ـ محمد عبد الهادى علام:
الرئيس السيسي يرحب بالعاهل الأردني

فى اليوم الثالث لزيارته المهمة إلى الولايات المتحدة، التقى الرئيس عبد الفتاح السيسى أمس العاهل الأردنى الملك عبد الله الثانى، حيث اتفقا على ضرورة الدفع بجهود استئناف عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، ومواصلة التنسيق بين مصر والأردن بشكل مكثف، للعودة إلى المفاوضات.


وصرح السفير علاء يوسف، المتحدث باسم الرئاسة، بأن الرئيس السيسى أكد حرص مصر على التنسيق والتشاور مع الأردن بشكل دورى حول مختلف الملفات، سواء فيما يتعلق بتعزيز العلاقات الوثيقة بين الدولتين، أو على صعيد المستجدات المتعلقة بالقضايا الإقليمية، وما تشهده المنطقة من تطورات متلاحقة. وقد أشاد الملك عبد الله الثانى بمشاركة الرئيس السيسى فى القمة العربية، التى عقدت أخيرا بالأردن.





وقد أجرى الرئيس السيسى أمس لقاءات مكثفة مع صانعى القرار بالإدارة الأمريكية الجديدة، حيث التقى وزير الخارجية الأمريكية ريكس تيلرسون، وتم بحث سبل تعزيز العلاقات الإستراتيجية بين القاهرة وواشنطن، فضلًا عن التنسيق بشأن القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك.



واستقبل الرئيس أيضًا بمقر إقامته فى واشنطن، هربرت ريموند ماكماستر، مستشار الأمن القومى الأمريكى، حيث استعرضا كيفية مواجهة خطر الإرهاب والتنظيمات الإرهابية.



كما استقبل ليليان كاريت، المديرة التنفيذية لشركة بوينج الأمريكية، وتناول اللقاء بحث تطوير التعاون بين مصر وتلك الشركة.



وعلى صعيد متصل، أكد الرئيس السيسى أن مصر تسير بخطى ثابتة نحو تحقيق ما تطمح إليه، لتهيئة المستقبل الأفضل للمواطن المصرى، وشدد، فى كلمته أمام الغرفة التجارية الأمريكية، على أن الحكومة تهتم اهتمامًا كبيرًا بتحفيز وتشجيع الاستثمار، واتخاذ التدابير اللازمة لمعالجة العقبات التى تعوق عمل القطاع الخاص، ودعا الشركات الأمريكية إلى القدوم إلى مصر للمساهمة فى المشروعات الكبرى.



وقد أشاد البيت الأبيض، فى بيان رسمى، بجهود الرئيس السيسى الشجاعة لنشر مفهوم أكثر اعتدالا للإسلام، مؤكدا أن الرئيس السيسى ونظيره الأمريكى دونالد ترامب اتفقا على ضرورة التركيز على الطبيعة السلمية للإسلام والمسلمين فى العالم.



كان البيت الأبيض قد أشار فى بيان سابق إلى أن الرئيسين اتفقا خلال لقائهما فى واشنطن على مواصلة تنسيق الجهود العسكرية والدبلوماسية والسياسية لمكافحة الإرهاب، وتعزيز المشاركة الإستراتيجية بين البلدين، إلى جانب تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية.