خليفة حفتر: جاهزون لتحرير بنغازي من "الإرهابيين"


15-10-2014 | 02:23


الألمانية

أعلن قائد عملية "الكرامة" في ليبيا اللواء المتقاعد خليفة حفتر أن "رجال الكرامة جاهزون لتحرير بنغازي من الإرهابيين".

وأضاف حفتر في مؤتمر صحفي في وقت متأخر مساء الثلاثاء، أن قواته لن تسمح "بأن تذهب دماء الشهداء هباء وسيعملون على أن يلقى المجرمون جزاءهم في بنغازي مهد الثورة، كما أنهم سيعملون على إعادة الانضباط في بيوت وشوارع المدينة".

من جهة أخرى،استقبلت دعوات "الحراك الشعبي" التي انطلقت يوم الثلاثاء في ليبيا وتهدف للتظاهر نبذاً للإرهاب في بنغازي، بترحيب واسع وتزايد في عدد المؤيدين.

وكان بعض النشطاء والإعلاميين والسياسيين الليبيين أطلقوا عبر مواقع التواصل الاجتماعي هذه الدعوة احتجاجاً على ما تشهده المدينة من تزايد لوتيرة العنف والاغتيالات وتدني مستوى الحياة فيها.

وفي خطوة استباقية حذرت حكومة الأزمة - في بيان صحفي- القائمين على هذا الحراك والمنادين بالتظاهر في بنغازي إلى ضرورة التحلي بالمسئولية وعدم المساس بالأموال والممتلكات الخاص منها والعام، والابتعاد عن أعمال الثأر والانتقام والنعرات الجهوية والقبلية.

كما ناشدت الحكومة المؤسسات الإنسانية والهلال الأحمر ومنظمات الإغاثة بضرورة الوجود في المدينة، وتكثيف جهودها.

وتشهد مدينة بنغازي موجة من العنف والقتال الذي أودى بحياة عدد كبير من أبنائها، إضافة لتردي الخدمات،وتهجير السكان إثر عمليات الاغتيالات والقصف الجوي بالمدينة.