الثلاثاء 25 من ذي القعدة 1434 هــ 1 أكتوبر 2013 السنة 138 العدد 46320

رئيس مجلس الادارة

عمـر سـامي

رئيس التحرير

عبد الناصر سلامة

رئيس التحرير

عبد الناصر سلامة

الإفتاء‏:‏ تقديم بيانات كاذبة من أجل السفر للحج‏..‏ حرام

كتب ـ إبراهيم عمران‏:‏
دا الافتاء المصرية
أكدت دار الإفتاء‏,‏ حرمة التحايل والإدلاء ببيانات كاذبة غير مطابقة للحقيقة إلي الجهات الرسمية‏,‏ من أجل السفر إلي الحج‏,‏ سواء أكان في بلد الحاج أم البلد التي سيسافر إليها‏.‏

وأوضحت الدار في فتوي لها, أمس, أن من دخل إلي بلد من البلاد فعليه الالتزام بقوانينها وتحرم عليه المخالفة, لأن حكومات تلك البلاد لم تضع مثل هذه الضوابط والتشريعات وتمنع ما عدا ذلك إلا لمصالح تقدرها.
وأضافت في فتواها أن الواجب التقيد بما رآه أولياء الأمر, لما في الكذب من تفويت المصلحة التي تغياها الحاكم من سنه القوانين, مؤكدة أن هذا التحايل حرام شرعا سواء أكانت الحيلة جائزة في نفسها أم كانت الحيلة نفسها حراما بأن اشتملت علي الكذب مثلا فإن الحرمة تتأكد.
وقالت الفتوي إنه من ضمن الكذب إحضار السائق مثلا لعقود وهمية مخالفة للحقيقة بأنه سبق له السفر والعمل كسائق بالبلد التي سيذهب إليها, أو إخبار الحاج عن نفسه أنه لم يحج من قبل أو أنه لم يحج في فترة محددة علي خلاف الحقيقة, فكل ذلك لا يجوز; لاشتماله علي الكذب أو الغش أو الخداع.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 3
    علوان
    2013/10/01 10:29
    0-
    0+

    يا د كمال ليس سؤالا ساذجا يا د من ما مصير الكاذب الذىتحايل للحج
    التحايل للحج وتقديم بيانات كاذبه لنوال حجه بات عرفا لدى بعض المصريين يحرصون على أداء الفريضه بهذا السبيل وللأسف ينجحون كأن يدعى أنه سائق حرفى وهو غير ذلك أو قد يدس إسمه ضمن خدم او عمال البعثه الحكوميه وغير ذلك ...هذا ولم تخطئ دار الإفتاء بأن الإتيان بهذا السلوك حرام شرعا وبالفوز بالحج بناء على الكذب والتحايل وما المانع أن تكرر إصدار هذه الفتوى مرارا وتكرارا نرى العجب والعجاب فى الرحله الى الحج
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 2
    منى طه
    2013/10/01 10:06
    0-
    0+

    ليت الجميع يتعظ
    يؤسفني أن التحايل وخاصة في أمور الحج تحدث بلا أي رادع أو تردد من قبل البعض. كمثل إدعاء البعض أو توقيعهم عقود وهمية بأنهم ذاهبون لخدمة الحجيج.. وهذا ما لا يحدث أبدا حيث يذهبوا لكي يؤدوا مناسك الحج لأنفسهم.. وفي هذا تحايل شديد وخطير. ليت الجميع يتعظ ..
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    دكتور كمال
    2013/10/01 01:33
    0-
    0+

    ما الذي حدث لنا .؟
    هل سال احد : و طلب الاجابة من دار الافتاء علي هذا السؤال الساذج : الا يعلم كل انسان عاقل و: و الا نعلم الاطفال : ان الكذب حرام : و غلط و ان الكذب خطيئة دينية و جريمة اخلاقية : هل نتوقع ان يسال احد عن حرمة القتل و السرقة ؟ و جواز القسم بالزور و الشرك بالله : الم تعد هذه الاشياء معروفة للكبير و الصغير ام اننا قد اصبحنا لا نعرف شيئاً الا لو فسره و اكده و شرحه فقيه من دار الافتاء ؟
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق