الجمعة 21 من رجب 1434 هــ 31 مايو 2013 السنة 137 العدد 46197

رئيس مجلس الادارة

ممدوح الولي

رئيس التحرير

عبد الناصر سلامة

رئيس التحرير

عبد الناصر سلامة

السودان يؤيد بناء السد الإثيوبي ويتحدث عن فوائده
الرئاسة‏:‏ الأمن المائي قضية مصيرية وسنتعامل معها بكل حزم
كتب إسلام فرحات ومحمد فؤاد‏:‏ في تطور مفاجئ‏
موقع سد النهضة الإثيوبى
‏أعلن الدكتور أحمد بلال عثمان‏,‏ وزير الثقافة والإعلام السوداني ـ الناطق الرسمي باسم الحكومة ـ تأييد بلاده قيام سد النهضة الإثيوبي‏,‏ لكنه رهن الأمر بالتنسيق‏,‏ وأخذ الملاحظات الفنية في الاعتبار‏,‏ مؤكدا أن حصة كل من مصر والسودان من مياه النيل لن تنقص بسبب السد‏.‏

وأضاف الوزير أن الفائدة التي سيجنيها السودان من قيام السد تتمثل في أنه يحجز كميات من الطمي التي يمكن أن تسبب إشكاليات بالبلاد, كما يجعل امتداد المياه مساندا لتعلية خزان الروصيرص. مشيرا الي أن هناك مشاورات بين السودان ومصر وإثيوبيا حول السد.

ودعا إلي عدم إثارة أي شكل من أشكال الدخان ـ حسب تعبيره ـ في العلاقات بين الدول الثلاث, لمجابهة ما سماها حرب المياه خلال المرحلة المقبلة.

وفي الوقت نفسه, تجري مصر حاليا اتصالات مكثفة علي أعلي مستوي مع الجانب الإثيوبي من أجل ترجمة الالتزام السياسي إلي خطوات عملية وملموسة, والتوصل إلي اتفاق يحقق المنفعة المتبادلة لمصلحة الشعبين, ويضمن عدم المساس بمصالح مصر المائية.

وأكد السفير إيهاب فهمي, المتحدث باسم رئاسة الجمهورية ـ في مؤتمر صحفي أمس ـ أن الرئيس محمد مرسي حرص منذ توليه مهام منصبه علي إحياء التواصل وتعزيز التشاور والتعاون مع جميع الدول الإفريقية, لاسيما دول حوض النيل, من أجل توحيد المواقف تجاه ملف المياه, استنادا لمبدأ المنفعة للجميع, والتزام كل طرف بعدم الإضرار بمصلحة الطرف الآخر, وذلك لارتباط دول الحوض بمصير مشترك.

وأكد فهمي أن الأمن المائي المصري قضية مصيرية ولا تقبل الدولة إلا التعامل معها بكل حزم.

وعلي جانب آخر, تسببت الضغوط الإثيوبية في تأجيل إعلان تقرير اللجنة الدولية الثلاثية لتقييم سد النهضة, حيث أصر الجانب الإثيوبي علي تعديل صياغة بعض البنود والفقرات بالتقرير, بهدف إفراغه من أي مضمون يحوي إشارة تدين أو تضر الاتجاهات السياسية الإثيوبية المعلنة.

واتفق أعضاء اللجنة علي تأجيل إعلان التقرير من أمس الخميس إلي غد السبت, علي أن يستمر عملهم يوما إضافيا اليوم, للتوصل إلي صيغة نهائية.

واتهم الخبراء الدوليون المشاركون في أعمال اللجنة الثلاثية إثيوبيا بعدم تقديم معلومات كافية للحكم علي سد النهضة, وأكدوا أنهم في حاجة إلي معلومات دقيقة من الجانب الإثيوبي لإتمام عملهم.

وقد نقلت مصر إلي إثيوبيا ـ من خلال سفيري البلدين ـ رسالة تؤكد أن مياه النيل مسألة ذات أهمية قصوي للشعب المصري, وحياته ومصالحه, وأن مصر تتمسك بتنفيذ الجانب الإثيوبي تعهداته بعدم الإضرار بأي شكل بالمصالح المائية المصرية.

وأوضح السفير محمد إدريس, سفير مصر في إثيوبيا, أن الجانب الإثيوبي أكد أنه يدرك جيدا حيوية مسألة المياه لمصر وشعبها, وأن إثيوبيا لن تقدم ـ قولا أو فعلا ـ علي ما من شأنه المساس بالمصالح المائية المصرية بأي شكل.

ومن جانبها, حثت الولايات المتحدة مصر والسودان وإثيوبيا علي العمل معا, لتقليل الآثار السلبية الناجمة عن تحويل مجري النيل, وطالبت واشنطن الدول الثلاث بالسعي لتطوير حوض النيل الأزرق لمصلحة جميع شعوب المنطقة.

وعلي الساحة الإثيوبية, ذكرت صحف أديس أبابا أمس أن عملية تحويل مجري النيل الأزرق, قد انتهت تمهيدا لبدء الأعمال الخرسانية في وحدة الطاقة اليمني لسد النهضة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
خدمة الأخبار العاجلة
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 63
    محمد
    2013/05/31 21:23
    0-
    2+

    ياناس لازم نتعلم نكتب عربي
    السيد عدنان بيكتب قمبلة!!! ياسيدي قنابل ومفردها قنبلة
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 62
    م. صابر
    2013/05/31 20:24
    0-
    5+

    مجلس امن مائى ودراسة علمية تكون قاعدة التحرك المصرى على كل الاصعدة ومع كل الاطراف!
    سيادة الرئيس من فضلك أقم مجلس قومى لمياه النيل، ووجه بدراسة القضية دراسة علمية شاملة من حيث تأثير نقص حصة مياه مصر التاريخية على كل مجالات الحياه بمصر من الزراعة الى الطاقة الى البنية المائية الاساسية المصرية الى احتياجات ٩٢ مليون من السكان اليوم وبعد ٥ سنوات وبعد ١٠ سنوات لإبراز الاضرار الشديدة التى ستحيق بمصر والبعد الوطنى والاقليمى للمشكلة وتداعياتها وكيف نخاطب دول العالم المتقدم والمنظمات المالية الدولية والصين وإسرائيل وكيف نتحرك فى علاقاتنا مع واشنطن التى قدمت ولاتزال تقدم العون لمصر من اجل الحيلولة دون الاضرار بالوجود والبقاء المصرى الذى لم يتوقف طوال آلاف السنين! لايمكن للعالم ان يقبل خنق مصر وحضارة مصر بسبب التفكير الاحادى من بعض اعضاء حوض النيل! العلاقات الدولية تقوم على قواعد قانونية كما تقوم على التعاون الدولى! السيد الرئيس نعلم انه لم يمر يوم واحد دون عرقلة وان هناك من يعملون فى التعطيل المتعمد بصورة لم تعرفها مصر فى تاريخها كله ولكن الشعب المصرى بزراعته وصناعته وبقائه معكم فى التحرك البصير بالعلم والفاعلية ! وستجدون كثيرين فى العالم معكم للمحافظة على شريان حياة مصر! المج
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 61
    adnan
    2013/05/31 19:49
    0-
    3+

    توجيه الكلام الى الإخوة السودان
    لا تفرحوا بالقمبلة الموقوتة كثيرا وتهتموا بفوائدها كثيرا المصلحة الأمن القومى أهم من الفوائد التى تأتى من السد عندما تضرب إسرائيل السد بالصاروخ وتنهار السد سوف تغرق السودان وتحدث خسائر فى الأرواح وكدلك خسائر الإقتصادية تخلص من المياة الفيضان تكلف وقت
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 60
    adnan
    2013/05/31 19:32
    1-
    2+

    سد النهضة قمبلة موقوتة للسودان قبل مصر
    نحن نحترم النواية الحسنة لكل الشعوب القارة ونقدر المشروع الأثيوبية لخدمة الجيران من توزيع حصصها من ناتج الكهرباء للدول الجوار ولكن لمادا لا تعملوا إنها عبارة عن قمبلة موقوتة تهدد الأمن القومى للسودان قبل مصر فى حالة إنتهاء من البناء السد وإكتمل تخزين المياة وعند دلك عندما تريد إسرائيل تفجير القنبلة الموقوتة ترسل طائرة واحدة لضرب السد وتنهار فتندفع المياة بقوة وخصوصا هدا السد على حدود السودان فتغرق السودان ومع إندفاع المياة بقوة سوف تحدث خسائر البشرية بأعداد كبيرة هدا بخلاف خسائر الإقتصادية وتحدث مجاعة فى السودان وبالطبع سوف تحدث فيضان حتى جنوب مصر
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 59
    عبد الهادى
    2013/05/31 18:11
    0-
    10+

    الــــســـدود فــى مــنــطــقــة ســـقـــوط الامـــطـــار مـــشــروع فــاشـــل ( طبيعة منطقة خط الاستواء لا تسمح بإقامة سدود ضخمة )
    لمنطقة خط الاستواء طبيعة خاصة حيث أن الامطار شبهه مستمرة ....وتبدء الامطار بعد الظهر لتستمر حتى ساعات من الليل ....وهكذا شبهه يومى ...وتتجمع مياه الامطار ليلا لتظهر لها الشمس نهارا لتبخر ما ركد منها ولم يتحرك ....فهل بناء السدود سيمنع بخر الماء بل سيزيد الفاقد من البخر على حساب دول المصب والدول المستفيدة من النهر ....الموضوع يحتاج دراسة كاملة لمناخ أثيوبيا والسودان ومصر ...والصح يتبع ... والضرر يمتنع .
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 58
    الديوانى
    2013/05/31 17:27
    0-
    26+

    Think Tanks in the US predicted it
    ما يعرف ب Think Tanks فى أمريكا (الترجمة الحرفية "أحواض الفكر" وهى مؤسسات شبه اكاديمية تحلل الأوضاع الاقتصادية والسياسية فى أنحاء العالم وتنشر تقاريرها) توقعت ان الحروب القادمة فى الشرق الأوسط ستكون بخصوص المياه. تقدم التكنولوجيا يسمح الآن بتخزين المياه وتوجيه مساراتها عما اختارت الطبيعة لها. عدم اعتراف إثيوبيا بالمعاهدات الدولية التى تحدد حصة مصر والسودان من مياه النيل أكبر دليل على النوايا غير الحسنة وعلى الرغم من كل التصريحات المؤكدة الى العكس من المسؤولين فى إثيوبيا وحتى السودان ومصر. ليس من العسير ان تقنع اثيوبيا نفسها انها تملك مياه الامطار التى تسقط بها. بناء السد فى حد ذاتة لتوليد الكهرباء ليس الخطر الأكبر إذا كان الفاقد الوحيد نتيجة التبخير. المشكلة الأساسية هو القرارات الأحادية التى اتخذتها إثيوبيا ببناء السد وبدون التزامات الدولية والقانونية التى تصاحبها (بلطجة) ويكون من السهل للسودان ان تتبع نفس المنطق وتبنى سدودها فى المستقبل ويصبح نهر النيل مجرد جدول عند وصوله الى مصر. الغضب يوجه الى حكومة مصر (نائمين فى العسل يحلموا بدولة الإمارة الإسلامية ويخدروا الشعب بالادعاء ان السد
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 57
    asd22
    2013/05/31 17:02
    7-
    3+

    الهدوء و الحكمه
    على فكره الشعب الأثيوبى عظيم و طيب و محترم جدااا و كلهم يحبوا مصر...أخبركم جميعا ..كفى دخان..و كل شعوب النيل يجب تتعاون معا..يارب نتعلم دروس من التاريخ..العصبيه و الأختلاف تفتح الباب لكل من يريد ثروات أفريقيا...يا بشر التاريخ التاريخ يكرر نفسه..فاحذروا الوش و الفتن و الخونه الذين ينتظروا فرصه..ليشعلوا كل أفريقيا...هدوء..و الله شعوب أفريقيا عظيمه وطيبه و لكن عصبيتنا و عنفنا...شعوب النيل أخوه...لأبد نتعاون و العلاقات تتحسن مع كل دول أفريقيا...شكرا تحيه لشعب السودان الحبيب..
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 56
    محمود عبد المنعم
    2013/05/31 17:02
    1-
    2+

    سد النهضة
    ممكن تتحل ب عنف وممكن ب شويش هما عايزين كهرباء واحنا عايزين ماء ممكن يبنو جزء من السد مش السد كلو منها نسبة الماء مئليتش كتير ونسبة الكهرباء زادد عندهم
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 55
    عبد الحميد صديق ركابى
    2013/05/31 16:34
    1-
    2+

    اين هم علماء المياه
    من هنا ادعو العالم المصرى ا لاستاذ الدكتورهشام محمد التونى الحائز على سقدير العالم للادلاء بدلوه فى هذا الموضوع المفصلى وكذلك كل علماء المياه فى كل من مصر والسودان فهم سيفيدوننا بالحقائق لتى لاتقبل الاراء العاطفيه ونرجو ان تتبنى الاهرام هذه الدعوة حتى نخرج من بحر الظلمات الذى تتخبط فيه الامه---وشكرا عبد الحميد صديق ركابى الخرطوم
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 54
    على الرفاعي
    2013/05/31 14:55
    3-
    11+

    السادات
    عندما فكرت اثيوبيا فى مشروع انشاء سدود فى عهد السادات ,,علق السادات فى لقاء له وقال " لن ننتظر حتى يقطعوا عنا المياه ونموت من العطش ولكننا سنموت هناك" وعندها مات المشروع !!! هدف اثيوبيا من انشاء السد هو التحكم في مياه النيل لكي تسطيع فيما بعد ان تتحكم في دول حوض النيل و يجب هنا على الرئيس المصري ان يتخذ موقف صارم وهو عدم السماح لأثيوبيا بإنشاء السد الذى يهدد حياه المصريين و لو وصل الامر الى حرب مع دوله اثيوبيا
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق