الأثنين 27 من جمادي الاول 1434 هــ 8 أبريل 2013 السنة 137 العدد 46144

رئيس مجلس الادارة

ممدوح الولي

رئيس التحرير

عبد الناصر سلامة

رئيس التحرير

عبد الناصر سلامة

وزير الإنتاج الحربي :انتهاء دراسات الجدوي لإعادة تشغيل النصر للسيارات

كتب ــ محمد فتحي‏:‏
الفريق رضا محمود حافظ وزير الانتاج الحربي أكد أنه من الممكن اعادة تشغيل شركة النصر للسيارات‏,‏ خاصة وأن الشركة بها العديد من المصانع القادرة علي العمل فورا‏,‏ وقال أن للشركة وديعة بنكية يتم الصرف منها علي رواتب العاملين ولم يتبقي منها سوي‏19‏ مليون جنيه لا تكفي أكثر من ستة أشهر‏.‏

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقدته لجنة الصناعة بمجلس الشوري برئاسة المهندس طارق مصطفي, والذي تم فيه مناقشة أوضاع الشركة بعد قرار نقل تبعيتها الي وزارة الانتاج الحربي.
وقال الوزير ان الوزارة انتهت من دراسة الجدوي لاعادة تشغيل المصانع وتحديث الماكينات التي تعمل منذ الستينات, وكذلك اعادة تأهيل العاملين الذين يبلغ عددهم234 عاملا. وقد شهد الاجتماع هجوما حادا من النواب علي وزير الاستثمار الذي تخلف عن الحضور علي الرغم من انه المعني بتلك القضية, وطالب النواب باقالته نظرا لعدم اهتمامه بالقضايا الاساسية التي تهم البلاد.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 10
    عبدالعال توفيق على
    2013/04/08 16:55
    0-
    1+

    ياريت يتحقق الحلم
    كل ما اتمناه أن يتحقق حلم العمر وننجح فعلا فى اعادة احياء المصانع الوطنية وخاصة الثقيلة وتكون فعلا فاعلة بجد وبادارات نزيهة شريفة وليس بأيد شوية حرامية يخربوها ويقعدو على تلها لازم من النجاح وعلشان ننجح لازم نتحاسب حساب الملكين ويارت نجيب للادارات العليا مختصين بجد حتى ولو من الخارج لآنهم أبدا لن يجرؤو على السرقة والوساطة والرشاوى التى تكسر وتحطم أقوى دول العالم .
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 9
    دكتور مهندس
    2013/04/08 13:46
    1-
    4+

    النصر للسيارات قصة فشل يتم إعادة أنتاجها
    كانت في حضن الدولة 30 عاماً، وبمجرد فتح المنافسة بينها وبين القطاع الخاص، سقطت سقوط ذريع، وتجاوزت نسبة المكون المحلي في الهيونداي والسوزوكي عام 1994 النسب المماثلة في الدوجان والشاهين. الآن يحاولون انتاج نفس المسلسل الهابط حتى يدفع الشعب من دماءه خسائر شركة جديدة ومرتبات العاطلين بها
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 8
    refaat
    2013/04/08 12:34
    2-
    3+

    l
    اتمنى النجاح لكل شركة وطنية تنهض بمصر و المصريين وانا ارى ان نجاح هذه الشركات يعتمد على محورين : وجود فكر سياسى وطنى يشجع وبقوة هذه المشاريع محاربة كل محاولة من اصحاب رؤوس الاموال الخاصة لأفشال هذه المشروعات وهذا دور الرئيس والحكومة و الاعلام
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
    • طارق احمد
      2013/04/08 15:46
      0-
      0+

      نعوذ بالله من كل محبط و متشائم - المشكلة كانت فى الادارة
      نعوذ بالله من كل محبط و متشائم - المشكلة كانت فى الادارة و ليست فى الامكانيات و نتمنى ان تكون هذه الشركة فخر لمصر و للمصريين
  • 7
    yousef
    2013/04/08 09:20
    0-
    4+

    اخيرا اعترفتم بواحد من المصانع؟
    كيف سيكون حال النصر للسيارات لو انها اتخذت مسارها الطبيعى؟ الم نكن نسبق كورياالجنوبيه؟ الرجوع للحق فضيله؟
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 6
    Egyptian/German
    2013/04/08 08:59
    3-
    10+

    كانت حلم ان اعمل بالنصر لسيارات
    كانت حلم ان اعمل بالنصر لسيارات بعد اتمامي من دبلوم المدارس الصناعية عام ١٩٨٩ ونفس الوقت كنت ادرس الانجليزية بالجامعة الامريكية بالقاهرة واعمل في وقت الفراغ في مخبز افرنجي ومساعد لبعض الوقت في صيدلية لترتيب وتصنيف وتنطيفالادوية علي الارفف بدات اتعلم الايطالية حيث انني محب للغات وتقدمت مرة للعمل في النصر للسيارات الشركة الوحيدة التي كنت اعرفها تصنع السيارات بمصر وكانت تدور في راسي تصنيع موتور يعمل بالماء حيث مجال تخصصي وكنت اتكلم الانجليزية افضل من مديرها في ذلك الوقت وتحدثت معة وتم رافضي من قبلة شخصيا لاني كنت اجيد لغة لايعرف منها سطرين اوجملة نحوية انجليزية,وكان سني صغير ولكن اعطيتة درس في كيفية الحديث مع الناس بطريقة مهذبة,وبعدها قررت العمل في مجال آخر وهو الفنادق بعيدآ عن زحمة القاهرة و نسيت الشهادة والتخصص والموتور الي بيعمل بالمياة.والان مقيم ومتزوج في المانيا وهويتي تعلم اللغات حيث اجيد اربع لغات وابحث عن لغة خامسة لااتعلمها,وشكرآ
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
    • احمد عبدالمحسن
      2013/04/08 15:27
      0-
      0+

      الاخلاق
      انت رجل مصرى اصيل تعرف معنى الاخلاق والحمد لله انك سفير لمصر فى المانيا فتيحه لكل مصر يشرف بلدنا الغالى ونتشرف نحن به تحياتى لك مع دعواتى لك بالتوفيق
    • احمد عبدالمحسن
      2013/04/08 15:27
      0-
      0+

      الاخلاق
      انت رجل مصرى اصيل تعرف معنى الاخلاق والحمد لله انك سفير لمصر فى المانيا فتيحه لكل مصر يشرف بلدنا الغالى ونتشرف نحن به تحياتى لك مع دعواتى لك بالتوفيق
  • 5
    حسن
    2013/04/08 08:27
    0-
    1+

    هام وعاجل
    برجاء حار من سيادة الوزير ان يهتم بالغ الاهتمام بصناعة السيارات وخاصة سيارات الركوب ---- لانها سلعة مطلوبة على الدوام وتوفر لمصر كثير من العملة الصعبة في شراء السيارات من الخارج وتشغيل الكثير من الايدي العاملة ---- وتربط مع مراكز البحوث للتطوير الدائم فترفع من مستوي التكنولجي المصري وتزيد من الابتكار والايدي العاملة المدربة وخصوصا انة سوف يرتفع مستوى دخل الفرد بمصر وتجد الطلب عليها مرتفع جدا سوف نحمي اقتصادنا ويرتفع مستوانا ونشغل عمالنا داخل بلدنامع الاستعانة باحدث التكنولجي الحالي ثم يستمر التطور والنهوض
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 4
    د.محمد عوض رضوان
    2013/04/08 07:45
    0-
    3+

    خبر سار
    هذا خبر سار جدا في وسط الكآبة التي يحياها المصريون كل يوم، فالمهم هو البداية بجدية واهتمام والاطلاع على تجارب الدول التي كانت مصر أسبق منها في صناعة السيارات ككوريا الجنوبية التي أضحت عملاقاً اقتصاديا في تلك الصناعة والتعلم منها وليس عيباً اطلاقاً فقد كانت هذه الدول تتعلم من مصر في ستينات القرن المنصرم، والتركيز على صناعة سيارة مصرية ذات شكل ومضمون جيدين وبسواعد مصرية خالية من العيوب الفنية أو عيوب الصناعة وتخصص للمصيين في المرحلة الأولى وبأسعار وجودة مناسبتين.
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 3
    محمد بحيري
    2013/04/08 06:54
    0-
    3+

    يارب تكمل
    بشري ساره يارب تكمل والمصنع يشتغل ويتم تعيين مهندسين بس يارب بدون واسطه على فكره نفسي أشوف اعلان توظيف لشركه النصر قريبا وحسب التصريحات المصنع يحتاج الى حوالى 4000 موظف والموجود حاليا 250 بس يعنى حوالى 3750 فرصه عمل استحاله كلهم حيكونوا واسطه يعنى لازم يكون هناك اعلان وظائف للمهندسين والفنيين يارب يارب
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 2
    مهندس / مجدي المصري - القاهرة ...
    2013/04/08 04:04
    0-
    5+

    إلى متى سننتظر صناعة سيارة مصرية ؟؟؟؟
    للأسف نحن نتكلم كثيراً ولا ننتج .ومثلما فعلنا في موضوع مفاعل الضبعة وللأسف المشروع راح هباء حتى عرب مطروح سرقوا المعدات .ونجد دولة مثل الإمارات خططت وقامت بضوع أساسات أربعة مفاعلات وهاهي ترتفع كل يوم ..أليس هذا من عجائب الأمور ؟؟ السيارة المصرية كانت حلم كل مصري ومنذ الستننات وللأسف تم تدمير الحلم .ولننظر لدول مثل ماليزيا وكوريا والصين والبرازيل بل وتركيا أصبحوا منافسين في أسواق السيارات العالمية وكنا نسبقهم .للأسف يوجد بيننا من هو في مصلحتة تدمير البلد مثلما فعلها وزير الإستثمار السابق محمود محي الدين الذي دمر البلد وهرب عليه لعنة الله وكل من سانده .انظروا لإيران أصبحت من الدول الصناعية خاصة العسكرية والمتقدمة ونحن للأسف مازلنا نستورد أبر الخياطة من الصين وملابسنا نستوردها من الصين وتركيا وأصبحنا لا نفقه شيئ في أي شيئ والكل من حولنا تطور ونحن مازلنا نتشاجر مع بعض ونسرق بعض ونخون بعض وللأسف حكوماتنا فرحانه بذلك المهم يستلموا مرتباتهم .أين نحن من العالم في الخريطة الصناعية ؟؟أصبحنا مسار سخرية جميع الصناعات فشلنا فيها وبدرجة أمتياز .صناعة المنسوجات تركيا ضربتنا بل وتستورد أقطاننا وتصنعه
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    SE
    2013/04/08 01:39
    1-
    9+

    Ya
    على ما اظن ان من المحتمل ان وزير الاستسمار فاهم ان صناعه العربيات بالنسبه لمصر تحتاج الى استسمارات ضخمه بالذات اذا كان الهدف التصدير واشك ان الدراسه كامله واود ان ارى هذه الدراسه على الانترنيت حتى نكون مصدريين للعربيات معظم المكن خطوط انتاج وليس مكن عادى فاذا اردنا صناعه السيرات صناعه حقيقيه نريد خمس سنوات حتى ندخل السوق بقوه اما التكلفه فيعتمد على النسبه المرادا من السوق المحلى والعربى والافريقى وعند تحديد السوق المراد يتم حساب التكلفه لخطوط الانتاج وممكن ان تكون شركات قطاع خاص لانتاج المكون وبعدين يتم تكلفه خطوط التجميع الالى وتكلفه التسويق وسيبك من كثيف العماله اذا اردت النجاح
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق