الأربعاء 14 من ذي الحجة 1435 هــ 8 أكتوبر 2014 السنة 139 العدد 46692

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

بعد 16 عاما من احتجاز الحاويات.. مصر تتخلص بشكل «آمن» من المبيدات المسرطنة

◀ محمود أمين
شهد “بيت القاهرة” بمدينة الفسطاط فى القاهرة توقيع اتفاق على مشروع للإدارة المستدامة للملوثات العضوية الثابتة يترتب عليه التخلص من الحاويات الملوثة (اللندين) الموجودة بميناء الأديبة منذ عام 1998 ، وذلك ضمن منظومة التخلص من الألف طن الملوثة الموجودة بمصر، والانتهاء من مناقصة خاصة ب 220 طنا من المبيدات المسرطنة، بإعادة تصديرها إلى الخارج، لأنها شديدة الخطورة، وفقا لتصريحات الدكتور خالد فهمى وزير الدولة لشئون البيئة.

الاتفاق تم توقيعه بين وزارتى البيئة والزراعة بهدف تنفيذ مشروعات مشتركة تخص جهاز الشئون البيئية بحيث تلتزم الحكومة المصرية بإعداد المشروعات لإدارة الملوثات العضوية POPs الممول من جهاز البيئة العالمية، GEF بتنفيذ من البنك الدولى لتحسين قدرات وزارة البيئة للحفاظ على الصحة العامة، وتحقيق التنمية المستدامة.

وقال فهمى إنه بالنسبة لبقية الألف طن الموجودة سيتم تفكيك العناصر بها أو دفنها فى مدافن خاصة للتخلص الأمن منها، مشيرا إلى أن المشروع يستهدف التزام مصر باتفاقية استكهولم للحد من الملوثات العضوية الثابتة، وتحسين نوعية الهواء والماء بالتخزين والتخلص الآمن من المبيدات الزراعية منتهية الصلاحية وثنائى الفنيل متعدد الكلور PCPs بجانب الإدارة المستدامة للديوكسين والفيوران بالقطاع الصناعى.

وتشارك وزارة الزراعة بإدارة المشروع الخاص بمخزون المبيدات الزراعية منتهية الصلاحية من خلال معامل للمبيدات الزراعية، بينما تشارك وزارة الكهرباء فى تنفيذ المكون الثانى من المشروع الخاص بثانى الفينيل متعدد الكلور الذى يقع ضمن اختصاصها مع التنسيق التام مع وزاره البيئة لتوفير الأماكن التى يتم استخدامها كبديل بصفة مؤقتة للمعالجة والتخزين للملوثات عالية الخطورة.

وفى خلال جولة ميدانية لكل من مصنع أسمنت طرة وأسمنت حلوان قام بها وزير البيئة لتوفيق أوضاعها بيئيا من خلال مشروع التحكم فى التلوث الصناعى المرحلة الثانية، أوضح الوزير أنه من خلال الحزم التمويلية بمشروع التحكم فى التلوث الصناعى تم استبدال فلاتر نسيجية جديدة بالمرسبات الالكتروستاتيكيه فى خطوط إنتاج الاسمنت الجاف رقم 8 بمصنع 2 بتمويل قدره إجمالى 24 مليون دولار، ودعم الشركة من خلال المشروع ب 15 مليون دولار.

وأشار فهمى إلى أن أسمنت حلوان أيضا استبدلت بالمرسبات الالكتروستاتيكية فلاتر نسيجية أقل تلوثا ل 13 طاحونة خط 2، وقد دعم المشروع شركة حلوان ب 13 مليون جنيه من القيمة الإجمالية.

ومن جهته، صرح برونو كاريه الرئيس التنفيذى لمجموعة شركات السويس للأسمنت، بأن الهدف من الاستثمارات الجديدة فى مصنع طره 2 مساعدة مجموعة شركات السويس للأسمنت فى تقديم إسهامات ذات معنى وقيمة للتنميه الاقتصادية فى مصر.

وأضاف أنه منذ عام 2005 والمصانع الخمسة التابعة لمجموعة شركات أسمنت السويس خفضت معدلات انبعاثات الغبار لديها، وسعت لتحديث مرافق الإنتاج، وبالفعل انخفضت الانبعاثات لأقل من المسموح به لتصل إلى 50 ملجم متر مكعب بعد أن كانت 450 ملجم متر مكعب.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق