الخميس 9 من شوال 1440 هــ 13 يونيو 2019 السنة 143 العدد 48401

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

أغانى الليمون

بريد;

فى ظل الإرتفاع الجنونى غير المسبوق فى أسعار الليمون والذى تجاوز 50 جنيها للكيلو جرام الواحد، أتوقع أن تبادر الشركات المنتجة لشرائط الكاسيت - باغتنام الموقف وحالة السوق على النحو الأمثل - بتجميع أغانى الليمون مثل: أه يالمونى .. ودوخينى يا لمونة .. وياما زقزق القمرى (بكسر القاف وتسكين الميم ) على ورق الليمون  .. وفوق غصنك يا لمونة و.. إلخ ثم تعبئتها فى شرائط واسطوانات مدمجة وطرحها فى الأسواق بأسعار فى متناول الجميع لضمان الإقبال الهائل وتحقيق هامش ربح مناسب، فضلا عن تقديم يد العون للمواطنين معتادى إضافة الليمون إلى الأطعمة والذين لا يستطيعون شراءه لارتفاع سعره، فنراهم يُقبلون - من باب فتح الشهية - على سماع سيرته فى أثناء عملية الهضم كحل اقتصادى بديل، وإن كان معبأ فى شرائط أو اسطوانات، وذلك استرشادا بالحكمة الشهيرة: «ما لا يُدرك كله لا يُترك كله».

نورهان حسن التهامى

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    ^^HR
    2019/06/13 12:04
    0-
    1+

    الليمون ازمة بدون لزمة كما يقال
    أهو البحث عن الطعم والنكهة أم العناصر الغذائية والفيتامينات؟!..البرتقال الصيفى متوافر ويحمل مواصفات وتركيب الليمون لمن اراد الاستفادة والجوافة اغنى منهما فى فيتامين سى،،الخلاصة: هناك من يفضل المسلوق والسوتيه للحفاظ على الصحة وهناك من يفضل المسبك والسبايسى ويلقى بالصحة وراء ظهره
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق