الجمعة 19 من رمضان 1440 هــ 24 مايو 2019 السنة 143 العدد 48381

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

السعودية تعترض طائرة مسيرة.. والجيش اليمنى يقتل ويأسر 115 حوثيا

الرياض- صنعاء - وكالات الأنباء
طائرة مسيرة

اعترضت الدفاعات الجوية السعودية طائرة مسيرة أطلقها الحوثيون بمحافظة نجران عند حدود المملكة الجنوبية مع اليمن وذلك وفقا لما أعلنته أمس السفارة السعودية بواشنطن

وكان تليفزيون المسيرة التابع للحوثيين قد قال فى وقت سابق إن الحوثيين شنوا هجوما بطائرة مسيرة على مطار نجران، مستهدفة مخازن بها طائرات.

فى هذه الأثناء، أعلن الجيش اليمنى، أمس الأول، مقتل 80 عنصرا من جماعة الحوثى وأسر 35 آخرين، بينهم قناص، وإصابة العشرات، خلال تقدمه فى محافظة الضالع وسط اليمن.

وقال موقع الجيش اليمنى إن القوات استعادت السيطرة على قرى حمر السادة ودار السقمة وحمر القوز وحمر المشاكلة وحمر الهديلة وحمر السيلة وقردح والحبيل والأبحور، ومواقع وعل الصغير ووعل الكبير والقرنعة شمال مديرية قعطبة شمال الضالع، وأضاف أن الجيش حرر مواقع صامح والدوير غرب منطقة مريس، وفتح خط نقيل الشيم الرابط بين منطقتى مريس وقعطبة، وأشار إلى أن قوات الجيش نفذت عملية تمشيط واسعة، وتؤمن جميع المواقع والقرى التى تم تحريرها، وأهمها تأمين طريق نقيل الشيم، ونزع مئات الألغام والعبوات الناسفة، التى زرعها الحوثيون.

فى تلك الأثناء ،عرض الرئيس اليمنى عبد ربه منصور هادى فى رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة ما وصفه بـ«تجاوزات » المبعوث الأممى الخاص لليمن »مارتن جريفيث« وأكد أنه يصر على التعامل مع الحوثيين كحكومة أمر واقع ويساويها بالحكومة الشرعية.وأضاف أن جهل المبعوث الأممى بالمكون العقائدى والفكرى والسياسى للحوثيين يجعله غير قادر على التعاطى مع القضية اليمنية.كما أشار إلى أنه توقف عن التعاطى مع ملف الأسرى والمعتقلين وغيرها من البنود المهمة وذلك بسبب تجزئته لاتفاق استكهولم.

 ولفت هادى إلى اتفاق جريفيث مع الحوثيين على تسليم الموانئ دون إشراف الحكومة الشرعية.وفى ختام الرسالة، أعطى الرئيس اليمنى فرصة أخيرة للمبعوث الأممى لتأكيد التزامه بالمرجعيات الثلاث، وتطبيق اتفاق ستكهولم.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق