الخميس 11 من رمضان 1440 هــ 16 مايو 2019 السنة 143 العدد 48373

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

القبض على المتهمين بقتل الطفل يوسف

كتب ــ هانى بركات ــ عبود ماهر
> الطفل يوسف

تمكنت أجهزة الأمن بالجيزة من القبض على المتهمين الهاربين فى قضية مقتل الطفل «يوسف العربي» نتيجة إطلاق النار خلال حفل زفاف وتم اقتيادهما إلى قسم شرطة أول أكتوبر  لاتخاذ الإجراءات القانونية تجاههما بعد صدور حكم ضدهما بالحبس.

كان الطفل قد أصيب بطلق نارى فى أثناء وجوده مع زملائه تزامنا مع مرور حفل زفاف وهرب المتهمان.

وقضت محكمة جنايات الجيزة بمعاقبتهما بالسجن 7 سنوات نتيجة تغيبهما عن حضور جلسة نظر إعادة محاكمتهما بعد تقدمهما بطلب إعادة إجراءات المحاكمة، والمتهمان هما خالد أحمد عبدالتواب «طالب» وطاهر محمد أبو طالب «ضابط مفصول» وتم اقتيادهما إلى النيابة بصحبة قوة أمنية تمهيدا لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهما وبدء تنفيذ الحكم الصادر ضدهما.

كانت والدة الطفل قد طالبت بالقبض على المتهمين وأضربت عن الطعام منذ فترة حزنا على وفاة نجلها يوسف وتعاطف معها عدد كبير من المواطنين.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
كلمات البحث:
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 3
    مصطفى قطب
    2019/05/16 10:52
    0-
    3+

    جمع الأسلحة غير المرخصة والتنبيه بالقانون
    نشكر توجه الداخلية للأعلان عن تسليم جميع الأسلحة النارية الغير مرخصة بدون مسئولية على صاحبها ولفترة محدودة وفى حال القبض على من يحمل سلاح نارى غير مرخص تكون العقوبة على النحو التالى قوبة السجن المشدد وغرامة لا تتجاوز 15 ألف جنيه كل من يحوز أو يحرز بغير ترخيص الأسلحة المنصوص عليها فى القسم الأول من الجدول رقم "3"، وهى مسدسات فردية الإطلاق والبنادق المششخنة، وتكون العقوبة السجن المؤبد وغرامة لا تتجاوز 20 ألف جنيه من أحرز أسلحة المنصوص عليها فى القسم الأول من الجدول رقم "3"، وهى المدافع و المدافع الرشاشة، والمسدسات سريعة الطلقات
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 2
    اللهم صبر امه وابيه واخوته وأهله ... ولي تلعيق
    2019/05/16 06:14
    0-
    9+

    اللهم صبر امه وابيه واخوته وأهله ... ولي تلعيق
    فرضا أثناء المحاكمة دخل خطيب مسجد وقال للمجرم أمام اهل الضحية كما يردد علي المنبر " إن الله يغفرالذنوب جميعا" لا شك سيندفع اهل الضحية ويفعلوا ما لا يتصورة أحد ! والغموض أن هناك آية كريمة وحديث قدسى بهما ذات العبارة أي نصف الكلام! وقد نزلاتا لبيان ان الإسلام يمحو ما قبله بما فيه الشرك لكنهما يستخدما بالخطأ أو للبشرى فيفتح الباب علي مصرعية، أما النصف الثاني من الآية التي ينطبق علي المؤمن هي "لمن يشاء " أي بعد التوبة والقبول ومشئية الله. إن استخدام نصف الاية حولها لمقوله شعبية فجعل من الكبائر مباحة وجعل من غيرها كالعقوق والسرقة والفاسد أمر عادي عند الجهلاء. وعلي مستوي سلامة المجتمع هذا يضيع مجهود الامن ووقت العدالة و هذه الحوادث مجرد أمثلة ستلحق بالناس واحد تلو الاخر فهل تتضافر الجهود ؟ ونسأل الله لنا ولكم الحفظ والسلامة يا رب.
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    مصرى حر
    2019/05/16 01:15
    0-
    3+

    لا محل للرحمة مع هذين الفاشلين الكاذبين منعدمى الضمير
    لم يكتفيا بإزهاق روح طفل برئ بل هربا وراوغا وضللا العدالة ونتمنى تشديد العقوبة او عقوبة اضافية بسبب الهروب
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق