الأربعاء 10 من رمضان 1440 هــ 15 مايو 2019 السنة 143 العدد 48372

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

وزير الدفاع خلال لقائه بمقاتلى الجيش الثالث الميدانى وقوات شرق القناة لمكافحة الإرهاب: القوات المسلحة ستظل فى طليعة قوى الدولة الشاملة

كتب ــ عماد الدين صابر
الفريق أول محمد زكى خلال كلمته مع مقاتلى الجيش الثالث الميدانى

أكد الفريق أول محمد زكي، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، أن القوات المسلحة ستظل فى طليعة قوى الدولة الشاملة ملكاً للشعب وصاحبة المسئولية الكبرى فى حماية الأمن القومى المصري، مع الاستمرار في بناء الوطن وتحقيق الإنجازات المتلاحقة فى مجالات التعمير والتنمية، والمضى قدماً نحو تطوير القدرات القتالية والفنية للتشكيلات والوحدات بجميع أفرعها وتخصصاتها لدعم قدرتها على الدفاع عن الوطن وصون مقدساته.

جاء ذلك خلال مشاركة الفريق أول محمد زكى عددا من مقاتلى الجيش الثالث الميدانى وقيادة قوات شرق القناة لمكافحة الإرهاب تناول وجبة الإفطار، وذلك فى إطار سلسة لقاءاته المستمرة برجال القوات المسلحة للوقوف على الحالة المعنوية والقتالية للمقاتلين وتوحيد المفاهيم تجاه مختلف القضايا والموضوعات التى ترتبط بالقوات المسلحة ودورها فى حماية الأمن القومى المصرى على جميع الاتجاهات  .

وأثنى وزير الدفاع على الدور الوطنى لمقاتلى الجيش الثالث الميدانى وقوات شرق القناة لمكافحة الإرهاب فى تنفيذ كل المهام التى توكل إليهم بدقة وكفاءة عالية وتأمين المجرى الملاحى لقناة السويس .

ونقل الفريق أول محمد زكى تحيات وتقدير الرئيس عبدالفتاح السيسى ، القائد الأعلى للقوات المسلحة، لرجال الجيش الثالث الميدانى وقيادة شرق القناة لمكافحة الإرهاب وتقديره لما يبذلونه من جهود وتضحيات للحفاظ على أمن الوطن واستقراره والإصرار على اقتلاع جذور الإرهاب.

وكان اللقاء قد بدأ بالوقوف دقيقة حداد على أرواح شهداء الوطن الذين ضحوا بدمائهم الذكية دفاعاً عن أمن مصر وسلامتها، وقام القائد العام بتكريم المتميزين من القادة والضباط والصف والجنود تقديراً لأدائهم واجباتهم بكل تفان وإخلاص خلال الفترة الماضية.  حضر اللقاء عدد من كبار قادة القوات المسلحة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    حمدى
    2019/05/15 01:14
    0-
    0+

    مصر تهرب من قانون العقوبات الجمركى الجديد
    قد يجلب مستثمر توكيل تجارى لماركة ما ويستمر سنوات عدة بدون الالتزام بالتصنيع المحلى أو حتى التجميع وهو ما أستطاعت مصر اثبات التزامها بقوانين التجارة بالمساهمة فى تصنيع مكون محلى للعديد من التوكيلات التجارية وأهمها صناعة السيارات اللتى تساهم مصر فيه بتصنيع 45% من السيارة المستوردة مما أثبت جدية الوكيل التجارى المصرى وللعلم العقوبات الأمريكية تصل ل400% من قيمة الصفقة
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق