الثلاثاء 17 من شعبان 1440 هــ 23 أبريل 2019 السنة 143 العدد 48350

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

دراجة بخارية.. لإنقاذ وليد من عذاب المواصلات

وليد نبيل

لم تعد قدما وليد نبيل عياد تقويان على حمله والسير به بعد أن أهلكهما مرض شلل الأطفال، ورغم ذلك لا يزال «يعافر» مع تقلبات الحياة، فليس أمامه حل آخر غير الصمود ليستطيع الإنفاق على 3 أطفال هم دافعه للعمل بكل بقوته ليوفر لهم حياة كريمة.
أرسل وليد البالغ من العمر 43 عاما ــ رسالة للصفحة ــ أوضح فيها أنه يقيم فى شارع عادل هندى بمنطقة أرض الحافى فى حى شبرا الخيمة، يعمل كاتب حسابات فى شركة قطاع خاص بمدينة العبور، ولكى يذهب كل يوم من منزله إلى مكان أتوبيس الشركة ليس أمامه وسيلة غير « بالتوك توك»، ذهابا وعودة، مما يضطره لدفع ما يقرب من 30 جنيها يوميا فى هذه المواصلة فقط، أى ما يعادل ثلث راتبه شهريا، هذا غير إيجار «الشقة» التى يقيم فيها وغيره من الالتزامات.
وأضاف أنه يحلم بتوفير «دراجة بخارية» له لكي يذهب بها إلى مكان تجمع الأتوبيس الذى يقله إلى عمله بمدينة العبور، وهو ما سيوفر له الكثير جدا من راتبه ويجعله يوفى بمطالب أولاده وزوجته.
 

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
كلمات البحث:
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق