الثلاثاء 17 من شعبان 1440 هــ 23 أبريل 2019 السنة 143 العدد 48350

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

«أنانية» ميلنر مع «صلاح» تسرق فرحة «القمة» من ليفربول

ممدوح فهمى
> صلاح لحظة حصوله على ركلة جزاء أمام كارديف سيتى [أ.ف.ب]

لم يكن فوز ليفربول على كارديف سيتى بهدفين للاشيء واستعادته قمة الدورى الانجليزى الممتاز لكرة القدم «البريميرليج» من منافسه مانشستر سيتي، هو صاحب اللقطة المميزة فى عيون الخبراء والجماهير، بل كان محور الكلام الاهتمام والحديث عن ركلة الجزاء التى حصل عليها نجم مصر محمد صلاح وما تلاها من توابع.

ألقت الصحف الانجليزية الضوء على ركلة الجزاء فقد وصفت صحيفة «ديلى ميل» سقوط صلاح داخل منطقة الجزاء على يد مدافع كارديف بـ"المصارعة"، وقالت الصحيفة إن ضربة الجزاء التى نالها «صلاح» ساهمت فى تعزيز النتيجة لمصلحة الريدز عدما سجل جيمس ميلنر هدف الريدز الثاني، واضافت «دايلى ميل» أن صلاح دخل فى صراع مع مدافع كارديف شون موريسون لكنه نجح فى الحصول على ركلة الجزاء.

بينما قالت صحيفة «ذا صن» إن موريسون أسقط «مو»أرضا، فيما وصفت صحيفة «ليفربول إيكو» حال مدافعى كارديف بـ"الذعر" بعد محاولتهم فى أكثر من مرة منع صلاح من تسجيل هدف لصالح فريقه، وأضافت الصحيفة أن صلاح تسبب فى حصول فريقه على ضربة جزاء بعدما قام موريسون مدافع كارديف بعرقلة مو.

فى نفس الوقت دافع أسطورة فريق ليفربول السابق جيمى كاراجر، عن صلاح بعد الهجوم الذى تعرض له من مدرب كارديف سيتى بعد مباراة الفريقين، حيث اشار الاخير الى أن ركلة الجزاء كانت سخيفة، وأن صلاح قام بمسرحية وغطس بمنطقة الجزاء.

وفى رده على هذا الكلام قال كاراجر لقناة «سكاى سبورتس» البريطانية: نحن نتحدث عن خطأ وركلة جزاء صحيحة، لو كنت مكان موريسون، كنت سألوم نفسى على الخطأ، على جانب آخر، سيطرت حالة من السخط بين جمهور ليفربول، عقب رفض اللاعب جيمس ميلنر لاعب وسط الفريق، رد الجميل إلى النجم المصرى بعدما أصر على تنفيذ ركلة الجزاء التى تمكن خلالها من تسجيل الهدف الثانى للفريق أمام كارديف سيتى فى الدورى الإنجليزى الممتاز، لتعيد إلى الأذهان تنازل «مو» عن جائزة الشهر لصالح ميلنر والتى صادفت مباراته الـ500 مع الريدز.

وترجع الأزمة عندما طالب صلاح من ميلنر، تسجيل ضربة الجزاء، لكى يتربع على عرش هدافى الدورى الانجليزي، لكنه رفض ذلك، وقام بأخذ الكرة من يده أمام الجمهور، مما أثار غضب العديد من عشاق النجم المصرى من جمهور الريدز.

ووجه جمهور الريدز اللوم إلى ميلنر، عقب نشر صورته مع فيرمنيو مهاجم ليفربول عقب المباراة، وقال أحد المتابعين: أحبك يا رجل، ولكن كيف أنزلت الكرة من يد «مو»، أعطاك من قبل جائزة الشهر، وأشار أخر: كان يجب إعطاء «مو» البلنتي، بينما وصفه أخرون بـ «الأناني».

وكان محمد صلاح تم اختياره أفضل لاعب فى مباراة ليفربول وبورنموث بعدما سجل 3 أهداف «هاتريك»، وقال محمد صلاح: سوف أمنح جائزة أفضل لاعب فى مباراة ليفربول وبورنموث لزميلى جيمس ميلنر، إنها مباراته الـ500 وكان رائعاً كالعادة، أتمنى أن نفوز ببطولة معاً.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    عز الدين الحريري
    2019/04/23 00:59
    0-
    1+

    هذا هو الغرب
    نحن في الغرب من اول يوم نصل فيه الي هنا نخلع عباءة الكرم العربي والفروسيه والشهامه والفداء والتضحيه وكل ما تعلمناه في بلادنا ونلبس ثوب المصالح والمنافع لأن سفن هذه الدول لا تسير الا بوقود الدولار واليورو فقط. مع الأسف.
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق