الأربعاء 11 من شعبان 1440 هــ 17 أبريل 2019 السنة 143 العدد 48344

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

أمين عام الاتحاد العربى للنقل الجوى: التحديات الأمنية و«التأشيرات».. تؤثران على حركة الطيران والسياحة العربية

أشــرف الحديدى
> عبدالوهاب تفاحة

  • تحرير الأجواء يسهم فى دعم اقتصاديات الدول

 

تظل التحديات الأمنية التى تواجهها صناعة الطيران خاصة فى المنطقة العربية وقيود التأشيرات وعدم فتح الأجواء بين الدول العربية من أهم العوامل التى تؤثر «سلبيا» على تنامى الحركة الجوية والسياحية وحرية تنقل المسافرين بين الدول العربية، وبالتالى على سوق النقل الجوى العربى.

هذا ما يؤكده عبدالوهاب تفاحة أمين عام الاتحاد العربى للنقل الجوى «الأكو» لـ «الأهرام» مشيرا إلى ان الطيران العربى يتمتع بعناصر قوة تؤهله للمنافسة وبقوة مع شركات الطيران العالمية وأن تطوير صناعة الطيران يسهم فى النمو الاقتصادى وتوفير فرص عمل جديدة.

وأوضح تفاحة أن من أبرز عناصر قوة الطيران العربى النمو المتزايد للحركة الجوية فى المنطقة إلى جانب الصفقات الضخمة لشراء طائرات جديدة، والتى تجعل من الأساطيل الجوية العربية الأكبر والأحدث بين شركات الطيران العالمية..

ولكنه أشار فى الوقت نفسه الى وجود نقاط تؤثر سلبيا على قطاع الطيران العربى وتؤدى الى تراجع أرباح الشركات العربية أبرزها التحديات الأمنية والقيود المفروضة على التأشيرات بين الدول العربية وعدم فتح السماوات بصورة «كاملة عربياً» وازدحام الأجواء وكيفية إدارة الحركة الجوية فى ظل حظر الطيران فى نحو 50% من المجال الجوى العربى أمام رحلات الطيران المدنى لأسباب عسكرية لفترات «مؤقتة» أو «دائمة» نظرا للأوضاع الحالية فى المنطقة العربية موضحا أن الحل الأمثل يكمن فى تحسين أنظمة الملاحة الجوية لمواجهة ظاهرة ازدحام الاجواء فى المنطقة وزيادة التنسيق لفتح «أجزاء» من المجال الجوى العربى لاستخدامات الطيران المدنى وفقا لمقتضيات الأمن القومى وضرورة إيجاد آلية للتنسيق «الإقليمى» تغطى المنطقة العربية بكاملها.

وعن فتح السماوات يؤكد تفاحة أنه مع تحرير الأجواء وعدم تقييد حركة التنقل بسبب التأشيرات أو إجبار المسافر على اختيار شركة طيران محددة فى سوق نقل جوى «مكتمل» النمو.. ولكن عندما نتحدث عن سوق نقل جوى «غير مكتمل «النمو مثلما هو موجود فى بعض الدول بالمنطقة فيمكن أن تكون هناك إجراءات تتخذ بشكل مؤقت وتلغى تدريجيا لكى يتم تحرير الأجواء بشكل كامل مع ضرورة وجود بيئة تنافسية تدعم فتح الأجواء أمام شركات الطيران والدخول الى الأسواق بالسعة التى تراها مناسبة وأن تكون هناك رؤية واضحة وسياسة محددة لدور قطاع الطيران فى التنمية الاقتصادية بمنحه مزيدا من حريات التشغيل وعدم فرض مزيد من الضرائب والرسوم.. وحول نشاط الطيران الخاص فى العالم العربى قال أمين عام الأكو إنه يشهد نموا متزايدا موضحا ان قطاع الطيران العربى يحتاج الى توسعة البنية التحتية من أجل استيعاب النمو المتزايد لحركة الطيران الخاص.

وأعرب تفاحة عن تفاؤله بمستقبل الطيران العربى رغم التحديات الحالية، موضحا أن النقل الجوى يمر بمراحل و«مطبات» تؤثر على معدلات نموه، ولكنه سرعان مايستعيد عافيته مشيرا الى أن «الأكوا» يدعو دائما لفتح مجالات الاستثمار أمام شركات الطيران العربية فى مختلف الدول بالمنطقة طالما أوفت بشروط الاستثمار والقواعد الاقتصادية فى هذه الدول خاصة أن الاقتصاد العالمى يتجه بقوة نحو فتح المجال أمام الاستثمارات بصرف النظر عن الحدود الجغرافية للدول.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق