الثلاثاء 10 من شعبان 1440 هــ 16 أبريل 2019 السنة 143 العدد 48343

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

الشركات الفرنسية توسع شراكتها مع مصر

باريس - سارة العيسوى
جانب من لقاءات الشركات المصرية والفرنسية

يكتسب ملف العلاقات الاقتصادية بين مصر وفرنسا أهمية متزايدة فى ظل التوافق فى التوجهات السياسية والتعاون العسكرى غير المسبوق بين البلدين، ففرنسا لم تعد مجرد حليف استراتيجي على المستوى الرسمى فقط ولكن أصبحت كذلك حليفا اقتصاديا وتجاريا مهما حيث وصل حجم الاستثمارات الفرنسية فى مصر إلى 4.5 مليار دولار والتى من المتوقع أن ترتفع خلال الفترة المقبلة بعد توقيع العديد من اتفاقيات التعاون والشراكة بين مصر وفرنسا خلال الزيارة الأخيرة للرئيس ماكرون للقاهرة.

وخلال لقاءات صحفية مع عدد من كبار المسئولين الفرنسيين المقربين من دوائر صنع القرار، أكدوا دعم فرنسا الكامل للعلاقات الاقتصادية والتجارية مع مصر وأهمية متابعة الاتفاقيات التى تم التوقيع عليها أخيرا بين الجانبين والتي تشكل نقلة حقيقية فى العلاقات بين البلدين، كما أشاروا إلى أن هذا العام يواكب الاحتفال بذكرى مرور 150 سنة على إنشاء قناة السويس حيث تم تنظيم معرض متجول للملاحة البحرية بين مصر وفرنسا يتضمن مقتنيات أثرية ومجسمات لمراحل حفر القناة إلى جانب معرض «توت عنخ آمون» بالعاصمة الفرنسية.

كما أكد مسئولو عدد من الشركات الفرنسية عزمهم على التوسع فى الشراكة مع مصر على المستوى الحكومى والخاص وسعيهم لاتخاذ مصر مركزا اقليميا لتصدير منتجاتهم الى القارة الإفريقية خاصة مع تولى الرئيس عبد الفتاح السيسى رئاسة الاتحاد الافريقي.وأكد جون فيريست مدير إدارة إفريقيا بشركة فرنسية الاهتمام الكبير بالشراكة مع الحكومة المصرية فى توفير حياة صحية أفضل لجميع المواطنين.

وأشار إلى أن مناخ الاستثمار فى مصر يتطور من خلال اتخاذ العديد من الإصلاحات التى تشجع الشركات الأجنبية على الوجود فى السوق المصرية ، وأن الشركة تمسكت باستمرار وجودها فى السوق المصرية رغم التحديات التى شهدتها الفترة الماضية بعد تحرير سعر العملة،مضيفا أن الشركة تعتبر مصر مركزا اقليميا لتصدير منتجاتها للدول العربية والإفريقية .حيث يتم تصدير 120 مليون عبوة دواء سنويا من مصر لإفريقيا.

كما أعرب مدير عام إحدى الشركات الفرنسية بونواة كلافون عن اتجاه المجموعة الى الاعتماد على التطبيقات التكنولوجية الحديثة لتدعم عملية توفير الخدمات الصحية للمواطنين فى المناطق النائية والمحافظات البعيدة عن الخدمات الصحية والتى يطلق عليها مناطق «الصحراء الطبية» من خلال تقديم الاستشارات الطبية لتوجيه المريض إلى المسار الصحيح .

وتعتبر قطاعات الصحة والكيماويات ومواد البناء وصناعة الدواء من أبرز مجالات التعاون التجارى بين مصر وفرنسا حيث بلغ حجم التبادل بين البلدين إلى 2.7 مليار دولار، ومن المتوقع أن يتجه الميزان التجارى بين البلدين لمزيد من التوازن فى ظل سعى الشركات المصرية للتوافق مع المواصفات الأوروبية وتحسين معدلات جودة المنتجات .


بينوا كلافران

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق