الثلاثاء 10 من شعبان 1440 هــ 16 أبريل 2019 السنة 143 العدد 48343

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

المشهد الآن
إلى وزير النقل (3)

نواصل الرسائل الى وزير النقل المهندس كامل الوزير، ففى الأسبوع الماضى تحدثنا عن ضرورة دخول القطاع الخاص الى خدمات السكة الحديد، واليوم نركز على تحسين الإيرادات، فعدد كبير من الناس يتساءل، وأنا معهم، كيف يحقق هذا المرفق هذه المبالغ الضخمة والتى تتجاوز 3 مليارات سنويا؟.

البداية فى تقديري، هى إحكام الرقابة على التذاكر، والتأكد من أن كل راكب أو مستخدم للقطار يدفع قيمة الخدمة، وقد بدأت إجراءات فعلية فى هذا الصدد من خلال المبادرة التى تم إطلاقها أخيرا لمواجهة (المزوغين) وأسفرت عن تحسن فى الإيراد اقترب من 9 ملايين فى اسبوع واحد، وهو الاسبوع الأول من الشهر الحالي. يجب التركيز أيضا على نقل البضائع، فهذا النشاط تحديدا فى كثير من الدول المتقدمة يمثل 4% من الإيراد، و هو الذى يحقق تدفقات مالية جيدة يتم من خلالها الإنفاق على الأنشطة الأخرى الخاصة بتحديث البنية الأساسية، و بالتالى تحسين الخدمات.

أما احد أهم مصادر الدخل فى تقديرى فهو أملاك الهيئة والأصول الهائلة، سواء من الاراضى أو المبانى التى تقع فى أهم المواقع داخل الكتل السكنية وتنتشر فى ربوع البلاد، شمالا و جنوبا وشرقا وغربا، هذا الملف من الملفات الشائكة التى يجب فتحها بكل صراحة وشفافية وحزم، من خلال عشرات اللجان التى تمثل فيها جهات رقابية و خبرات محايدة فى مجال العقارات حتى يمكن الوصول إلى أسعار عادلة لهذه الأصول، سواء كان بيعا او تأجيرا.

فاصل قصير: عندما تركب القطار الخطأ حاول أن تنزل فى أول محطة، لأنه كلما زادت المسافة، زادت تكلفة العودة.


لمزيد من مقالات هانى عمارة

رابط دائم: