السبت 23 من رجب 1440 هــ 30 مارس 2019 السنة 143 العدد 48326

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

ثلاثة مهرجانات مسرحية للمبدعين الشباب

محمد بهجت
أحد عروض مهرجان شرم الشيخ الدولى للشباب

يستقبل شهر أبريل ثلاثة مهرجانات مسرحية دولية ومحلية للمبدعين الشباب تؤكد ريادة مصر الثقافية واستقرارها الأمنى ونجاحها فى استقطاب مختلف التجارب الفنية من كل أنحاء العالم.

المهرجان الأول هو وسط البلد أو «ديكاف» ويستمر حتى 21 أبريل ويستضيف عروضا من الولايات المتحدة الأمريكية وانجلترا وفرنسا وألمانيا وسوريا والمغرب ومصر وربما من أهم تلك العروض مسرحية «صدق أو لا تصدق» للفنان البريطانى أنت هامبتون وهو عرض تفاعلى للأطفال من سن 8 إلى 11 سنة والعرض الفرنسى «تصبح على خير» تأليف لانسيلوت هيلمن وإخراج دانكان ايفنتو وعرض «هو تراب» من إنتاج الدنمارك، بالإضافة لعرض مصرى راقص يؤديه بالكامل مبدعون من ذوى القدرات الخاصة فكرة وتصميم شيماء شكرى وعرض راقص آخر من المغرب بعنوان «ارقصوا كازابلانكا» من تصميم وأداء قادر عاطو ومراد مرزوقو.. جدير بالذكر أن مهرجان دى كاف يتناول إلى جانب المسرح عروضا موسيقية وسينمائية.

أما المهرجان الثانى فهو مهرجان شرم الشيخ الدولى للمسرح الشبابى فى دورته الرابعة التى تحمل اسم الفنان القدير جورج سيدهم ورئاسة شرفية لسيدة المسرح العربى سميحة أيوب، كما تضم اللجنة العليا عددا من رموز المسرح برئاسة الفنان القدير محمد صبحى ويرأس المهرجان الفنان الشاب مازن الغرباوى ويكرم المهرجان هذا العام فضلا عن جورج سيدهم المؤلف والمخرج الدنماركى يوجينيو باربا والفنانة الفرنسية كاترين مارناس والكاتب الإماراتى إسماعيل عبد الله والقديرة ليلى طاهر والقدير محيى إسماعيل والنجم مصطفى شعبان.

وتضم المسابقة الرسمية عروضا من ايطاليا وفرنسا وكندا والكويت والبحرين وسوريا وفلسطين ومصر، كما تقام مسابقة لمحور الشارع والفضاءات المسرحية غير التقليدية تشارك فيها إسبانيا والعراق والإمارات وسلطنة عمان فضلا عن الورش المسرحية المختلفة التى يصل عددها إلى 14 ورشة فى مختلف التخصصات ولجنة خاصة لتحكيم النصوص لتأكيد أهمية الكلمة ودورها الحيوى فى المسرح القديم والحديث وهذه اللجنة تضم فى عضويتها الفنان القدير محمود الحدينى والدكتور أبو الحسن سلام والناقد هزاع البرارى من الأردن والزميلة داليا همام مقررة ومنسقة اللجنة، كما يضم المهرجان مسابقة خاصة لعروض المونودراما « مسرحيات الممثل الواحد»..

أما المهرجان الثالث فيحمل عنوان مسرح الجنوب وتستقبله محافظة أسيوط وهو برئاسة الناقد هيثم الهوارى الذى نجح خلال ثلاث دورات سابقة فى بعث الحراك المسرحى للفرق الشابة والمستقلة من الفيوم الى أسوان والمهرجان يحظى برعاية خاصة من وزارتى الثقافة والشباب والرياضة، بالإضافة للخدمات التى تقدمها محافظة أسيوط المستضيفة له..

ويقدم 13 عرضا مسرحيا من المغرب وتونس وشمال وجنوب السودان بالإضافة لعروض من قنا والمنيا والغردقة والفيوم وأسيوط وعرض للمكفوفين أيضا من أسيوط بالإضافة لعرض أراجوز للأطفال ويقدم المهرجان على هامش العروض ثمانى ورش تدريب وتنمية مهارات للمبدعين يشارك فيها بعض من أصحاب الخبرات والمدربين بالإضافة لتخصيص جائزة مالية جديدة فى فن الديكور المسرحى، يمنحها الدكتور حسين العزبى تشجيعا منه لتلاميذه الشباب مبدعى الديكور والسينوجرافيا والفائز الأول فى كل هذه الفعاليات هو الجمهور فى القاهرة وشرم الشيخ وأسيوط الذى يشهد بنفسه استمرار المسرح وصموده على أيدى المبدعين الشباب.


رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق