الأحد 5 من جمادي الآخرة 1440 هــ 10 فبراير 2019 السنة 143 العدد 48278

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

الألواح الشمسية

بريد;

قرأت رسالة د. سامى على محمد كامل فى «بريد الأهرام» بعنوان «تساؤلات حول بنبان» والتى تناول فيها مشروع بنيان لتوليد الكهرباء بالطاقة الشمسية فى أسوان وتضمنت عدة تساؤلات، منها الاقتراح بإنبات بعض النباتات العطرية أو الطبية فى الظل المتوافر تحت الألواح الشمسية، وكذلك احتياج تلك الألواح لأشجار حولها كمصدات للرياح، وأيضا أفضلية وضع الألواح داخل الكتل العمرانية لتقليل تكلفة كابلات نقل الطاقة، وأوضح أن النباتات الطبية والعطرية كثيرة الأنواع تصل إلى نحو 40 نوعا وتختلف كثيرا فى طبيعة نموها وعمليات الخدمة المقدمة لكل نوع على حدة، ويجب عدم تعرضها لفترة طويلة من السنة لدرجات شديدة الحرارة أو شديدة البرودة فى ظل توافر التربة الجيدة والأيدى العاملة المتدربة فنيا لإجراءات عمليات الرعاية الزراعية على مدى العام، ثم معاملات ما بعد الحصاد مثل عمليات تجفيف الأجزاء النباتية أو تقطير الزيوت الطيارة أو الاستخلاص، كما يفضل زراعتها فى مساحات كبيرة حتى يكون الناتج مجزيا، ولذلك فإنه لابد من توافر تلك العوامل مجتمعة حتى نضمن نجاح تنفيذ هذا الاقتراح.

وبالنسبة لزراعة مصدات الرياح فإنه يمكن إحاطة المناطق التى بها تلك الألواح الشمسية بالأشجار التى تتم زراعتها كمصدات للرياح بغرض الحماية المطلوبة من الرياح الحارة أو الباردة والرمال، ومن أمثلة هذه الأشجار «الكازوارينا» أو «الكافور» على أن تزرع من الجهات الأربع، خاصة الجهتين البحرية والغربية، وأن تكون المسافة بين كل شجرة وأخرى مترا واحدا، كما يمكن الاستفادة منها فى المستقبل القريب باعتبارها مصدرا للثروة الخشبية.

وبالنسبة لأفضلية وضع الألواح داخل الكتل العمرانية فإن هذا المشروع فى الواقع يسير بخطى واسعة حيث تم تشغيل موقع «إنفنتى» وينتج 50 ميجاوات وكذلك موقع «جاما» الذى يضم 6 محطات شمسية يصل إنتاجها إلى نحو 300 ميجاوات، وكل ذلك من إجمالى 2050 ميجاوات المستهدفة من المشروع كله، ويتم حاليا التوسع فى مشروع الخلايا الشمسية المنزلية علاوة على مصنع الخلايا الشمسية المزمع انشاؤه بمركز إدفو والمشروعات الأخرى المماثلة التى سوف يتم انشاؤها أمام قرية فارس بمركز كوم أمبو بأسوان.

 

مهندس ـ نبيل سامى برسوم

مدير عام بالزراعة سابقا

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق