السبت 4 من جمادي الآخرة 1440 هــ 9 فبراير 2019 السنة 143 العدد 48277

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

ليفربول يبحث اليوم عن عودة الانتصارات الغائبة فى الدورى الإنجليزى

لندن ـ وكالات الأنباء
محمد صلاح

يستضيف ملعب « أنفيلد» فى الخامسة من مساء اليوم مباراة  ليفربول ضد بورنموث ضمن منافسات الجولة 26 من بطولة الدورى الإنجليزي، حيث يسعى الريدز فى هذه المباراة المرتقبة لاستعادة نغمة الانتصارات بعد تعثره فى آخر مباراتين خاضهما فى الدورى الإنجليزى الممتاز بالتعادل بهدف لمثله مع ليستر سيتى ووست هام.

وتعد مباراة  ليفربول ضد بورنموث لها أهمية خاصة بالنسبة للأول وذلك لاستعادة صدارة ترتيب الدورى الانجليزي، من منافسه مانشستر سيتي، الذى حقق أمس الأول فوزا مهما على إيفرتون بثنائية نظيفة، ليتساوى مع ليفربول فى النقاط على الصدارة ولكنه يتفوق بفارق الأهداف.

الفوز على بورنموث يمنح ليفربول الصدارة من جديد، ويحافظ على فارق النقاط على أقرب منافسيه مانشستر سيتى إلى ثلاث نقاط.

وينتظر ليفربول مباريات صعبة خلال فبراير الحالى، قد يكون أهمها مباراة بايرن ميونخ فى ذهاب ثمن نهائى دورى أبطال أوروبا فى 19 من الشهر الحالي.

وقد تراجع مستوى محمد صلاح فى الأسابيع الأخيرة، رغم ذلك، ما زال يتربع على صدارة الهدافين فى البريميرليج برصيد 16 هدفاً، متفوقاً على إيميريك أوباميانج بهدف واحد فقط.

ومن المتوقع أن يشارك محمد صلاح ضمن التشكيلة الأساسية لفريقه ليفربول فى مباراة اليوم فى خط الهجوم، برفقة السنغالى ساديو مانى والبرازيلى روبرتو فيرمينيو.

على جانب آخر، أكدت صحيفة «ليفربول إيكو» الإنجليزية أن هناك أخبارا جيدة تلقاها المدرب الألمانى يورجن كلوب المدير الفنى لنادى ليفربول فى تدريبات الفريق استعداداً لمواجهة بورنموث القادمة ضمن منافسات الدورى الإنجليزى الممتاز.

وذكرت الصحيفة أن الثلاثى جوردان هيندرسون، جينى فينالدوم وأليكساندر أرنولد عادوا إلى تدريبات ليفربول بعد غياب استعداداً لمواجهة بورنموث .

وعاد الثنائى جوردان هيندرسون قائد فريق ليفربول وزميله الهولندى جينى فينالدوم إلى تدريبات ليفربول بعد غيابهما المفاجئ عن مباراة الريدز الأخيرة ضد وست هام يوم الاثنين الماضي.

ويأمل مانشستر يونايتد فى مواصلة الاحتفاظ بسجله الخالى من الهزائم تحت قيادة مدربه النرويجى أولى جونار سولشكاير، للمباراة الـ11 على التوالي، حينما يحل ضيفا على فولهام، صاحب المركز قبل الأخير اليوم. .

ويحلم يونايتد بحصد النقاط الثلاث من ملعب (كرافن كوتاج)، أملا فى خسارة تشيلسى أمام مانشستر سيتي، للانقضاض على المركز الرابع.

فى المقابل، يلتقى ساوثهامبتون ضيفه كارديف سيتى فى مواجهة ساخنة بينهما للهروب من شبح الهبوط لدورى الدرجة الأولى (تشامبيون شيب).

ويحتل ساوثهامبتون المركز السادس عشر برصيد 24 نقطة، متفوقا بفارق نقطتين على كارديف، صاحب المركز الثامن عشر (الثالث من القاع).

وتشهد المرحلة ذاتها أيضا لقاءات هيدرسفيلد تاون مع ضيفه أرسنال، وكريستال بالاس مع وستهام يونايتد، وواتفورد مع إيفرتون، وبرايتون مع بيرنلى.

وتختتم مباريات المرحلة بلقاء وولفرهامبتون مع ضيفه نيوكاسل بعد غد.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
كلمات البحث:
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق