السبت 4 من جمادي الآخرة 1440 هــ 9 فبراير 2019 السنة 143 العدد 48277

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

«رمضان» ضحية الغدر

هانى بركات
المتهمون بعد القبض عليهم

كل ذنبه أنه مثل غيره من آلاف الشباب الذين ينحتون فى الصخر بحثا عن لقمة العيش وتوفير أبسط مستلزمات الحياة لأسرته إنه رمضان عنتر الذى يخرج كل يوم من منزله بمنطقة منى الأمير بالحوامدية مستقلا توك توك هو مصدر دخله الوحيد ليكفى أسرته شر الحاجة ليعود إليهم بعد يوم شاق حاملا طعامهم و على الرغم من مشقة العمل و بساطة الحياة إلا أنه كان راضيا بما قسم الله له إلا أن زبانية جهنم كانوا له بالمرصاد كعادته خرج رمضان ظهرا مستقلا التوك توك وأمام مزلقان قرية أم خنان انتظر رزقه او شخصا يطلب توصيله كعادته يوميا و لكن الخير و الشر دائما فى صراع فكما ينتظر هو الحلال فان أباطرة الحرام يبحثون عن فريستهم. هناك تقف سيدتان في الثلاثين من العمر  وبرفقتهما طفل صغير يبحثان عن صيد جديد فوقعت أعينهما على رمضان وطلبا منه توصيلهما إلى منطقة شبرامنت بمركز أبو النمرس  فوافق على توصيلهما فهو كعادته يبحث عن الرزق و لكنه هذه المرة لا يعلم أنه ذاهب إلى المجهول و سار فى طريق قادتاه اليه

وما أن وصل إلى المكان المتفق عليه حتى اصطدمت  دراجة نارية يستقلها شخصان بالتوك توك من الخلف فتوقف السائق ونزل منه ليطمئن على مركبته فهى كل رأسماله بالحياة ونشبت بينه وبين مستقلى الدراجة البخارية مشاجرة بعد أن حاول أحدهما الاستيلاء على التوك توك ثم أخرج أحدهما سلاحًا ناريًا وأطلق عليه النار فأصابه بعدة طلقات متفرقة بجسده وسقط على الأرض ثم قاموا بالقائه فى حفرة فى الأرض واستولوا على التوك توك وفروا هاربين كعادتهم فلم تكن هذه هى المرة الأولى التى ينفذون خلالها جريمة بهذا الشكل و اعتقدوا أن الأمر انتهى كغيرها إلا أن لكل مجرم نهاية فقد عثر عدد من الأهالى على سائق التوك توك بين الحياة والموت و كانت عدالة السماء قد نزلت بتلك المنطقة وأن هذا الضحية لديه بالعمر بقية فقد حملوه الى المستشفى ليتم إنقاذه إلا أن حالته مازالت خطيرة و ينكشف امر عصابة الدم الذين كان رمضان أحد ضحاياهم.,انتظرت أسرة رمضان عودته كعادته كل يوم حاملا لهم الطعام و مستلزماتهم البسيطة إلا أنه لم يعد و حاولوا الاتصال به إلا أنه لم يرد مما زاد قلقهم حتى دق جرس الهاتف ليتلقوا الصدمة و يكتشفوا أنه بين الحياة و الموت فتنطلق صرخة مدوية من والدته تكاد تصل إلى عنان السماء.

وكان الرائد هانى عماد رئيس مباحث أبو النمرس قد تلقى بلاغا من أحد الأهالى بالعثور على شاب مصابا بطلقات نارية بقرية شبرامنت

وانتقلت قوة أمنية بقيادة العقيد أحمد نجم مفتش المباحث وتبين أن سائق التوك توك يدعى رمضان عنتر مصاب بـ 3 طلقات نارية  وتم نقله إلى المستشفى.

وبإخطار اللواء رضا العمدة مدير الادارة العامة لمباحث الجيزة  أمر بتشكيل فريق بحث  قاده اللواء محمد عبد التواب نائب مدير الادارة العامة لمباحث الجيزة  و العميد عبدالرحمن أبو ضيف رئيس مباحث قطاع جنوب الجيزة ومن خلال شهود العيان ومراجعة الكاميرات تم الوصول إلى مكان العثور على المجنى عليه. 

وتبين من التحريات أن وراء ارتكاب الواقعة 5 أشخاص تخصصوا فى استدراج سائقى التوك توك وسرقتهم.

تمكن الرائد هانى عماد رئيس المباحث من ضبط 4 من المتهمين وامر اللواء مصطفى شحاته مساعد وزير الداخلية لأمن الجيزة باخطار النيابة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
كلمات البحث:
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق