الثلاثاء 30 من جمادي الأولى 1440 هــ 5 فبراير 2019 السنة 143 العدد 48273

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

بدون «ظلم الحيوان»..
عرض أزياء على الطريقة «النباتية»

سالى حسن

لأول مرة فى العالم يقام هذا الأسبوع فى مدينة لوس أنجلوس الأمريكية أسبوع الموضة على الطريقة النباتية أو «الفيجن» الذى انتشر فى العالم بشكل كبير سواء لأسباب صحية أو عقائدية أو أخلاقية. ولكن ماهى فلسفة «الفيجن» كما يراها أصحابها؟ «الفيجن» هو نظام غذائى شبيه بالنظام النباتى ولكنه لا يستبعد اللحوم فحسب ولكن أيضا منتجات الألبان والبيض، ويذهب إلى أبعد من ذلك أحيانا فيقاطع أصحابه الملابس التى يدخل فى تصنيعها منتجات الحيوانات مثل الفراء والحرير والجلد والصوف والريش وغيرها كما يمتنعون عن استخدام أى منتج تمت تجربته على الحيوانات.

ووفقا للمنظمين. فإن هذا العرض ـ الذى تدعمه مجموعة ناشطة فى حقوق الحيوان بالاشتراك مع منظمة للموضة غير هادفة للربح ـ يهدف إلى خلق وعى لدى المصممين العالميين لتنظيم عروض أزياء خالية من مخرجات الحيوانات سواء فى الملابس المعروضة أو فى مستحضرات التجميل المستخدمة، بالإضافة إلى تشجيع ودعم المصممين الشبان على تبنى هذه الرؤية الخالية من «ظلم» الحيوان ـ كما يعتقدون ـ وهى رؤية لم يتم تداولها من قبل.


يقام هذا المعرض لمدة أربعة أيام، ويتضمن مجموعة من عروض الأزياء والندوات والمناقشات حول حقوق الحيوان والعدالة الاجتماعية والتكنولوجيا ومحاربة صيد الحيوانات، وتنظيم مناظرات فى صناعة الأزياء لتكون مصدر الهام لأصحابها.

وتتضمن فعاليات هذا الأسبوع كلمة لعالم المناخ الحائز على جائزة نوبل روبرت لمبر.

وقد تم اختيار مدينة لوس انجلوس باعتبارها أكبر مدينة أمريكية صديقة للبيئة بعد قرارها منع بيع فراء الحيوانات على أرضها.

وليست هذه هى المرة الأولى التى تتبنى فيها بعض بيوت الأزياء العالمية هذا الفكر، فقد سبق أن أعلن بعضها عن خلو منتجاتها من مخرجات الحيوانات، فهل سيجد هذا الاتجاه الجديد رواجا لدى المستهلك؟ هذا ما تكشفه الأعوام المقبلة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
كلمات البحث:
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق