الجمعة 26 من جمادي الأولى 1440 هــ 1 فبراير 2019 السنة 143 العدد 48269

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس الاتحاد الإفريقى لكرة اليد منصور أريمو لـ«الأهرام »: مصر تمتلك القدرة على إبهار العالم فى المونديال المقبل 2021

حوار أجراه ــ أحمد طاهر
أحمد الأحمر أحرز 40 هدفا لمنتخب مصر فى بطولة العالم الأخيرة لكرة اليد - منصور أريمو

  • 7 دول إفريقية فى مونديال القاهرة انتصار كبير للعبة

  • منتخب الفراعنة فاجأ العالم بمستوى مختلف.. وزين والأحمر خطفا الأنظار

 

يعتبر الاتحاد الإفريقى لكرة اليد برئاسة البنينى منصور أريمو شريكا أساسيا فى نشر اللعبة بين دول القارة السمراء لا سيما أن عدد الدول المشاركة فى البطولات الإفريقية يزداد فى كل مرة بعد تقسيم مناطق القارة إلى أقاليم لتخفيف عبء المصاريف على المنتخبات الافريقية. وفى لقائه مع الأهرام خلال بطولة العالم بالدنمارك تحدث أريمو فى موضوعات مهمة منها زيادة عدد الدول الإفريقية فى بطولة العالم التى ستنظمها مصر عام 2021 وسر إقامة السوبر فى دول الشمال مثل تونس والمغرب ورأيه فى أداء منتخب مصر خلال بطولة العالم بالدنمارك وألمانيا وحصولها على المركز الثامن وكذلك مستقبل كرة اليد الإفريقية خلال الفترة المقبلة خلال الحوار التالي.

فى البداية ما رأيك فى مستوى منتخب مصر خلال بطولة العالم الحالية؟

فى الحقيقة أشعر بالفخر لوصول منتخب مصر لهذه المرتبة الكبيرة بين أفضل ثمانى دول فى العالم والحقيقة أن منتخب مصر فاجأ منتخبات كبيرة فى عالم اللعبة مثل الدنمارك والنرويج والسويد بالمستوى الذى قدمه أمامهم وهناك تطور كبير فى الأداء للفراعنة وهو ما أعتز به كذلك منتخبا تونس وأنجولا.

وما الذى لفت إنتباهك فى منتخب مصر خلال البطولة؟

أولا التحول الكبير فى طريقة لعب الفراعنة دفاعا وهجوما وأسلوب مواجهة الخصم وهذا اعتقد بسبب وجود طاقم تدريب إسبانى فنى وبدنى وهو ما انعكس على أداء اللاعبين فى مواجهة منتخبات كبيرة مثل السويد والنرويج والمجر وأسبانيا ، أما أبرز اللاعبين على زين وأحمد الأحمر وإبراهيم المصرى وحارسا المرمى كريم هنداوى وعصام الطيار.

كيف ترى تنظيم مصر لبطولة العالم لكرة اليد عام 2021؟

الاتحاد الدولى برئاسة حسن مصطفى يضع آمالا كبيرة على مصر فى هذه البطولة وإقامة المونديال رقم 27 بالقاهرة ثقة كبيرة من مسئولى اللعبة فى العالم واعتقد أن منح تلك المسئولية لمصر يأتى من شعور حسن مصطفى بقدرة مصر على تنظيم أكبر بطولة فى العالم للعبة وتعودنا أن مصر هى بيت كرة اليد فى إفريقيا ولديها جميع الإمكانات لإخراج البطولة بالشكل الذى يليق بتاريخها وسمعتها الدولية العريقة ونعتز بذلك جدا.

هناك علامة إستفهام كبيرة حول إقامة السوبر الإفريقى فى تونس أو المغرب فقط؟

لا يوجد إختصاص بعينه لإقامة سوبر إفريقيا للأندية لدول الشمال الإفريقى لأننا أقمناه بالقاهرة فى النسخة قبل الماضية ولكن حدثت أمور لم أتوقعها بعدما وافقنا على منح حقوق البث التليفزيونى لإذاعة المباراة ولم يحصل الإتحاد الإفريقى كجهة مانحة على حقوقه لذلك أسندنا إلى المغرب إستضافة مباراة السوبر العام الحالي.

كيف ترى مستقبل كرة اليد الإفريقية خلال الفترة المقبلة؟

فى الحقيقة سؤال مهم جدا خاصة أن عدد المنتخبات التى تشارك فى البطولات الإفريقية يتزايد وكذلك فى بطولة العالم هناك مصر وتونس وأنجولامما يبعث على النفاؤل أن الاتحاد الدولى يساند إفريقيا بشكل خاص وزيادة عدد الدول المشاركة فى مونديال مصر الى 32 دولة ستزيد من حصة مشاركة دول إفريقيا إلى سبع دول وهو شئ رائع ونجاح حقيقى للقارة السمراء وبالتأكيد لجهود حسن مصطفى الذى يدفع بهدوء كل هذه المجهودات للأمام.

لكن هل هناك صعوبات تواجهها بعض الدول فى البطولات من الناحية المالية؟

بالتأكيد هناك صعوبات كثيرة تواجهها العديد من دول القارة فى المشاركة بالبطولات خاصة من الناحية المالية والتنقل من مكان لآخر يتكلف مبالغ باهظة من تذاكر السفر والإقامة لعدد كبير من أعضاء الفرق وهناك مساندة من صناديق الدعم من اللجنة الأوليمبية الدولية المخصصة لدول إفريقيا ونحاول من هنا وهناك التغلب على هذا الأمر وهناك دول صاعدة فى اللعبة مثل أنجولا والكاميرون وكوت ديفوار والجابون ونيجيريا والسنغال أظهرت مستويات جيدة أمام دول عريقة بالبطولات الإفريقية مثل مصر وتونس والجزائر.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق