الجمعة 19 من جمادي الأولى 1440 هــ 25 يناير 2019 السنة 143 العدد 48262

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

محمد المخزنجى وسرد العلم.. من إبداع الإسكندرية إلى ملحق الأهرام

فى السادسة من مساء الخميس المقبل 31 يناير تستقبل قاعة توفيق الحكيم بمركز الحرية للإبداع بالإسكندرية الكاتب الدكتور محمد المخزنجى ليكون ضيف صالون الثقافة العلمية، ليقدمه الشاعر والمثقف الكبير وأستاذ الجراحة بجامعة الإسكندرية الدكتور محمد رفيق خليل، وسيكون عنوان حديث الدكتور المخزنجى «رحلة ذرة الكربون فى الحياة» متتبعا مسار هذه الذرة منذ مولدها الكونى حتى وصولها إلى أجساد البشر وجميع صور الحياة على الأرض، ثم عودتها من حيث أتت.

وهى رحلة يقول عنها الكاتب «إنها مليئة بمحطات الإدهاش، ليس العلمى فقط، بل الأدبى بالمعنى الواسع للأدب كمسبار مستكشف لكوكب الحياة، فهى مثيرة للتأمل الفلسفى ونشدان التنوُّر والحكمة والارتقاء الروحى والحضارى». ويُعتبَر هذا المسار الثقافى اتجاها أصيلا فى إبداع الكاتب الذى لا يكف عن الدعوة إلى إنهاء الفصل بين إبداع العلم والإبداع الأدبى فيما يمثله اتجاه «الثقافة الثالثة» الذى يقدم ومضات الكشوف العلمية بجمالات أدبية وفنية تتجلى فى كتابات وكتب يتكاثر نشرها فى العالم المتقدم علميا ومدنيا، وبعضها يفوز بجوائز كبرى كجائزة بوليتزر إضافة لتسنم الكثير منها مرتبة أكثر الكتب توزيعا عن «جدارة لاشطارة» على حد تعبير الكاتب.

وقال الدكتور المخزنجى إن موضوع حديثه فى الإسكندرية سبق أن أشار إليه باقتضاب فى احتفال اليوبيل الذهبى لطب المنصورة، كونه أحد المواضيع التى أثارت فضوله عبر دراسة الطب والشغف بثقافة العلم، والتى دأب على مقاربتها بكتابات تدمج المعرفة العلمية بالسرد الأدبى، لكنه يتوسم أن يتجه بها أكثر نحو الشكل القصصى حتى تُنشئ تيارا قصصيا يدعوه «أدب الواقعية العلمية»، وأن محاضرته فى الإسكندرية عن رحلة ذرة الكربون فى الحياة هى العرض الشفهى للموضوع، بينما يعمل منذ فترة على تحويل محطات هذه الرحلة إلى نصوص يرحب الأهرام بنشرها، وقد وعد الكاتب بتقديمها للنشر فى ملحق الجمعة حال إتمام إنجازها لتظهر تحت عنوان «سرد العلم»، وأن لديه عدة نماذج فى مواضيع مختلفة سيُنشَر أولها فى الجمعة المقبلة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق