الثلاثاء 9 من جمادي الأولى 1440 هــ 15 يناير 2019 السنة 143 العدد 48252

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

ينتظر الهدف الـ50 فى الدورى..
الصحف الإنجليزية تعاود الجدل حول ضربات جزاء «الفار» لـ«محمد صلاح»

وليد سعد الدين

  • «ميرور»: الفرعون يميل لـ «الغطس».. و«الديلى ميل» تؤكد صحة موقفه

  • الاسكتلندى روبرتسون يدافع عنه: الفيرارى «مو» ليس من هذا النوع!

 

يتأهب محمد صلاح للدخول فى مرحلة جديدة من الأرقام القياسية، انتظارا لتسجيله هدفين للوصول إلى 50 هدفا فى الدورى منذ انتقاله للعب فى انجلترا، وبات الدولى المصرى ضمن قائمة افضل هدافى الفريق.

ولعب الفرعون المصرى 71 مباراة مع ليفربول، سجل خلالها 48 هدفا، كما فاز مع الفريق فى 46 مباراة، وخسر «الريدز» بوجود صلاح فى 9 مناسبات فقط فى مسابقة الدوري.

فى الوقت الذى انشغلت فيه الصحف والمواقع الإلكترونية بتوابع مباراة ليفربول أمام برايتون، بصفة خاصة ضربة الجزاء التى حصل عليها محمد صلاح، ورجحت كفة فريقه للفوز بالنقاط الثلاث، واستمراره فى المنافسة مع مانشيستر سيتى على اللقب.

وكان صلاح قد حصل على ركلة جزاء خلال مباراة فريقه الأخيرة أمام برايتون، والتى حسمت نتيجة المباراة لصلاح «الريدز» بالفوز بهدف دون رد ، ليحافظ على صدارة الدورى الإنجليزى ويرفع رصيده إلى النقطة 57.

وعنونت صحيفة «ميرور» البريطانية موضوعها تعليقا على «مو» بعبارة: صلاح يعود الى اتهامات الغطس، وذكر تقرير الصحيفة أن هناك جدلا كبيرا على مواقع التواصل اجتماعى بين الجماهير حول صحه ضربة الجزاء.

ونقلت صحيفة «ذا صن» البريطانية فى تقرير مطول، اتهامات التى وجهتها الجماهير وبعض المحللين للاعب، وقالت انه ادعى السقوط وانها ليست المرة الأولى لحصوله على ركلات الجزاء.

ونقلت الجريدة بعضا من اتهامات الجماهير بتعمد صلاح السقوط داخل منطقة الجزاء، وعلى موقعها الرسمى نشرت بعض آراء الجماهير، ونقلت صورا لتعليقات المشجعين ، ونشر آخرون صورة قميص اللاعب فى أعماق البحار، ليشيروا بذلك إلى أن سقوط صلاح كان شبيها بالغطس فى البحر.

وأكدت صحيفة «الديلى تليجراف» صحة ضربة الجزاء التى حصل عليها محمد صلاح، وقالت إن تقنية الحكم الكترونى «فار» بات لها دور كبير فى حسم الجدل حول العديد من المواقف داخل منطقة الجزاء ، وتحديدا احتساب ضربات الجزاء، وذكر تقرير الجريدة ان الاعادة اثبتت صحة قرار حكم اللقاء، لأن صلاح استطاع ان يضع جسده بين الكرة ومدافع برايتون، مما منحه أفضلية ولم يجد المدافع سبيلا إلا عرقلة محمد صلاح.

فى حين دافع الإسكتلندى آندرو روبرتسون الظهير الأيسر لليفربول عن زميله قائلا: الفيرارى «مو» ليس من هذا النوع من اللاعبين، وليست طريقته فى اللعب من أجل هز شباك المنافسين.

ونقلت العديد من الوسائل اعلامية حديث اندرو الذى اضاف قائلا: فى كل مرة يحدث جدل حول ضربات الجزاء، نعود ويرى الجميع الفيديو «الفار» ويتأكد أن قرار الحكم كان صحيحًا واللاعب لم يدعِ السقوط، واستطرد اللاعب الأسكتلندي: مباراة برايتون كانت مهمة بالنسبة لنا لأننا لم نكن فى أفضل حالاتنا، هذا هو الفوز بالعقلية، من سيفوز بالدورى سيعيد النظر فى بعض المباريات.

جدير بالذكر أن ليفربول يستعد لمواجهة كريستال بالاس السبت المقبل على ملعب آنفليد، فى إطار منافسات الجولة الثالثة والعشرين، ويأمل يورجن كلوب المدير الفنى للفريق فى استمرار الفوز بعد السقوط فى جولتين، كان لهما تأثير على اداء الجماعى وحالة اللاعبين.

وكان محمد صلاح قد دخل قائمة التشكيل المثالى للدورى انجليزي، وهى احدى الاحصاءات المعتادة فى انجلترا، وتصدرها هيئه اذاعة البريطانية «بى بى سى»، كما تواجد فى التشكيلة المثالية دى خيا حارس مانشيستر يونايتد، ومعه بول بوجبا وماركوس راشفورد.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق