السبت 6 من جمادي الأولى 1440 هــ 12 يناير 2019 السنة 143 العدد 48249

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

الأهلى يستهل مشواره فى دورى الأبطال الإفريقى بلقاء فيتا كلوب

عبدالحكيم أبوعلم
الأهلى يبحث عن فوز كبير على فيتا كلوب - تصوير: مصطفى عميرة

  • خمسة أسباب تشعل مواجهة الوصيفين.. ولاسارتى يخشى ارتفاع «ضحايا» الإصابات

حين تشير عقارب الساعة إلى التاسعة من مساء اليوم، تتجه أنظار قلوب وعشاق جماهير الأهلى صوب إستاد الجيش المصرى فى برج العرب لمتابعة مباراة الفريق الأول للكرة مع ضيفه فيتا كلوب الكونغولى فى الجولة الأولى من منافسات المجموعة الرابعة بدورى الأبطال الإفريقي.

وتحظى مواجهة اليوم بأهمية خاصة لدى الجماهير الحمراء لخمسة أسباب، أولها وأهمها انها ضربة البداية الحقيقية نحو استعادة لقب الأميرة السمراء الغائب منذ عام 2013 عن دولاب البطولات الحمراء رغم التأهل لنهائى النسختين الأخيرتين 2017 و2018 ولكنه خسر أمام الوداد البيضاوى ثم الترجى على التوالي.

وثانى الأسباب شغف الجماهير لرؤية حسين الشحات لاعب العين الإماراتى السابق داخل الملعب بعد تمسكه الشديد بالقدوم للقلعة الحمراء وظهر اللاعب فى تدريبات فريقه الجديد وتم قيده أمس فى القائمتين المحلية والإفريقية، وثالث الأسباب متابعة باقى الصفقات الجديدة التى تم قيدها وعلى رأسها رمضان صبحى وياسر إبراهيم، فيما سيكون المدير الفنى الجديد مارتن لاسارتى هو السبب الرابع لأهمية تلك المواجهة، حيث تترقب الجماهير بصماته الهجومية، فيما تعد محاولة حصد النقاط والفوز على المنافس المباشر الأهمية الخامسة لتلك المباراة.

وتعتبر مباراة الليلة قمة بين وصيفى مسابقتى دورى الأبطال وكأس الاتحاد الإفريقى الموسم الماضي، خسر الأهلى حامل الرقم القياسى فى عدد الألقاب فى المسابقة (8) أمام الترجى الموسم الماضى وقبله أمام الوداد البيضاوى المغربي، فيما خسر فيتا كلوب أمام الرجاء البيضاوى المغربى فى مسابقة كأس الاتحاد.

وسيحاول الأهلى استغلال عاملى الأرض والجمهور لتحقيق انطلاقة قوية فى المسابقة التى يرغب فى الظفر بلقبها بعد فشله فى النهائى خلال العامين الماضيين.

وعزز بطل مصر صفوفه بمهاجم العين الإماراتى حسين الشحات، بالإضافة إلى عودة مهاجمه الدولى رمضان صبحى إلى صفوفه على سبيل الإعارة من هادرسفيلد الإنجليزى وقيد ياسر إبراهيم أيضاً القادم من سموحة.

وسيكون فيتا كلوب العقبة الوحيدة أمام الأهلى فى المجموعة التى تضم سيمبا التنزانى وشبيبة الساورة الجزائرى الذى بلغ دور المجموعات للمرة الأولى فى تاريخه على حساب اتحاد طنجة المغربي.

ووضع الجهاز الفنى للفريق الأحمر لافتة ممنوع الاقتراب من معسكره المغلق فى برج العرب الذى امتد منذ مواجهة سموحة، ورغم حالة السرية التى فرضها الجهاز الفنى على التشكيل الرئيسى الذى سيخوض به مواجهة اليوم ..فإن الأمور تبقى محسومة إلى حد بعيد،حيث من المنتظر أن يتكون من محمد الشناوى فى حراسة المرمي، وأمامه محمد هانى وياسر إبراهيم وأيمن أشرف وعلى معلول وعمرو السولية وهشام محمد (كريم نيدفيد) وناصر ماهر ورمضان صبحى وحسين الشحات ومروان محسن ويخشى الجهاز الفنى للفريق الأول من شيئين مهمين وهما مفاجآت البدايات وتأثيرها على الفريق أمام منافس قوى وكان وصيفاً للكونفيدرالية العام الماضى والثانى هو شر الإصابات التى تضرب الفريق بقوة لدرجة أن الفريق لا يدخل مباراة إلا ويخرج منها بمصابين جدد.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق