الأثنين 17 من ربيع الثاني 1440 هــ 24 ديسمبر 2018 السنة 143 العدد 48230

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

أصحاب المدارس يرفضون تحمل مصروفات «شبكات التابلت»

التابلت في المدارس قريبا - أرشيفية

شكا أصحاب المدارس الثانوية الخاصة من عدم تمكنهم من  توصيل شبكات الفايبر اللازمة لتشغيل التابلت لطلاب الصف الاول الثانوى رغم  اقتراب امتحانات  التيرم الاول وبدء تشغيل النظام الجديد المطور للتعليم الثانوى واستخدام التابلت فى الدراسة والامتحانات مع بداية التيرم التانى كما اعلن الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى. قال أصحاب المدارس إن وزارة الاتصالات ترفض امداد المدارس بالشبكات العمومية لعدم إبلاغها بخريطة توزيع المدارس الثانوية الخاصة بأنحاء الجمهورية بمعرفة  وزارة التعليم كما ابلغتها باماكن وعناوين المدارس الحكومية.

وطالب أصحاب المدارس الدكتور طارق شوقى وزير التعليم بإعفائهم من مصروفات توصيل الوصلات الخارجة الى ابواب المدارس أسوة بالمدارس الحكومية على ان يتحملوا  تكاليف تركيب الوصلات الداخلية بمدارسهم التى تتعدى تكلفتها مائة الف جنيه على الاقل  ليتمكن طلاب الصف الاول الثانوى بالتعليم الخاص من الاستفادة من تشغيل اجهزة التابلت اسوة بأقرانهم فى المدارس الحكومية.

كما أكد أصحاب المدارس الخاصة أنهم حتى الآن لا يعلمون شيئاً عن تركيب شبكات الإنترنت وبخاصة السيرفر والألياف الضوئية لأن تكلفتها عالية جداً توافقا مع النظام الجديد للصف الأول الثانوى وبدء تسليم التابلت مع بداية التيرم الثانى خاصة أن أغلب هذه المدارس لا يوجد بها سوى فصلين أو ثلاثة فصول ثانوى وأن سرعة الإنترنت فى المدارس لا تكفى للتعامل مع التابلت حتى لو تم تزويد السرعة فلن تكفي، كما أكد أعضاء لجنة التعليم بمجلس النواب أن هناك ضرورة لأن يسهم أصحاب المدارس فى هذه المنظومة من خلال توفير النفقات الخاصة بعمل شبكات الإنترنت والتقنيات اللازمة لتشغيل التابلت، وعمل شبكة «واى فاى» موضحا أن أصحاب المدارس الخاصة لديهم أموال كافية لعمل تلك التقنيات وبالتالى لابد من تنفيذ تعليمات الوزارة.


بدوى علام - د.صبورة السيد - هانى أباظة

وطالب بدوى علام رئيس مجلس أمناء محافظة الجيزة ونائب جمعية أصحاب المدارس بدعم الدولة للتعليم الخاص كما تدعم المدارس الرسمية فى توصيل الشبكات خاصة المدارس التى تقل مصروفاتها عن 6 آلاف جنيه وهو حق أصيل يكفله الدستور لأن دور التعليم الخاص دائما داعم ومساند للدولة فنحن نوفر للدولة من 20 إلى 30 مليار جنيه سنوياً باستيعاب أكثر من 15% من أعداد الطلاب بالمدارس الخاصة وتشغيل مدرسين وعمالة قياساً بتكلفة الطالب فى التعليم الحكومى التى تبلغ نحو 10 آلاف جنيه.

وأضاف أننا نقوم بعمل قومى ولذلك فالتعليم الخاص الأحق بالمساعدة ولا يقل دوره عن التعليم الحكومى ولذا نطالب بمساواتنا بالمدارس الحكومية وأن يتم توصيل الشبكات والتوصيلات مجاناً على حساب الدولة أو بالتقسيط حتى يتسنى لنا استكمال واجبنا الوطنى وإلا سنضطر لعمل توءمة مع المدارس الحكومية لعقد امتحانات طلابنا فى المرحلة الثانوية بها فليس كل المدارس الخاصة كالمدارس الدولية علماً بأن عدد الأخيرة لا يتعدى 250 مدرسة.  وتقول الدكتورة صبورة السيد رئيسة مجلس أمناء إدارة أكتوبر إننا لا نعرف شيئا عن التعامل مع المدارس الخاصة وتدريب معلمى المدارس الخاصة حتى الآن وكلما نسأل الموجهين لا نجد إجابة لديهم وأضافت أن المدارس الدولية بالفعل تمتلك شبكات للإنترنت لأن هذا شرط لاعتمادها من الجهة الأجنبية لتدريس الشهادة ولكن ليس بمواصفات السيرفر والألياف الضوئية الواجب توافرها فى التابلت بالنظام الجديد 

من جانبه أكد النائب هانى أباظة وكيل لجنة التعليم بالبرلمان، أن اللجنة تتابع الخطوات التى تتخذها وزارة التربية والتعليم بشأن توفير أجهزة التابلت بالمدارس، مشيرا إلى أن هذه الخطوة ستسهم بشكل كبير فى تطوير منظومة التعليم فى مصر خلال الفترة الحالية. وأضاف أن الوزارة عليها أن توفر 706 آلاف تابلت للمدارس هذا العام، حيث ستكون هذه الخطوة مهمة نحو الاستغناء عن الكتاب واتباع الأساليب الحديثة فى التعليم خلال الفترة المقبلة. وأشار إلى أن الحكومة ضحت كثيرا من أجل توفير كل أجهزة التابلت، لافتا إلى أن اللجنة ستتابع وصول أجهزة التابلت إلى المدارس.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق