السبت 8 من ربيع الثاني 1440 هــ 15 ديسمبر 2018 السنة 143 العدد 48221

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

عيوب فنية ترجئ اكتمال مشروع سد النهضة الإثيوبى لـ2022

أديس أبابا ــ وكالات الأنباء

أعلن مسئولون إثيوبيون أمس عدم اكتمال مشروع سد النهضة قبل 2022، أى متأخرا 4 سنوات عن الموعد الزمنى المقرر لإنجازه.

وأرجع المسئولون سبب التأخير لعيوب فى معدات محطة توليد الطاقة الكهربائية، بالإضافة إلى «تغييرات فى التصميم»، مما أدى إلى تأخير الأعمال الكهروميكانيكية، وذلك وفقا لوكالات الأنباء الإثيوبية الرسمية.

وكشف مدير الانشاءات الخاصة بسد النهضة كيفلى هورا، عن أن فريق الإنشاءات لديه مخاوف بشأن جودة الأعمال الميكانيكية الكهربائية التى قامت بها شركة «ميتال آند انجنيرينج كوروبوريشن» التى يديرها الجيش.

وجاء التقييم بعد تركيب الأعمال الميكانيكية والكهربائية، التى وصفها المسئولون بأنها واحدة من أكثر الأعمال تقدما فى السد.

وفى السياق نفسه، ذكرت إذاعة «فانا» الإثيوبية، أن أديس أبابا تجرى حاليًا مناقشات مع خبراء فنيين ومسئولين إثيوبيين، حول السد لتقييم وضع المشروع خلال الفترة الماضية.

ومن جانبه، أكد رئيس الوزراء الإثيوبى آبى أحمد على أن شركة الإنشاءات الإثيوبية، وهى إحدى شركات المقاولات التابعة للجيش «مسئولة عن تأخر البناء فى مشروع سد النهضة، مما دفع حكومته إلى نقل العقد لمقاول آخر.

يذكر أن رئيس الشركة السابق الميجور جنرال كينفى داجنيو ومسئولين آخرين بارزين، قد سجنوا أخيرا لاتهامهم بالفساد والاختلاس.

وكانت إثيوبيا أعلنت عن مشروع السد فى عام 2011، حيث كان من المقرر إنجازه فى غضون 5 سنوات، لكنه لم يكتمل حتى الآن.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
كلمات البحث:
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 2
    مصرى حر
    2018/12/15 10:38
    0-
    0+

    محايدون بدون تعليق على العيوب الفنية او غيرها
    فقط نتذكر الآية"ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب"...مصر محروسة بأمر الله وقد تتغير الاحوال بإذنه تعالى الى حال افضل بعد 4 سنوات
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    Egyptian/Germa
    2018/12/15 09:34
    1-
    0+

    لماذا لا تشترك مصر في إدارة و تشغيل السد ؟
    اذا ثبت فعلا عيوب في تركيب مولدات الكهرباء و ميكانيكا بوابات الفتح و الغلق فلماذا لا تملك الدولة المصرية مجريات الأحداث حيث انها دولة المصب 《شريل اساسي هي و السودان 》ولها باع طويل في تشغيل وادارة السدود الكهرومائية منذ ما يقرب قرن من الزمن،روبما اتصال فروع اخري من انهار المياة المهدرة بالمحيط و ترويضها بالمجري الرئيسي لمضاعفة كمية الحياة الواردة الي مصر و السودان او إنشاء نيل ٢ موازي للنادي القديم مع علي غرار الخوانق الثلاثة جنوب غرب مصر دلتاه العلمين/مطروح ،وصباح الخير يا مصر
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق