الجمعة 29 من ربيع الأول 1440 هــ 7 ديسمبر 2018 السنة 143 العدد 48213

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

سياسة خارجية ثابتة

من أهم مواصفات الدول المستقرة، التى تعرف طريقها نحو المستقبل وتسير فيه بخطى حثيثة، أن لها سياسة خارجية واضحة المعالم وثابتة ومتوازنة، ومصر تمتلك تلك السياسة، ولهذا يحترمها الجميع ويقدرون مواقفها.

وفى هذا السياق جاءت كلمة وزير الخارجية سامح شكرى خلال لقائه أعضاء مجلس الأعمال المصرى الكندي، حيث أوضح الوزير أن سياسة مصر الخارجية لها ثوابت عديدة، على رأسها أن القضية الفلسطينية هى قضية العرب الأولي، ومن ثم فهى تمثل أولى أولويات سياستنا الخارجية. ونحن فى مصر نستهدف تحقيق مصالح الشعب الفلسطينى بجميع أطيافه وفصائله، على أساس إقامة دولة فلسطين، وعاصمتها القدس الشرقية، وعلى حدود عام 1967. وبالنسبة للأوضاع فى ليبيا الشقيقة فإن ما تريده مصر واضح، وهو ضرورة التوصل إلى توافق ليبى ليبي، وأنه لا حل عسكريا للأزمة، بل حل سياسى يتفق عليه الليبيون أنفسهم، وضرورة إجراء انتخابات تشريعية تشارك فيها كل الأطياف هناك.

وأما فيما يتعلق بمكافحة الإرهاب فلا تنازل أبدا عن مبدأ القضاء على الإرهاب مهما تكن قوته أو الأطراف التى تسانده. وعن إفريقيا، أكد الوزير أن علاقاتنا بها تشهد حاليا مرحلة جديدة تقوم على التعاون فى مختلف المجالات، خاصة الاستثمار والتجارة لتحقيق المنافع المتبادلة للجميع.


لمزيد من مقالات رأى الأهرام

رابط دائم: