الجمعة 29 من ربيع الأول 1440 هــ 7 ديسمبر 2018 السنة 143 العدد 48213

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

الطقس سيئ.. وتحذير من «الشبورة الكثيفة»

كتب ــ راندا يحيى يوسف ــ محمد مطاوع ــ نيفين مصطفى ــ رفعت أبوسريع ــ عاطف المجعاوى ــ علاء عبدالله ــ عمرو غنيمة ــ منتصر مفتاح ــ مصطفى فؤاد

استمرار حالة الطوارئ فى المحافظات لمواجهة آثار سوء الأحوال الجوية

الأرصاد تحذر من الشبورة المائية .. وتوقف عمليات الصيد بالمدن الساحلية

الرياح الشديدة تقطع الكهرباء.. والأمطار تحول الشوارع إلى «برك طينية»

 

استمرت حالة الطقس السيئ فى البلاد مما أدى إلى استمرار حالة الطوارئ فى المحافظات لمواجهة الأمطار الغزيرة التى استمرت أمس وأدت إلى ارتباك الشوارع الرئيسية وانقطاع الكهرباء عن بعض الطرق فى كفر الشيخ والقليوبية وإيقاف عمليات الصيد بالمحافظات الساحلية وشكل المحافظون غرف طوارئ لمتابعة الوضع على مدى الساعة وشددوا على رفع آثار الأمطار أولا بأول بالمعدات اللازمة. وتنحصر فرص سقوط الأمطار من اليوم فى السواحل الشمالية والوجه البحري.

وحذر الدكتور أحمد عبد العال رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للأرصاد الجوية من الشبورة المائية الكثيفة على جميع الأنحاء التى تقل معها الرؤية الأفقية خلال الساعات الأولى للصباح، لافتا إلى نشاط الرياح على جميع الأنحاء والذى يؤدى للإحساس بالبرودة الشديدة كما يؤدى إلى اضطراب حركة الملاحة البحرية على البحرين الأحمر والمتوسط.


وفى القليوبية أدت موجة الطقس السيئ وهطول أمطار غزيرة إلى ارتباك مرورى على الطرق الرئيسية وتراكم مياه الامطار بالشوارع وانقطاع الكهرباء بالقرى بسبب الرياح الشديدة، واصدر المحافظ الدكتور علاء عبد الحليم مرزوق تعليماته لرؤساء المدن والمراكز والأحياء برفع حالة الاستعداد القصوى وضرورة توخى الحذر لمواجهة أمطار النوة التى اجتاحت البلاد من خلال توفير المعدات والعربات لمجابهة الأمطار، ومن خلال التنسيق بين جميع الجهات المعنية من مديرية الرى وشركة مياه الشرب بالقليوبية. وأعلن المهندس مصطفى مجاهد، رئيس شركة مياه القليوبية، عن الدفع بـ 25 سيارة لشفط تراكمات المياه بالشوارع.

وأكد مسئول الملاحة البحرية بنطاق محافظة السويس عدم تأثر حركة الملاحة بالموانى والمجرى الملاحى لقناة السويس بسوء الأحوال الجوية والأمطار الغزيرة، وكلف اللواء عبد المجيد صقر محافظ السويس رؤساء الأحياء والشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى والجهات المعنية وشركات البترول بالاستمرار فى أعمال كسح المياه المتراكمة بالشوارع ورفع آثار الأمطار الغزيرة التى سقطت أمس.

وشهدت محافظة الفيوم أيضا هطولا كثيفًا للأمطار تسبب فى غرق الشوارع وتحول الكثير منها إلى برك طينية، كما تأثرت حركة المارة فى الشوارع وأغلقت الكثير من المحال التجارية أبوابها ،وقد زادت الأمطار من معاناة المواطنين فى الحركة بالشوارع لإحضار أبنائهم من المدارس بسبب عدم رصف الكثير من الطرق.

وفى بنى سويف قامت الوحدات المحلية بشفط أى تجمعات للمياه أولا بأول بالشوارع الرئيسية والميادين وأمام المبانى الخدمية والحيوية ،وأعلن عن رفع درجة الاستعداد بالمحافظة وجميع المديريات والهيئات والوحدات المحلية للمدن والقري، واتخاذ الإجراءات الاحترازية اللازمة تحسبا لعدم الاستقرار فى الأحوال الجوية .


وفى سوهاج أعلن المحافظ الدكتور أحمد الأنصارى رفع درجة الاستعداد إلى القصوى لمجابهة أى أزمات محتملة. ومن جانبه أوضح المهندس طارق اللبان وكيل وزارة الرى أن المديرية قامت باتخاذ عدد من الإجراءات الاحترازية حيث تم خفض مناسيب ترعة نجع حمادى الشرقية وتطهير جميع مخرات السيول والمتابعة الدورية لها وتجهيز جميع المعدات والدفع بها قرب مخرات السيول لسرعة التعامل حال حدوث أى طارئ.

وفى مطروح تقوم فرق مجالس المدن وشركة مياه الشرب والصرف الصحى بكسح وشفط جميع المياه المتراكمة بالشوارع الرئيسية والفرعية بمدن المحافظة وعلى الطرق السريعة مثل طريق مطروح ــ الإسكندرية وطريق مطروح السلوم وخاصة فى المناطق المنخفضة، وذلك بعد تعرض المحافظة لأمطار غزيرة فى جميع مدن ومناطق المحافظة .

وأكد اللواء مجدى الغرابلى محافظ مطروح رفع حالة الطوارئ بجميع مجالس المدن لمواجهة تراكم مياه الأمطار خاصة بالطرق والشوارع الرئيسية لتيسير حركة تدفق السيارات بها دون أى إعاقة ونجحت السدود فى حجز كميات كبيرة من مياه الأمطار وتوجيهها إلى مناطق الآبار والخزانات الأرضية.


> إزالة مياه الأمطار بأحد شوارع كفر الشيخ

كما تعرضت مدن وقرى محافظة كفرالشيخ لهطول أمطار غزيرة مصحوبة برياح شديدة وبرق ورعد وانخفاض شديد فى درجات الحرارة، مما أدى إلى إغراق الشوارع بمياه الأمطار  وتحول شوارع القرى إلى برك من المياه والأوحال وتسبب ذلك فى إعاقة حركة سير المارة بالشوارع غير المرصوفة بالقرى وخلت الأسواق من المارة وكذلك الحقول الزراعية.

كما أدى هطول الأمطار والرياح المصاحبة لها إلى انقطاع التيار الكهربائى ببعض المناطق والقرى لعدة ساعات ، وتوقف عمليات الصيد فى مياه البحر المتوسط وبحيرة البرلس والمزارع السمكية الخاصة بالرياض والبرلس والحامول وسيدى سالم لليوم الثالث على التوالى للحفاظ على حياة الصيادين والمراكب من الغرق بسبب ارتفاع الأمواج وسرعة الرياح.

وشهد الطريق الدولى الساحلى فى شمال المحافظة هطول أمطار غزيرة لفترات طويلة مما أدى إلى قيام قائدى السيارات بركنها على جانبى الطريق حفاظا على حياتهم والسيارات التى يعملون عليها.

وقد بذل رؤساء المراكز والمدن بالمحافظة جهودا كبيرة على مدار اليوم لإزالة آثار الأمطار من الشوارع وعلى الطرق وأسفل الكبارى والأنفاق، وتم متابعة الموقف بالمناطق الشمالية والقرى الواقعة على شاطئ البحر المتوسط وبحيرة البرلس وذلك بعد ارتفاع الأمواج لمنع غرق الأراضى التابعة لهذه القرى وتم إعلان حالة الطوارئ على مستوى المحافظة خاصة بالمناطق الشمالية والقريبة من شاطئ البحر .

وانعكست حالة الطقس السيئ على جميع مراكز محافظة الشرقية حيث خلت الشوارع من المارة وأصيبت الحركة التجارية بالركود لالتزام المواطنين بمساكنهم، كما انقطع التيار الكهربائى عن العديد من القري.

وقد قرر المحافظ الدكتور ممدوح غراب إعلان حالة الطوارئ فى جميع الأجهزة التنفيذية وتشكيل فرق عمل بجميع الوحدات المحلية لرفع مخلفات الأمطار من الشوارع والميادين.

كما قرر الدفع بسيارات لشفط المياه المتراكمة بالأنفاق والشوارع المنخفضة وسرعة تشغيل بالوعات مياه الأمطار لتصريف المياه بها فى فترة وجيزة لتعود الحياة بصورة طبيعية للمحافظة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    محمود يوسف محمد عليِ
    2018/12/07 13:34
    0-
    0+

    لاحول ولاقوة إلا بالله
    "الرياح الشديدة تقطع الكهرباء.. والأمطار تحول الشوارع إلى «برك طينية".لا الرياح الشديده قطعت الكهربا ولا الأمطار حولت الشوارع إلي برك طينيه لإن الرياح والأمطار عندنا لا تقارن بما عند دول أخري,لكنه الإهمال في الإستعداد لمواسم الرياح والأمطار,حتي إذا حدثت لجأ المسؤلين إلي إختراع الحجج الوهميه.
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق