الخميس 28 من ربيع الأول 1440 هــ 6 ديسمبر 2018 السنة 143 العدد 48212

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

مستحقاتى لدى المستشفى

بريد;

لم أستطع مقابلة مديرة مستشفى مبرة المعادى الذى اضطررت للجوء إليه منذ أكثر من 4 سنوات من خلال مشروع العلاج بنقابة الصحفيين لأخذ 6 حقن فى المثانة، محملا بخطاب من المشروع بمبلغ 3 آلاف جنيه يتحمل المشروع نسبة 70 بالمائة وأتحمل 30 بالمائة، وكان البرنامج أن يتم أخذ حقنة أسبوعيا، وأصر المستشفى على تقاضى مبلغ محدد قبل أخذ كل حقنة وقد وجدتنى مضطرا لتسديد المطلوب أملا فى إجراء تسوية بعد انتهاء عمليات الحقن التى لم تكن تستغرق العملية أكثر من دقيقة واحدة، علما بأن الحقن الست مشتراة على نفقتى، حيث يتقاضى المستشفى منى على مدى الأسابيع الستة مبلغ 2910 جنيهات، إضافة إلى مبلغ 2100 جنيه نسبة الـ70 بالمائة من خطاب مشروع العلاج، وبذلك بلغ ما حصل المستشفى عليه مبلغ 5010 جنيهات بعد أن قدر المستشفى تكلفة الحقنة أحيانا بمبلغ 842 جنيها، بينما تبلغ تكلفة أخذ الحقنة فى دليل مشروع العلاج 125 جنيها. لقد عانيت معاناة مريرة على مدى سنوات لاسترداد مستحقاتى لدى المستشفى دون جدوى، وتقدمت بشكوى لوزارة الصحة فى عهد الوزير السابق ولم يتحرك ساكن.. فهل تجد هذه المشكلة حلا فى عهد الوزيرة النشيطة د. هالة زايد؟

محمد طعيمة

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق