الثلاثاء 19 من ربيع الأول 1440 هــ 27 نوفمبر 2018 السنة 143 العدد 48203

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

بأقلامهم..
«الديسلكسيا» خارج منظومة الدمج.. لماذا؟

د. ياسر جمعة

الأطفال المصابون بـ «صعوبات التعلم» فئة من فئات ذوى الإعاقة، وهذه الفئة لم تأخذ حظا كافيا فى الاعتناء والاهتمام، وهنا سأتناول مظهرا من مظاهر صعوبات التعلم نجده بشكل ملحوظ فى مدارسنا ألا وهو(الديسلكسيا) أو ما يعرف بـ (صعوبات القراءة).

وأظهر مسح حديث أجرته جامعة مقدونيا فى سالونيك حول «البلطجة - التعليم المدرسي: العواقب النفسية والاجتماعية التعليمية واستجابتهم» أن التلاميذ الذين يعانون صعوبات التعلم يعانون البلطجة المدرسية بمعدل مضاعف إلى عشرة أضعاف المعتاد بسبب فشلهم فى المدرسة، مما أدى إلى تدنى احترام الذات والعزلة.

وبسبب كل هذه العوامل، غالباً ما يعانى هؤلاء الأطفال من رفض المدرسة أو رهاب المدرسة، وهو الخوف من ذهاب الأطفال إلى المدرسة وعدم رضاهم العميق عن اتجاهات آبائهم نحوهم، ويظهر الأطفال رفضًا ثابتًا للاستمرار فى الذهاب إلى المدرسة وغالباً ما تظهر عليهم أعراض نفسية مثل القيء وألم فى الصدر وآلام المعدة وما إلى ذلك، ومعظم هذه الأعراض تتحسن عندما لا يكون الطفل مضطراً للذهاب إلى المدرسة، على سبيل المثال فى العطلات الرسمية ونهاية الأسبوع.

وتجدر الإشارة إلى أنه لا يوجد عادة سبب واضح لهذا الرفض، ومع ذلك فإن الغياب المتكرر للأطفال يرجع إلى مجموعة متنوعة من المشاكل النفسية.

ومن خلال التشخيص والتدخل المبكر يمكن معالجة عسر القراءة، كما يتم تقليل الصعوبات التى يواجهها طفل «معسر القراءة»، ويعد تقييم المضاعفات النفسية الاجتماعية لعسر القراءة جزءًا أساسيًا من التقييم والتدخل العلاجي.

ويعتبر الإرشاد السليم وإحاطة المعلم واستعدادهم للتعاون مع الخبراء هو المفتاح لمعالجة صعوبات التعلم بالإضافة إلى كل العواقب التى لديهم على حياة الطفل.

أخيرا، يتبقى لنا سؤال رئيسى ومهم، لماذا ذوو صعوبات التعلم خارج منظومة الدمج؟

ينبغى علينا أن ننتبه إلى هذه الفئة (صعوبات التعلم) قبل فوات الأوان فنسبتها عالية فى مدارسنا، كما ينبغى علينا تحديد الأدوات والمقاييس الأساسية لتشخيص ذوى صعوبات التعلم مثل باقى فئات الإعاقة المدمجين بمدارسنا، حتى يحظى أطفال صعوبات التعلم بالرعاية الكاملة وفوائد الدمج التعليمى كباقى فئات الإعاقة المدمجين بمدارس التعليم العام.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق