الثلاثاء 28 من صفر 1440 هــ 6 نوفمبر 2018 السنة 143 العدد 48182

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

بلطجية يقتحمون مدرسة بالصف ويثيرون الرعب بين الطلاب

كتب ــ هانى بركات

هاجم مجموعة من البلطجية يحملون أسلحة نارية وبيضاء ، مدرسة اعدادية بمنطقة الصف بالجيزة ، وتعدوا بالضرب على عدد من الطلاب بسبب مشاجرة بين طلاب أقاربهم وآخرين ، واخطرت النيابة التى تولت التحقيق.

وكانت غرفة عمليات الجيزة قد تلقت بلاغا بقيام عناصر من البلطجية باقتحام مدرسة اعدادية بالصف وقاموا بترويع الطلاب والمدرسين وتعدوا على عدد منهم بالضرب.

وكشفت التحريات نشوب مشاجرة بين عدد من الطلاب بمدرسة «غمازة الكبري» بالصف ثم انتهت، وفى اليوم التالى حضر أقارب أحد الطرفين مدججين بالاسلحة النارية والبيضاء واقتحموا المدرسة وتعدوا على الطلاب واثاروا حالة من الذعر بين التلاميذ والمدرسين ثم فروا هاربين بعدما عاش الطلاب حالة من الرعب وقام اولياء أمورهم بتحرير محضر قرروا فيه ان المتهمين تسببوا فى حالة ذعر لابنائهم وانهم يخشون عليهم من تعرضهم لأذى من تلك العناصر ، ويكثف رجال الامن جهودهم لكشف ملابسات الواقعة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
كلمات البحث:
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 6
    mohamed
    2018/11/06 09:32
    0-
    2+

    طاقة البلطجى الإيجابية
    البلطجى طاقة متوهجة وغالباً ما يكون فى سن الشباب والفتوة فلماذا لا يتم استغلال هذه الطاقة فى إنشاء كومباوند لتجميع البلطجية واستغلال طاقتهم وقوتهم بقضاء عقوبتهم فى صناعات وحرف مفيدة وزراعة الأراضى الصحراوية لسد العجز فى الانتاج الزراعى
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 5
    كمال العربى
    2018/11/06 09:07
    0-
    2+

    إنفلات أمنى غير مسبوق يهدد منظومة الأمن فى مصر
    مطلوب سرعة إحتواء هذا الحادث الإجرامى الذى يقع على مؤسسه رسميه تعليميه ليس لها يد فى خلافات الأهالى خارج نطاقها وليس له صلة بمسارها .......شهدنا منذ سنوات إقتحامات مستشفيات من جانب أهالى مريض أو مصاب لإستعجال العلاج وإنقاذحياة المترددين ....الأمر الذى حدا بالسلطه إلى تعيين نقطة شرطه بكل مستشفى كبير .....أما المدرسه ينبغى أن تكون منيعة من إجتياحها بواسطة رعاع لإحداث فوضى وتقويض الأمن فى ربوع البلاد
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 4
    المهندس محمود عبدالحميد محمد بباريس
    2018/11/06 08:29
    0-
    3+

    حتما تم تصوير هؤلاء البلطجية بالتليفونات المحمولة ، ويجب القبض عليهم وعرضهم مكبلين أمام التلاميذ ليعرف التلاميذ معنى هيبة الدولة !
    حتما تم تصوير هؤلاء البلطجية بالتليفونات المحمولة ، ويجب القبض عليهم وعرضهم مكبلين أمام التلاميذ ليعرف التلاميذ معنى هيبة الدولة ! المحافظ ومسئولى لأمن مهمتهم القبض على هؤلاء وعرضهم فى طابور الصباح تحت أقدام الشرطة ، لكى يفهم الجميع معنى هيبة الدولة وحرمة المدارس ، فإن لم يفعلوا عليهم الإستقالة قبل الإقالة المهندس محمود عبدالحميد محمد بباريس
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 3
    ابو العز
    2018/11/06 08:02
    0-
    0+

    لماذا لم يقم المدير بالابلاغ عن واقعة المشاجرة قبلها بيوم ؟!
    هناك امور تستوجب تدخل الأمن لعدم تفاقمها , ويبقى التعامل بالنيات الحسنة والدعوة لتقبيل الرؤوس جهد لا طائل من ورائه .
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 2
    Mohamed Ragab
    2018/11/06 07:37
    0-
    2+

    عقوبة رادعة
    لا بد من مواجهة حاسمة للبلطجة في الشارع المصرى بعد أن أصبحت البلطجة أسلوب تعامل للكثيرين وخصوصا الشباب وليعرف الجميع أن الدولة لها يد قوية ضد الغوغائية
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    مصرى حر
    2018/11/06 05:34
    0-
    1+

    غمازة لم تكتفى بالغمز بل لطخته بالدم !!!
    الانطباع العام :التصاق سوء السلوك والسمعة ب"غمازة الكبري"!!!
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق