الأحد 29 من ذي الحجة 1439 هــ 9 سبتمبر 2018 السنة 143 العدد 48124

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

المنتخب يمطر شباك النيجر المستسلم بسداسية.. وأجييرى ينجح فى الاختبار الأول

محمد الخولى
صلاح قاد المنتخب للفوز على النيجر بسداسية [ تصوير : عصام شكرى ]

  • الفوز الكبير أعاد الثقة المفقودة.. وعلامات استفهام فى الشوط الثانى رغم الفوز

 

حقق المنتخب الوطنى الأول لكرة القدم فوزا كبيرا ومستحقا وسجل مهرجاناً من الأهداف بعد تغلبه على منتخب النيجر بسداسية من الأهداف فى لقاء الجولة الثانية فى التصفيات الإفريقية والذى أقيم مساء أمس بعد مباراة سيطر عليها الفريق المصري.

وقدم المنتخب واحدة من أجمل مبارياته وذلك رغم الاختلاف فى الأداء والمستوى بين الشوطين ليحقق بذلك الفريق فوزه الأول هذا العام بعد إخفاق المونديال ويحصد أول ثلاث نقاط له فى المجموعة العاشرة للتصفيات وقد نجح  الفريق فى التجربة المكسيكية الأولى مع المدير الفنى الجديد خافيير أجييرى الذى قدم انطلاقة كروية مع الفراعنة فى أول لقاء له والاهم من ذلك هو نجاح المنتخب فى استعادة ثقة جماهيره بهذا الفوز والأداء وذلك رغم تواضع مستوى المنافس الذى لم نشعر بوجوده سوى فى فترات محدودة فى الشوط الثانى والذى تبادل فيه الهجمات مع نظيره المصرى بعد أن سيطر الفراعنة على الشوط الأول لعبا ونتيجة حيث أحرز الفريق ثلاثة أهداف فى الشوط الأول لكل من مروان محسن وأيمن اشرف ومحمد صلاح من ركلة جزاء أهدرها أولا ثم أكملها فى المرمى وكان قد أهدر ركلة جزاء أخرى  ليحسب لحارس النيجر نجاحه فى التصدى لركلتى جزاء من محمد صلاح فيما يحسب لصلاح تمريراته السحرية التى قدمها لزملائه. وفى الشوط أضاف الفراعنة ثلاثة أهداف أخرى لكل من صلاح محسن ومحمد صلاح والننى.

 

 
شوط التفوق المصرى

جاء الشوط الأول جيدا ومرتفعا المستوى شهد تفوقاً مصرياً كاسحاً منذ البداية للنهاية وظهر واضحا أن هناك فارقاً كبيراً بين المنتخبين من جميع الأوجه وخاصة فى ظل الأخطاء الدفاعية للفريق المنافس ليتفوق المنتخب ويحرز ثلاثة أهداف ويهدر لاعبوه العديد من الفرص السهلة حيث بدا الفريق المصرى اللقاء بتشكيل مكون من محمد الشناوى فى حراسة المرمى .وخط الدفاع .. أحمد المحمدى ، باهر محمدي، أحمد حجازى و أيمن أشرف.وخط الوسط .. على غزال، طارق حامد و محمد الننى .وخط الهجوم .. محمد صلاح ، مروان محسن و محمود حسن تريزيجيه.وظهر واضحا أن غزال هو محور أداء الفريق المصرى دفاعا ومحمد صلاح هجوما ومع البداية القوية للفراعنة يحتسب الحكم ركله جزاء أولى لمصر أثر دفعة لصلاح الذى تصدى للكرة وسددها وأنقذها الحارس كاسالى بعدها يواصل المنتخب هجومه وسيطرته أمام فريق ظهر انه دون المستوى ويبدأ الفريق فى إهدار الفرص السهلة من التمريرات الساحرة لصلاح وحجازى وغزال وينطلق الننى ويرسل لصلاح الذى أهدى تمريرة لمروان المنفرد اسكنها المرمى معلنا تقدم الفريق المصرى بالهدف الأول ويهدر الننى فرصة الهدف الثانى الذى جاء مع الدقيقة الـ20 وسجله أيمن اشرف عندما رفع كرة عاليه ارتدت من الدفاع إلى أيمن مرة أخرى سددها فى المرمى وبعد الهدف تتواصل الهجمات المصرية وسط سيطرة كاملة ومع الدقيقة 28 يحتسب الحكم ركلة جزاء ثانية لمصر أثر عرقلة تريزيجية ليتصدى صلاح للكرة ويسددها وينقذها الحارس وترتد لصلاح الذى اسكنها المرمى معلنا ثلاثية للفراعنة وتواصل بعدها الهجوم المصرى والفرص الضائعة ورفض من الحكم احتساب ركلات جديدة واضحة لمصر لينهى  المنتخب الشوط بثلاثية.


شوط ثلاثيه جديدة

جاء الشوط الثانى اقل مستوى من سابقه  وذلك بسبب التراجع الغير مبرر للفراعنة فى الوقت الذى حصن النيجر دفاعاته وأجرى مدربه تغييرين ليتحسن أداء النيجر ويتبادل الفريقان الهجمات وينجح النيجر فى السيطرة على بعض فترات هذا الشوط وهددوا الفريق المصرى بعدة تسديدات كان الشناوى لها بالمرصاد وبرغم ذلك سجل الفراعنة ثلاثه أهداف أخرى بعد التغييرات التى أجراها اجييرى بنزول كل من صلاح محسن وورده والشحات بدلا من مروان محسن وعلى غزال وتريزيجيه حيث افتتح صلاح محسن أهداف الشوط الثانى بالهدف الرابع عندما تلقى تمريرة صلاح وسدد فى المرمى بعدها يهدى المحمدى كرة متقنه لصلاح يسددها فى المرمى مسجلا الهدف الخامس ومع النهاية يرفض الننى الخروج بدون هدف ليسجل الهدف السادس والأخير اثر تسديدة قوية تصطدم بأحد المدافعين وتسكن المرمى ليختتم مهرجان الأهداف.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 4
    مصرى حر
    2018/09/09 08:44
    0-
    9+

    نهنئ المنتخب بفوزه الكبير...ونقول لوزير الرياضة المحترم"وشك حلو"
    ولكن يجب عدم المبالغة بإعطاء الامر فوق ما يستحق لأن الفوز على النيجر طبيعى وعادى بالماضى والحاضر والجغرافيا والتاريخ،، لقد كتبت وكررت خلال الايام التى سبقت المباراة ان مقدمات الضجيج والتضخيم التى سبقت اللقاء لاتتناسب مع مستوى منتخب النيجر ولكنها كانت محاولات تهدف الى تجميل صورة اتحاد الفشل فى انظار الجماهير
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 3
    د/سلامة الصغير
    2018/09/09 08:42
    0-
    1+

    هيلا هوب
    مبروك الفوز ولكن هناك همسات في أذن كل من : الكابتن النجم الكبير محمد صلاح لو لاعب غيرك أهدر ضربتي الجزاء لقامت الدنيا ولم تقعد خاصة لو كانت مباراة هامة فخلي بالك بنحبك ونحبلك الدقه في كل شئ وبنحييك على تمريراتك الجميله وأتمنالك الفوز بالكرة الذهبية يارب الهمسة الثانية في أذن تريزيجيهحالك كده مش هينفع في تضييع فرص كتير بالجملة مش هنتحملك أكتر من كده وخاصة إن فيه شباب ممكن يسحب البساط من تحت رجليك لو مباراة غير أمس لخسرنا المباراة بسببك اجلس مع نفسك وطور اسلوبك واشتغل على نفسك وشوف ضيعت كم فرصة أمام المرمى منذ التحاقك بالمنتخب والله حرام عليك أهمس في أذن الشناوي أوعى تفرط في الفرصة انت حر وأهمس في أذن أجيري ومعاونوه مبروك مع وقف التنفيذ لحين الاختبارات الحقيقية القوية ساعتها نرفعلك القبعة وعايز أسال هو مستوى الفريق هبط ليه في الشوط الثاني يعني لو فرقة قوية كان ممكن تتعادل معانا حسين الشحاتانت لعبت أمس أنا مشفتكش في المباراه انت مستغرب ولا ايه انت بتمثل مصر زيك زي صلاح محسن النني وحجازي وغزال ومروان شكراً لكم
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 2
    ابو العز
    2018/09/09 07:30
    0-
    0+

    يعني كان لازم ستة ؟!
    كانت الرحمة واجبة مع هؤلاء الأخوة , يرحمكم الله .
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق
  • 1
    - - م / توفيق . المنصورة .
    2018/09/09 06:50
    0-
    1+

    تشجيعا للجماهير على الحضور نتمنى اللعب فى القاهرة فى استادها الكبير او الدفاغ .
    فبعد المسافة لبرج العرب احد الاسباب ايضا مع ارتفاع ثمن التذكرة - و لا ننسى ان الجوهرى حينما طلب لعب المنتخب فى بورسعيد لمؤازرة و تشجيع الجمهور .
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق