الثلاثاء 25 من ذي القعدة 1439 هــ 7 أغسطس 2018 السنة 143 العدد 48091

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

دراسة بريطانية: الاكتئاب أحد أسباب اضطرابات النوم

عمرو جمال

توصل باحثون من جامعتى وارويك بالمملكة المتحدة وجامعة فودان بالصين إلى تحديد العلاقة العصبية بين مشكلات الاكتئاب واضطرابات النوم.

فقد وجد البروفيسور جيانفنج فينج والبروفيسور إدموند رولز من قسم علوم الكمبيوتر فى جامعة وارويك ، مع الدكتور وى تشينج من جامعة فودان، أن مناطق الدماغ المرتبطة بالذاكرة قصيرة المدى والعاطفة الذاتية والمشاعر السلبية، ترتبط بشكل قوى مع الحالات المصابة بالاكتئاب حيث تتسبب فى معاناة المرضى من الأفكار السيئة التى تؤدى إلى ضعف النوم.

وقام الباحثون بتحليل البيانات من 10 آلاف حالة لدراسة الآليات العصبية الكامنة وراء العلاقة بين الاكتئاب وجودة النوم، حيث أبلغ 75٪ من المصابين بالاكتئاب عن مستويات كبيرة من اضطرابات النوم ، مثل صعوبة فى النوم ونقص مدة النوم (الأرق).

قد اكتشف الباحثون فى أدمغة أولئك الذين يعيشون مع مشكلات الاكتئاب، أن هناك صلة قوية وارتباطا بين قشرة الفص الجبهية الأمامية (المرتبطة بالذاكرة على المدى القصير)، والطلل (وهو الجزء المرتبط بالذات)، والقشرة الجانبية المائلة (المرتبطة بالعاطفة السلبية والتى ترتبط بشكل كبير بالاكتئاب)، وأظهرت التحليلات أن هذه الروابط الوظيفية تكمن وراء العلاقة بين مشكلات الاكتئاب ونوعية النوم حيث تؤدى إلى زيادة الأفكار السلبية التى تشكل على الأقل جزءًا من الآلية التى تؤثر على جودة النوم.

وخلص الباحثون إلى أن زيادة التواصل الوظيفى بين مناطق الدماغ هذه توفر أساسًا عصبيًا لكيفية ارتباط الاكتئاب بسوء نوعية النوم. وتفتح هذه الأبحاث المجال للعلماء لفهم أعمق للاكتئاب ووضع علاجات جديدة تهدف إلى تحسين النوم للأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب، مما يكون له بالغ الأثر على الصحة العامة, حيث تؤثر مشكلات النوم والاكتئاب على عدد كبير من الناس بسبب ساعات العمل الطويلة وأوقات التنقل، والنشاط الليلى، وزيادة الاعتماد على الالكترونيات، حتى أصبح اضطراب الأرق ثانى اضطراب عقلى سائد.

وقد صنفت منظمة الصحة العالمية اضطراب الاكتئاب باعتباره السبب الرئيسى للحياة سنوات طويلة مع العجز والإعاقة. فوفقا لإحصائية حديثة للمنظمة فإنه يؤثر على حوالى 216 مليون شخص (3 ٪ من سكان العالم). لذا فإن جميع الأشخاص فى العالم تقريباً مرتبطون بهاتين المشكلتين، كمتألم أو قريب لأحد المصابين.

وقد علق البروفيسور جيانفنج فينج قائلاً: «لقد لوحظت العلاقة بين الاكتئاب والنوم على مدار أكثر من مائة عام، والآن فقط قمنا بتحديد الآليات العصبية لكيفية توصيلها للمرة الأولى.

وتوفر هذه النتائج أساسًا عصبيًا لفهم كيفية ارتباط الاكتئاب بسوء نوعية النوم، وهذا بدوره له آثاره على علاج الاكتئاب وتحسين نوعية النوم بسبب مناطق الدماغ التى تم تحديدها.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    ابو العز
    2018/08/07 10:28
    0-
    0+

    بس الأكتئاب ..
    لأ في كمان حاجة : انتظار سماع طرق صاحب العقار على الباب صباحا مطالبا باجرة البيت والجيبة فاضية ليس فيها الا الهواء الساخن ..
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق