الأثنين 18 من شوال 1439 هــ 2 يوليو 2018 السنة 142 العدد 48055

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

فى مؤتمر تقديم مدرب الأهلى الجديد للإعلام:
كارتيرون: أملك جميع الصلاحيات الفنية وأنتظر الدوليين لحسم القائمة الإفريقية

عبدالحكيم أبوعلم

يوسف: تغريم «أزارو».. ورفض بيع أى لاعب فى الفترة المقبلة
بطولة إفريقيا حلم جماهير القلعة الحمراء ونسخّر كل الجهود لتحقيقها
مصدر بمجلس الإدارة: حظر التعامل مع مسئول التعاقدات السابق بسبب تشجيعه للاعبين على التمرد

 

تغادر بعثة الفريق الأول لكرة القدم بالنادى الأهلى الى كرواتيا اليوم لبدء المعسكر الأوروبى استعدادا لمواجهات دورى أبطال إفريقيا التى سيعود لها فى 17 يوليو الحالى بمواجهة تاون شيب بطل بتسوانا، ومن المقرر أن يكون المعسكر الذى يستمر لمدة 8 أيام يتخلله مبارتان وديتان هو المرحلة الاعدادية الأخيرة فى برنامج الفرنسى باتريس كارتيرون المدير الفنى الجديد.

ويحاول محمد يوسف المدرب العام والقائم بأعمال مدير الكرة إنهاء أزمة وليد أزارو مهاجم الفريق الذى تغيب عن مباراة الشمس الودية التى جرت بمدينة السادس من أكتوبر، ورغم ان الجهاز الفنى قرر توقيع عقوبة مالية على اللاعب فقد قالت مصادر خاصة ان إدارة النادى بحثت كثيرا وراء ما حدث واكتشفت أن وكيل لاعبين يساعد اللاعب المغربى علي» العصيان» بهدف قبول عرض صينى وصل للقلعة الحمراء بقيمة مالية تقدر بـ8 ملايين دولار، بل ان لجنة الكرة وجدت ان هذا الوكيل يرتبط بعقود مع 7 لاعبين فى الفريق ويحاول بكل طاقته مساعدتهم على الرحيل أو التمرد بهدف تصدير المشاكل وإثارة الازمات ليتراجع أداء فريق الكرة -بحسب ما ذكرت مصادر فى اللجنة- وتضيع حالة الاستقرار التى فرضها الجهاز الفنى الجديد بقيادة الفرنسى كارتيرون ومعه محمد يوسف الذى يبذل جهودا كبيرة منذ عودته للعمل بالقلعة الحمراء.

وبحسب مصدر فى مجلس إدارة النادى فقد تحدث الجهاز الفنى مع لاعبيه بالفعل فى تلك النقطة خاصة السباعى الذى يتولى إدارة أعمالهم وكيل اللاعبين المعروف بأنه كان مسئول التعاقدات فى الحقبة السابقة بالأهلى وبات واضحا أنه يحاول إقناع اللاعبين بالرحيل تارة بعقود وهمية ومرة أخرى بحقوق مالية وإعلانية، لذا فإن إدارة الأهلى وضعته حاليا ضمن القائمة السوداء ولن يتم التعامل معه مستقبلا سواء فى مدربين أو لاعبين بشكل مباشر او غير مباشر.

وذكر الجهاز الفنى فى محاضرة مطولة مع الفريق أن أى لاعب لن يلتزم بلوائح الفريق سيكون مكانه دكة البدلاء، لأنه لا سبيل نهائيا لرحيل أى لاعب مهما كانت المغريات والأرقام التى يتم عرضها لأن بطولة دورى ابطال افريقيا للجماهير الحمراء أهم من كل ذلك.

وكان الأهلى قد رفض مناقشة العرض الصينى لأزارو وطلب منه الالتزام فى تدريبات الفريق خاصة فى ظل إصرار واضح من مجلس الإدارة على أن تكون الرسالة واضحة بأن هيبة النادى قد عادت ولن يسمح بـــ«لى ذراعه» من جديد فلن يرحل أى لاعب سوى بموافقة لجنة الكرة والجهاز الفنى حتى لو اضطر للبقاء دون الاستفادة منه وعدم مشاركته سوى فى نسبة الــ10% التى تنص عليها لوائح الفيفا.

وكشف محمد يوسف انه لا نية على الإطلاق للتفريط فى أى لاعب بالفريق خلال الفترة المقبلة، نظرًا لأن الجهاز متمسك بكل لاعبى الفريق لحين انتهاء المرحلة الحالية من المنافسة الإفريقية التى يخوضها الفريق والتى يحرص خلالها على تحقيق الفوز والتأهل إلى الدور التالى مشددا على أن الفترة القادمة لن تشهد أية متغيرات جديدة، وأضاف ان النادى الأهلى يحترم جميع العروض التى تم تقديمها للحصول على خدمات عدد من لاعبيه، ولكن مصلحة الفريق والمنافسة على البطولة تأتى فوق كل اعتبار، خاصة أن الأهلى نادى بطولات فى المقام الأول والأخير ويملك أفضل لاعبين فى مصر، وأنه من الطبيعى أن تتلقى هذه المجموعة عروضًا من الأندية الأخري، لكن الجهاز الفنى متمسك بكل العناصر التى تخدم خطته للمرحلة القادمة، وهى المنافسة بقوة فى بطولة إفريقيا، إلى جانب السعى نحو الفوز بلقب السوبر المصرى وألمح إلى أن الأهلى دائمًا صاحب السبق والريادة فى الاستثمار، وأنه يرحب بأى عرض، ولكن بما لا يتعارض مع احتياجات الفريق للمنافسة على البطولات.

وأوضح ان أزارو تغيب عن المشاركة فى مباراة الشمس الودية، وأنه تعرض للعقوبة وفقًا للائحة النادى التى تنظم سير العمل بين جميع أفراد منظومة الكرة وأن الجهاز الفنى يرفع شعار لا أحد فوق كيان الأهلي، وانه لا مجال على الإطلاق لخروج أى فرد عن النص، أو حدوث خلل فى النظام الذى تسير به الأمور داخل الفريق مشددا على أن الفترة القادمة ستشهد العديد من الارتباطات المهمة، التى تحتاج إلى أكبر قدر من الالتزام والانضباط.

وشدد على أن الجهاز يسعى بكل قوته لتحقيق طموحات هذه الجماهير وأن مجلس إدارة النادى يتحرك فى كل الاتجاهات من أجل عودة الجماهير لمساندة ومؤازرة الفريق، مؤكدًا أن الجمهور له دور كبير فى كل إنجازات وبطولات الأهلى على جميع المستويات المحلية والقارية، وتابع أن معسكر كرواتيا سيتخلله مباراتان وديتان، الأولى يوم 6 يوليو الحالى مع بطل دورى وكأس سلوفينيا، والثانية يوم 9 يوليو أمام رابع الدورى الروسي.

وقال يوسف إن المعسكر يهدف فى المقام الأول إلى الوصول بالحالة الفنية والبدنية للاعبين إلى أقصى معدلاتها قبل خوض مباراتى تاون شيب المهمتين فى الجولتين الثالثة والرابعة من دور المجموعات لتحقيق الفوز، مؤكدا أن المواجهتين لا تقبلان القسمة على اثنين، وأن الأهلى هدفه تحقيق الفوز؛ سعيا وراء الحصول على دورى الأبطال الذى يعد الهدف الرئيسى للجهاز الفني.

فيما أبدى كارتيرون سعادته بالعودة إلى القارة الإفريقية من جديد وتحديدًا عبر مصر والنادى الأهلى وأن هدفه تحقيق نتائج طيبة مع الفريق فى الفترة المقبلة، وهو يركز كثيرا على هذا الهدف خاصة أن أى مدير فنى يقود الأهلى فلابد أن يهتم بالنتائج فهذا هو الهدف الكبير .

وقال المدرب الفرنسى فى المؤتمر الصحفى الذى عقد أمس لتقديمه الى وسائل الإعلام إن الأهلى موقفه صعب فى البطولة الإفريقية، وعلينا القتال للتعامل معه، لأن قبول الوضع الحالى فى دورى المجموعات مرفوض، وأضاف : «الفترة التى قضيتها فى تدريب الفريق حتى الآن قصيرة للغاية، وكانت للمراقبة فقط والتعرف على المستويات الخاصة بكل لاعب وأن الفريق خاض المباريات طوال الفترة الماضية بطريقة لعب ثابتة وواضحة وخلال المباراتين الوديتين قمنا بتجربة طريقتين للعب، ومازال لدى الجهاز الفنى متسع من الوقت لحسم ملف طريقة اللعب خاصة أن لاعبى الأهلى لديهم من الكفاءة ما يساعدهم على التعامل مع طرق اللعب المختلفة التى قد تتغير فى المباراة الواحدة، وأيضا من مباراة لأخرى وفقًا لظروف ومعطيات كل مباراة».

وشدد على أنه حصل على جميع الصلاحيات للتعاقد مع أى لاعب جديد حال الحاجة إلى ذلك وأن الفترة المقبلة ستشهد حسم جميع الأمور المتعلقة بالصفقات وغيرها من الأمور الفنية، مبديا سعادته بالتواجد داخل الأهلي، وقال انه من الصغر وهو يبحث دائمًا عن البطولات وأنه يعلم أنه يتواجد داخل أكبر ناد فى إفريقيا ويعلم حجم الضغوط التى يضعها الجميع على عاتقه؛ من أجل مواصلة حصد البطولات والألقاب وأن جماهير الأهلى عليها الاطمئنان بشأن مستقبل الفريق تحت قيادته.

وأضاف أنه لم يحسم بعد ملف القائمة الافريقية، خاصة أن هناك متسعا من الوقت لإنهاء هذا الأمر. وأنه فقط تم الاستقرار على قيد مؤمن زكريا فى القائمة، وسينتظر عودة اللاعبين الدوليين من أجل حسم العديد من الأمور الخاصة بملف القيد الإفريقى مؤكدا ان الفوز ببطولة إفريقيا يبقى الهدف الأهم بالنسبة للجهاز الفنى وأن إقامة معسكرين فى الإسكندرية وكرواتيا أمر كاف لتجهيز الفريق.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق