الأحد 10 من شوال 1439 هــ 24 يونيو 2018 السنة 142 العدد 48047

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

نائب رئيس بوينج لصناعة الطائرات لـ«الأهرام»: نمتلك إستراتيجية واضحة للاستثمار فى مصر

حوار ــ أشرف الحديدى
مارتن بنتروت النائب الأول لرئيس شركة بوينج

  • لدينا طلبات شراء 670 طائرة لشركات الشرق الأوسط

 

«لدينا تاريخ طويل من العلاقات المتميزة مع مصر، حيث تعد السوق المصرية واحدة من أهم الأسواق بالنسبة لنا فى منطقة الشرق الأوسط وسنستمر فى تدعيم علاقاتنا مع شركائنا المصريين» .. بهذه الكلمات بدأ «مارتن بنتروت» النائب الأول لرئيس شركة بوينج لشئون المبيعات الدولية لمنطقة الشرق الأوسط وروسيا وآسيا الوسطى حواره مع «الأهرام» والذى جاء عقب لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسى مع رئيس الشركة فى أبريل الماضى.

وإلى تفاصيل الحوار.

 

 

ما هى خطتكم لزيادة الاستثمارات فى السوق المصرية؟

السوق المصرية تعد من الأسواق المهمة جدا لنا فى المنطقة، وتتميز بأنها من الأسواق الواعدة التى تشهد نموا متصاعدا، ولدينا استراتيجية واضحة للاستثمار فى مصر ونثق فى زيادته فى المرحلة المقبلة، وتدعيم التعاون فى مجالات تطوير الأساطيل الجوية فى ظل مناخ الاستثمار الحالى فى مصر، والتعاون فى إمكانية إقامة مركز إقليمى متخصص لصيانة الطائرات وتنظيم ورش عمل ودورات تدريبية فى مختلف التخصصات فى ظل العلاقات المتميزة مع قطاع الطيران والشركات المصرية خاصة مصر للطيران التى نفخر بأن نكون جزءاً مهما من خطة التطوير والتوسع فى أسطولها حالياً.

إلى أى مدى وصل التعاون مع شركات الطيران المصرية؟

يعود وجود بوينج فى مصر لعام 1966 عندما طلبت مصر للطيران شراء ثلاث طائرات من طراز بوينج 707 تم تسليم أولاها عام 1968 ومنذ ذلك الوقت تلقت الشركة طلبات لشراء 57 طائرة بوينج لشركات الطيران المصرية منها 53 لمصر للطيران وحدها ومؤخراً أعلنت بوينج وشركة إيركاب لتأجير الطائرات أن شركة مصر للطيران ستستأجر ست طائرات بوينج من طراز 787 - 9 « دريملاينر».كما يعد برنامج طائرة 737 بمثابة أساس قوى للعلاقات مع مصر للطيران والتى اشترت 9 طائرات الجيل القادم 737 - 800، وتم تسليم الصفقة كاملة ويعتبر أسطول مصر للطيران من جيل هذه الطائرات واحداً من أكبر الأساطيل الجوية فى المنطقة والذى يضم حاليا مزيجاً متنوعاً من طائرات بوينج، ولذلك فإن مصر للطيران تعد شريكاً استراتيجيا لنا.

كيف ترون مبادرة «الأهرام» بإقامة مدينة جديدة فى مصر لصناعات الطائرات؟

شركة بوينج ملتزمة تماماً بتوسيع شراكتها وزيادة استثماراتها فى مصر، وإقامة هذه المدينة الجديدة ستعزز من هذه الشراكة مع مصر خاصة أننا نعمل بشكل مستمر على تطوير وتقييم خططنا سواء القصيرة أو طويلة الأجل لتطوير قدرات صناعة الطيران فى مصر وتزويدها بقدرات وإمكانيات إضافية.

ماهى أهم مجالات التعاون بين بوينج وشركات الطيران فى المنطقة؟

لدينا علاقات وثيقة وشراكات متنوعة مع معظم الشركات فى منطقة الشرق الأوسط، حيث توجد مراكز تدريب وصيانة معتمدة من بوينج فى عدد من دول المنطقة، وهناك العديد من طلبات الشراء وصلت الى نحو 670 طائرة من قبل شركات الطيران بها، حيث تعد من أكثر مناطق العالم نموا ويوجد اليوم حوالى 700 طائرة من طرازات بوينج المختلفة تعمل فى شركات الطيران فى الشرق الأوسط.

كيف ترون أهمية توفير « خدمات» الصيانة والتدريب لشركات الطيران؟

تعد «الخدمات» عنصراً أساسياً فى مجال الطيران ولذلك فقد انشأنا شركة جديدة متخصصة باسم «بوينج للخدمات العالمية» لتوفير حلول لخدمات الطيران من صيانة وتدريب وتوريد صفقات فى مواعيدها بما يتناسب مع احتياجات شركات الطيران والفضاء والدفاع لتمكينهما من الحصول على الخدمات التى تحتاجها بأقل التكاليف، وهى أمور مهمة جداً بالنسبة للشركات.

هل يتم تصنيع أجزاء من مكونات طائرات بوينج فى المنطقة؟

تعتبر شركة «ستراتا» للتصنيع بمجمع نبراس العين بدولة الإمارات العربية المتحدة أحد الشركاء الرئيسيين فى منطقة الشرق الأوسط فى مجال تصنيع أجزاء من مكونات طائرات بوينج مثل الهياكل الهوائية، كما تعدّ ستراتا أول مورّد مباشر لشركة بوينج فى العالم العربى للقطع المصنوعة من مواد مركّبة، حيث تصنع حالياً أجزاء من مكونات بعض الطرازات مثل أضلاع الذيل لطائرات 777، وأضلاع مثبت الذيل الرأسية لطائرات «787 دريملاينر» لمصانع بوينج بالولايات المتحدة الأمريكية.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
كلمات البحث:
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق