الثلاثاء 25 من جمادي الآخرة 1439 هــ 13 مارس 2018 السنة 142 العدد 47944

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

افتتاح أول مرحلة من أكبر مجمع شمسى عالمى خلال ساعات
مجمع «بنبان» يضم 32 محطة بقدرات تصل إلى 1600 ميجاوات

كتب ــ نادر طمان
أعمال تنفيذ المحطة تسير على قدم وساق

من المقرر أن يتم خلال ساعات افتتاح أول محطة كهرباء بقدرة 50 ميجاوات فى مجمع «بنبان» الشمسى الذى يعد أكبر مجمع شمسى على مستوى العالم والمقام فى محافظة أسوان. وأكد الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة أن مجمع بنبان الشمسى يعد أحد المشروعات الاستراتيجية لقطاع الكهرباء للوصول لانتاج 20% من الطاقات المتجددة بحلول عام 2022، لكى تصل إلى 37.5% بحلول عام 2035، موضحا أن مشروعات تعريفة التغذية للطاقات المتجددة التى يتم تنفيذها حاليا ستسهم بشكل كبير فى تحقيق هذه النسبة، وذلك برغم الصعوبات التى واجهت المشروعات بالمرحلة الأولى والخاصة بجهات التمويل الخارجية، مؤكدًا أن المشروع يستهدف توليد 1600 ميجاوات فى منطقة بنبان من خلال إنشاء 32 محطة شمسية.

وأكد شاكر قدرة مصر على إنتاج 90 جيجاوات من الطاقة المتجددة، حيث تم بالتعاون مع أحد بيوت الخبرة العالمية وضع استراتيجية للمزيج الأمثل فنياً واقتصادياً للطاقة فى مصر، من خلال البترول والكهرباء حتى عام 2035، والتى تتضمن تعظيم مشاركة الطاقة المتجددة فى مزيج الطاقة لتصل نسبتها إلى ما يزيد على 37% بحلول عام 2035، كما يتضمن مزيج الطاقة أيضا كل أنواع مصادر الطاقة المتجددة، والنووي، والفحم والغاز. وأشار الى انه فى ظل تطور تكنولوجيات انتاج الكهرباء من المصادر الجديدة والمتجددة وانخفاض أسعار المهمات اللازمة لإنتاجها الأمر الذى أدى إلى زيادة تنافسية إنتاج الكهرباء من المصادر الجديدة والمتجددة، فإنه يتم تحديث استراتيجية قطاع الكهرباء كل ثلاث سنوات بهدف زيادة مساهمة الطاقة الجديدة والمتجددة فى خليط الطاقة، ومن المتوقع أن تصل نسبة مشاركة الطاقات المتجددة إلى نسبة 42% عام 2035، حيث خطت مصر خطوات مهمة لإصلاح البنية التشريعية لقطاع الكهرباء وتهيئة المناخ لتشجيع الاستثمار فى مشروعات الطاقة الكهربائية والاستفادة من الإمكانات الهائلة من الطاقة المتجددة من أهمها إصدار القانون رقم 203 لسنة 2014 لتحفيز الاستثمار فى مجال الطاقة الجديدة والمتجددة الذى يتضمن مجموعة من الآليات التى تساعد المستثمر على الدخول فى هذا النشاط. وأكد الوزير الاهتمام الذى يوليه القطاع للتوسع فى استخدام الطاقات المتجددة، موضحاً أنه تم انشاء وحدة لتعريفة التغذية بالشركة المصرية لنقل الكهرباء لتسهيل إجراءات الاستثمار، وتم اطلاق المرحلة الثانية من برنامج التعريفة التغذية فى أكتوبر الماضى بعد مراجعات لايجابيات وسلبيات المرحلة الاولي، لتكون اكثر ملاءمة للوضع الحالى ومناخ الاستثمار فى مصر.

وأكد الدكتور محمد الخياط، الرئيس التنفيذى لهيئة الطاقة المتجددة، أن المجمع يضم 32 محطة طاقة شمسية، وتقوم حاليا أغلب الشركات التى تعاقدت على إنشاء محطات الطاقة الشمسية بالانتهاء من عقود توريد المعدات والمهمات الخاصة بالمحطات، مؤكدا أنه من المرتقب بدء إنشاء باقى المحطات منتصف العام الحالي، إنشاء 30 محطة شمسية بخلاف محطة انفينيتى التى تم الانتهاء من إنشائها، ومحطة فاس التى يجرى إنشاؤها فى الوقت الحالي، وتبلغ إجمالى قدرات المجمع 1600 ميجاوات، ليتخطى أكبر المجمعات الشمسية الحالية فى العالم.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق