الجمعة 14 من جمادي الآخرة 1439 هــ 2 مارس 2018 السنة 142 العدد 47933

رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

الأهلى يفرض حظرا إعلاميا على مفاوضات السعيد وفتحى بسبب «واقعة الداخلية»
ردالجوكر على «مشجع بتروسبورت» يعكس رغبته فى البقاء

عبدالحكيم أبوعلم
وليد سليمان ورقة الأهلى الرابحة [تصوير : ياسر أبو الغول]

قررت لجنة الكرة بالنادى الأهلى فرض الصمت الإعلامى على موقف عبدالله السعيد وأحمد فتحى ثنائى الفريق الأول اللذين تنتهى عقودهما بنهاية الموسم الحالى وترغب القلعة الحمراء فى التجديد لهما، وطلب محمود الخطيب رئيس النادى ولجنة الكرة من سيد عبدالحفيظ مدير الكره بجانب عبدالعزيز عبدالشافى المدير الرياضى والمهندس عدلى القيعى مدير التعاقدات بغلق باب التصريحات فى هذا الملف نهائياً فى الوقت الحالى لإزالة الضغوط على اللاعبين بعد الحملة الشرسة التى شنتها الجماهير فى الساعات الأخيرة وتعرض فتحى والسعيد لهجوم قاس.

وكشفت مصادر خاصة عن أن محمود الخطيب يرى أن التفاوض يتم بهدوء وداخل الغرف المغلقة دون ضجيج حتى لا يتأثر الثنائى بما يحيط بهما خاصة مع ضغوط الجماهير فى هذا الملف تحديداً وهو ما كان سبباً رئيسياً فى زيادة حالة العناد لدى عبدالله السعيد ورغبته فى الرحيل فهو لا يقبل بمثل هذا النوع من التفاوض.

وقالت المصادر إن الساعات القليلة المقبلة سوف تشهد إعلان التجديد لاحمد فتحى لمدة ثلاثة مواسم مقبلة خاصة فى ظل الرغبة الواضحة للاعب فى البقاء ولكن لم يفتح معه أحد باب التفاوض بشكل جدى فى الفترة الأخيرة، وأضافت المصادر ان فتحى غاضب بشده مما تعرض له من قبل بعض الجماهير خلال مباراة الداخلية التى حسمها المارد الأحمر بثلاثية نظيفة.

وشهدت تلك المباراة هجوماً حاداً على السعيد وفتحى لدرجة أن مشجعا فاجأ الأخير لدى خروجه من الملعب بقوله: «ارفع إيدك ..الأهلى هو سيدك»..فكان رد أحمد فتحى برفع يده معلناً موافقته على الامر، ولم يتوقف الغضب من تلك الواقعة عند الجوكر فقط ولكن وصل الى الجهاز الفنى بقيادة حسام البدرى الذى استنكر وبشدة هذا الامر وطالب بتقدير الثنائى لما قدماه للأهلى والمنتخب الوطنى والخلاف معهما على التجديد لا يعنى التعامل معهما بهذا الشكل.

على الجانب الفني، حدد البدرى فجر يوم 14 مارس الجارى موعداً للسفر إلى الجابون لمواجهة فريق مونانا يوم 17 الشهر ذاته فى إياب دور الـ32 لبطولة دورى أبطال إفريقيا، خاصة ان مواجهة الذهاب ستقام الثلاثاء المقبل باستاد القاهرة فى حضور 5 آلاف متفرج، ومن المقرر أن يغادر سيد عبدالحفيظ مدير الكره ومعه سمير عدلي، مدير العلاقات الخارجية بالنادي، للجابون قبل بعثة الفريق بـ48 ساعة؛ من أجل الترتيب لاستقبال الفريق والاطمئنان على الترتيبات الخاصة بالإقامة والإنتقالات وملاعب التدريب.

فيما طالب البدرى لاعبيه بإغلاق ملف مباراة الداخلية والدورى بشكل عام للتركيز بشكل مؤقت فى مباراة ذهاب دور الـــ32 أمام مونانا الجابوني، وقال المدير الفنى إن الفريق سيعود للتدريبات اليوم بعد ان منح لاعبيه راحة سلبية أمس لمنحهم فرصة لالتقاط الأنفاس خلال الفترة الحالية قبل بدء المشوار الإفريقي.

وأضاف أنه تسلم تقريرا مفصلًا عن فريق مونانا الجابونى من سيد معوض، مدرب الفريق، بعد سفره لمتابعة مباراة الإياب بدور الـ64 فى الجابون، خاصة أنه توقع صعود بطل الجابون، ولذلك كان سفر معوض إلى هناك؛ للتعرف على كل التفاصيل وما يخص الفريق المنافس فنيا على أرض الواقع، وأوضح البدرى أن تقرير معوض جاء شارحا لجميع الأمور الإدارية والأجواء وحالة الطقس التى سيواجهها الأهلى فى الجابون، فضلا عن تقرير فنى موضح لجميع العوامل التى يتميز بها فريق مونانا، وكذلك نقاط ضعفه للتأكيد على الفيديوهات والمعلومات التى وصلت عن فريق مونانا.

وشدد المدير الفنى أنه يعلم جيدا مدى أهمية بطولة إفريقيا لدى الملايين من جماهير الأهلى فى كل مكان، لذا فإنه سوف يعقد أكثر من جلسة مع اللاعبين من أجل التأكيد على أهمية بطولة إفريقيا وضرورة التركيز فى ضربة البداية خاصة ان لقب دورى الأبطال هو حلم ملايين الأهلاوية، وتابع انه سعيد بعودة الفريق لخوض منافساته الإفريقية على ملعب استاد القاهرة وبحضور جماهيري، مشيرا إلى أن تخطى الأهلى للدور الأول من البطولة والاستمرار و زيادة عدد الجماهير فيما هو قادم سيكون له تأثير إيجابى جدا على مسيرة الأهلى من أجل اللقب هذا الموسم.

وأثنى البدرى على أداء لاعبيه وقتالهم لتحقيق نتائج وأداء مُرضٍ خلال المرحلة الماضية من المنافسة المحلية، مشيرا إلى أنه لا توجد ثوابت فى كرة القدم، وأن اللاعبين بذلوا مجهودًا كبيرًا فى ظل ضغط المباريات خلال الفترة الأخيرة برغم الكثير من المتغيرات والغيابات، وشدد المدير الفنى على أن عودة مروان محسن للتسجيل فى مباراة الداخلية الأخيرة فى الدورى الممتاز تعد من أهم مكاسب المباراة، خاصة بعد ظهوره بشكل جيد ونجاحه فى إحراز هدف، وأيضا صناعة الهدف الثالث لزميله وليد أزارو.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق