الجمعة 24 من رجب 1438 هــ 21 أبريل 2017 السنة 141 العدد 47618

رئيس مجلس الادارة

هشام لطفي سلام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

خلال استقباله وفد لجنة حقوق الإنسان بـ «النواب»:
وزير الداخلية : مصرون على كسر شوكة الإرهاب والأمن بسيناء يتحسن

> كتب ــ محمد شومان وبهاء مباشر
استقبل اللواء مجدى عبد الغفار وزير الداخلية وفدا من أعضاء لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب برئاسة النائب علاء عابد رئيس اللجنة وذلك فى إطار تعزيز مسارات التعاون بين مجلس النواب وجميع قطاعات وزارة الداخلية خاصةً فيما يتعلق بقضايا وموضوعات حقوق الإنسان وكفالة الحريات العامة . واكد وزير الداخلية أن المؤامرة الحقيقية للإرهاب تستهدف نسيج الدولة بشكل مخطط ومنظم ورغم النجاحات الضخمة التى حققتها قوات الشرطة والجيش فى مواجهة تلك المخططات، فإن المعركة لم تنتهى وأن وزارة الداخلية مصرة كل الإصرار على كسر شوكة الإرهاب والوقوف بصلابة ضد الموجة الإرهابية الشرسة التى أصبحت آفة دولية، مشيراً الي انه لا توجد دولة فى العالم يمكنها أن تحمى نفسها بمفردها من الإرهاب وهو ما يتطلب جهدا ممنهجا إقليميا ودوليا لمواجهة هذه الظاهرة .

وشدد على ضرورة أن يعى الجميع طبيعة المرحلة وتحدياتها، مشيراً إلى الدور المحورى الذى يضطلع به النواب فى تبصير الشعب المصرى بحجم المخاطر المحدقة بالوطن للتلاحم والتكاتف مع مؤسسات الدولة لحماية الوطن وأمنه واستقراره.

وقد حرص الوزير على إرسال رسالة طمأنة بشأن الأوضاع فى سيناء من خلال النواب، مؤكدا أن هناك جهودا ضخمة تبذل لإقرار الأمن والاستقرار بها وأن الحالة الأمنية أصبحت أفضل بكثير بعد النجاحات الأمنية التى تحققت وبات يشعر بها المواطن السيناوى.

بينما ‎أكدت لجنة حقوق الإنسان ان اعلان حالة الطوارئ هدفه الرئيسى مواجهة ظاهرة الارهاب الاسود والحفاظ على مصر وعلى الشعب المصرى وشددت اللجنة على تأكيدها التزام وزارة الداخلية منذ اعلان حالة الطوارئ فى مصر ولم تتم اى انتهاكات لحقوق الانسان فى مصر وان هناك تعليمات حاسمة من وزير الداخلية على ضرورة التزام رجال الشرطة بأحكام الدستور والقانون خلال التعامل مع المواطنين حتى مع اعلان حالة الطوارئ.

جاء ذلك فى تصريحات صحفية للنائب علاء عابد رئيس اللجنة عقب اللقاء الذى عقدته اللجنة بكامل تشكيلها أمس مع اللواء مجدى عبدالغفار وزير الداخلية .

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
خدمة الأخبار العاجلة
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق