الثلاثاء 22 من جمادي الآخرة 1438 هــ 21 مارس 2017 السنة 141 العدد 47587

رئيس مجلس الادارة

أحمد السيد النجار

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

رئيس التحرير

محمد عبد الهادي علام

دموع البدرى تهز مشاعر لاعبى الأهلي: تأهلنا رغم الضغوط والظلم التحكيمى

عبدالحكيم أبوعلم;
كلف مجلس إدارة النادى الأهلى محاميا إنجليزيا لمتابعة القضية التى قامت إدارة شبكة (art) وما تمثلها (مسك) برفعها عليه فى عاصمة الضباب لندن بهدف الحصول على مستحقات النادى لدى ستوك سيتى المقدره بــ800 الف يورو.

ورفض النادى الإنجليزى بالفعل إرسال القسط الأخير من قيمة صفقة الحصول على البطاقة الدولية للاعب الشباب بعد ان ورد إليه بيانات رسمية بتلك القضية المتداولة أمام المحاكمة البريطانية، وامدت إدارة الأهلى المحامى الإنجليزى بمستندات تفيد ان النزاع المتداول بين «مسك» و شركة الأهلى للإنتاج الإعلامى بينما عقد رمضان صبحى كان ملك للنادى الاحمر نفسه والفارق كبير للغاية لذا فانه ليس من المنطقى أن يتم منحها أموال لا تخص طرف النزاع. على الجانب الفني، يعود الفريق الأول للكرة للتدريبات فى الرابعة من عصر غد باستاد مختار التتش بعد الراحة السلبية التى منحها الجهاز الفنى للاعبيه لمدة يومين عقب العودة من جوهانسبرج والتأهل لدور المجموعات بدورى الأبطال الأفريقى بالتعادل السلبى مع بيدفيست فى الإياب والفوز عليه ذهاباً بهدف أحمد حجازي.

ورغم حالة الغموض التى يفرضها إتحاد الكرة على جدول مسابقة الدورى وموعد عودة المباريات، إلا أن البدرى طالب لاعبيه بالعودة للتدريبات غداً فى غياب السداسى الدولى شريف إكرامى وسعد سمير وأحمد حجازى وأحمد فتحى وعبدالله السعيد وعمرو جمال الذى ينضمون لمعسكر المنتخب المصرى فى برج العرب استعداداً لمواجهة توجو ودياً.

وتسود حالة من الضيق الشديد لدى الجهاز الفنى بسبب عدم وضوح الرؤية فيما يخص عودة المباريات واستكمال مسابقة الدورى من عدمه حتى يمكنه وضع برنامج تدريبى واضح، وأتفق المدير الفنى مع جهازه المعاون على العودة للتدريبات والإتفاق على خوض مواجهة ودية مع احد اندية دورى الدرجة الثانية خلال الفترة المقبلة.

فيما ابدى البدرى سعادته بالتأهل لدور المجموعات وعبور عقبة بيدفيست القوى والذى يتصدر الدورى الجنوب افريقى على حساب صن داوز بطل النسخة الأخيرة من دورى الأبطال الأفريقي، وقال المدير الفنى أن حظ الأهلى وضعه امام منافس مميز فى دور الــ32 ورغم ذلك تمكن لاعبيوه من الفوز ذهاباً والتعادل سلباً رغم الظلم التحكيمى .

وأضاف أنه كان لديه ثقة كبيرة فى اللاعبين لتحقيق هذا الهدف، كاشفا أنه بكى بعد المباراة بشكل لا تلقائي؛ لعلمه بقيمة وأهمية الاستمرار فى البطولة الإفريقية، خاصة أن الفريق خاض المباراة وسط ضغوط كبيرة، وعانى من بعض الغيابات خلال مباراتى الذهاب والعودة؛ ولهذا اضطر إلى توظيف عمرو السولية فى مركز بعيداً عن موقعه الأصلى فى الملعب ورغم ذلك ادى المطلوب منه حتى خروجه.وتابع:« أمامنا أكثر من شهر كامل للبدء فى التفكير فى دورى المجموعات، خاصة أن قرعة المجموعات فى شهر مايو، ولهذا سنغلق باب إفريقيا مؤقتا، ولكنه حلم مؤجل نسعى لتحقيقه؛ إرضاء لهذه الجماهير الغفيرة، ولأنها البطولة المفضلة بالنسبة لنا«.

وكان الفريق قد وصل فى ساعة مبكرة من صباح أمس إلى القاهرة عبر الخطوط الوطنية فى رحلة مباشرة من جنوب أفريقيا، وغادر على الفور ومن المطار الى تونس على معلول الظهير الأيسر للإنضمام إلى منتخب بلاده ومخطط الاحمال أنيس الشعلاني.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
خدمة الأخبار العاجلة
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق